أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الحرارة أقل من معدلاتها بـ5 درجات الثلاثاء ميسر السردية تكتب : مخاضات الوطن البديل في الإزاحة والتعديل علماء : فيضان هائل ربما دمر البتراء القديمة العناني: لم يعد هناك قرارا حكوميا مرضيا للجميع مزيد من الأردنيين يسقطون في الفقر .. وغياب للحلول الشريدة: تحدي اللجوء السوري وتبعاته على الاقتصاد الوطني ما يزال قائماً "زاد الأردن" تهنيء بذكرى المولد النبوي الشريف مادبا .. إصابة شاب بعيار ناري اثر مشاجرة بدء تقديم طلبات شواغر تخصصي الصيدلة ودكتور الصيدلة للمعيدين نصر الله يهدد حزب القوات اللبنانية بـ100 ألف مقاتل تشكيلات إدارية في وزارة الداخلية - أسماء عويس يطالب الجامعات الخاصة بموازاة الحكومية أكاديميًا الأمن يثني شابا عن الانتحار بالقاء نفسه من أعلى برج للاتصالات في عجلون العثور على جنين غير مكتمل بمقبرة في الزرقاء اليكم ابرز التوصيات الجديدة للجنة الأوبئة النسور : لا حاجة لأوامر دفاع جديدة تتعلق بالصحة شكاوى من مطابقة الصورة في تطبيق سند البلبيسي : ارتفاع ملحوظ باصابات كورونا .. ولا إغلاقات قادمة أو تعليم عن بعد مهيدات: مصدر التسمم "مائيا" في جرش وعجلون الملك: السلام على من أنارت رسالته طريق البشرية وغرست فينا قيم الرحمة والتسامح
الصفحة الرئيسية شؤون برلمانية العتوم : أصبحت الدولة تشتري النائب بثمن بخس...

العتوم : أصبحت الدولة تشتري النائب بثمن بخس ببضعة وظائف وميزات

العتوم : أصبحت الدولة تشتري النائب بثمن بخس ببضعة وظائف وميزات

18-09-2021 03:15 AM

زاد الاردن الاخباري -

تساءل النائب زيد العتوم عن سبب زيادة ظاهرة الواسطة والمحسوبية في الأونة الأخيرة والتي أدت إلى ضعف ثقة المواطن الأردني بمجلس النواب والمؤسسة التشريعية .

وقال العتوم في منشور له عبر الفيسبوك ، الجمعة ، ” كنت أسمع قبل ان أصبح نائبا بأن المرشح الفلاني عندما أصبح نائبا “بطل يرد على التلفون”… وعندما ذهبنا إلى منزله… خرجت علينا الخادمة وقالت “بابا مش هون” مع العلم ان سيارته في الكراج ” .

وأضاف ” وبعد أن أصبحت نائبا أصبحت أدرك حجم الضغط الذي يتعرض له النائب سواء من حيث الهاتف الذي لا يتوقف… وطلبات الواسطات التي لا تنضب… وطلبات الوظائف التي يتوقع المواطن أن يسعى بها النائب… ويضحي النائب ويمسي لاهثا بحثا عن الوظائف والواسطات إلى أن يصل إلى قناعة بأنه لا توجد قوة على الأرض تمكنه من تلبية إحتياجات المواطنين واجابة جميع المكالمات… وتبدأ هنا سلسلة عدم الرد على الهاتف… ويبدأ سخط المواطن ومهاجمة النائب ونشر المنشورات على الفيس بوك بأن النائب فلان تعبان ولا يرد على الهاتف ولم يقدم شيء ، متسائلا لما يحدث ذلك ؟ ”

وتابع ” الأصل أن المواطن ليس بحاجة لواسطة لكي تسير معاملته..فالأصل أن تسير أي معاملة وفقا للقانون والأصول… والأصل أن معايير النقل والتوظيف واضحة وعادلة بين الجميع.. والأصل أن تسير المعاملة وفق معايير وأسس وليس بناء على مكالمة و”دفشة” من هنا وهناك…. والأصل أن أي ترخيص يجب منحه للجميع وليس لفلان وعلان… وعندها لن تكون وظيفة النائب الواسطات والوظائف… ولن يقوم النائب “بتحميل جميلة” لمن يقوم بتوظيفهم والتوسط لهم… ويقوم عندها النائب بفرض رقابته على الحكومة بإتباع القوانين والأسس… ويكون نائب رقابة وتشريع كما هو الأصل ” .

ولفت إلى أنه ” على مر العقود تم افساد وظيفة النائب… وتم منحه في المجالس السابقة ميزات الوظائف والواسطات له ولجماعته… ونتيجة لذلك أصبح الشعب لا يثق بمجلس النواب والمؤسسة التشريعية… وأصبحت الدولة تشتري النائب بثمن بخس ببضعة وظائف وميزات… ويفقد عندها النائب دوره التشريعي والرقابي…ولا بد لهذا الأمر أن يتوقف عاجلا ام أجلا لمصلحة الوطن ” .

وختم بالقول ” الإصلاح يبدأ بوضع أسس ومعايير واضحة للتوظيف وسير المعاملات…. الموضوع لا يندرج تحت صناعة المعجزات وإنما هو متطلب أساسي يجب البدء بالعمل عليه اليوم قبل غد ” .








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع