أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
البدول تنتقد سلطة العقبة عمال الأردن: الحماية تكتمل بالتأمين الصحي الهناندة: الأردن يسعى لمواكبة التقنيات الأردن يتهيأ لأكبر ارتفاع في أسعار المحروقات بلينكن تحدث إلى رئيس وزراء السودان ورحّب بإطلاق سراحه صرف دفعة جديدة من قروض إسكان ضباط الأمن العام (أسماء) البدء بمقابلات ذوي الإعاقة لطالبي الإعفاء كوريا أوقفت الضرائب لمنع رفع الوقود متقاعدو الأمن يشكرون الحواتمة لا تعهد شخصي لمن يرغب بالجرعة الثالثة مشرفون جدد بالتربية - أسماء الطفل الزعبي يستأثر باهتمام الاردنيين الصحة : سند أخضر لمن تلقى جرعتي اللقاح أو الجرعة الأولى ولم يتخلف عن موعد الجرعة الثانية شركس : الأطفال معرضون للإصابة بمتحور دلتا الخلايلة: فرشنا الأقصى بسجاد مقاوم للحريق بدء الحملة الشتوية على المركبات الإثنين وزير العمل يوجه بتذليل المعيقات الإفراج عن صاحب أسبقيات بشرط التزامه بالصلاة القطاطشة: إنهيار بالحضور السياسي لرئيس الوزراء محامية: أوجه خلل بشكوى الخصاونة ضد الزعبي
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك الحكم على رئيس دولة بتهمة إهمال التلوث

الحكم على رئيس دولة بتهمة إهمال التلوث

الحكم على رئيس دولة بتهمة إهمال التلوث

16-09-2021 09:29 PM

زاد الاردن الاخباري -

قضت محكمة إندونيسية بأن الرئيس، جوكو ويدودو، وستة مسؤولين كبار آخرين أهملوا الوفاء بحقوق المواطنين في الهواء النقي، وأمرتهم بالعمل على تحسين نوعية الهواء الرديئة في العاصمة.

وصوتت هيئة محكمة منطقة جاكرتا المركزية بنتيجة ثلاثة مقابل صفر لصالح مجموعة من المواطنين مكونة من 32 شخصا رفعوا دعوى قضائية في يوليو 2019 ضد الرئيس ويدودو ووزراء الشؤون الداخلية والصحة والبيئة، بالإضافة إلى حكام جاكرتا، وبانتن وجاوة الغربية، سعيا لتوفير بيئة معيشية صحية في المدينة.

وقال رئيس قضاة المحكمة، سيف الدين زهري، إنه ينبغي على المسؤولين السبعة اتخاذ إجراءات جادة لضمان حقوق المواطنين في الصحة في جاكرتا من خلال تشديد لوائح جودة الهواء وحماية صحة الإنسان والبيئة والنظم البيئية، على أساس العلم والتكنولوجيا.

لم يطالب المدعون، الذين تألفوا من نشطاء وشخصيات عامة وسائقي دراجات نارية وسيارات أجرة وأشخاص يعانون من أمراض مرتبطة بالتلوث، لم يطالبوا بتعويضات مالية، لكنهم طالبوا بدلا من ذلك بمراقبة وعقوبات أكثر صرامة على المسببين للتلوث.

يقطن جاكرتا 10 ملايين نسمة، ويعيش ثلاثة أضعاف هذا العدد في منطقة العاصمة الكبرى، أي في البلدات المحيطة بجاكرتا.

كونها معرضة للفيضانات والغرق بسرعة بسبب الاستخراج غير المنضبط للمياه الجوفية، تعاني جاكرتا من تلوث هائل للأنهار وتلوث المياه الجوفية التي تغذي المدينة، وتشير التقديرات إلى أن الازدحام يكلف الاقتصاد 6.5 مليار دولار سنويا.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع