أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأزمات: تغيب نحو 200 ألف عن تلقي الجرعة الثانية ارتفاع أسعار الذهب عالمياً الحنيفات: الأردن يشكل فرصة للمجتمع الدولي في تحقيق الأمن الغذائي فحوصات كورونا الإيجابية اقل من 4% تسجيل 10 وفيات و 1008 اصابة جديدة بفيروس كورونا في الاردن الجازي: تصويب 27 استيضاحاً وثّقها ديوان المحاسبة لشهر حزيران بالصور .. ولي العهد يفتتح المرحلة الثانية من مشروع توسعة صوامع الحبوب في العقبة أبو قديس يكلف مديري الإدارات بالدوام يومين أسبوعيا لتنفيذ برنامج تعويض الفاقد التعليمي الشعب النيابية تعتزم ترشيح أحد أعضائها لرئاسة المجلس بالأسماء .. تنقلات وترفيعات قضائية ولي العهد يترأس اجتماعاً لمتابعة سير تنفيذ خطة استراتيجية العقبة زيادة عدد الدوريات على الطرق الخارجية السياحة: نسعى لاستثمار وضع السلط بالتراث العالمي الأردن والعراق يوقعان مذكرتي تفاهم في مجال الشؤون الاجتماعية والتدريب المهني محاولة سرقة صراف آلي في إربد .. والأمن يحقق منع محاكمة المشتكى عليهم في قضية مستشفى الجاردنز إسرائيل تجمّد قرار إخلاء 3 عائلات من حي الشيخ جراح دعم عسكري لإقامة مستوطنة بغور الأردن .. ومخاوف أمنية ولي العهد يفتتح المرحلة الثانية من مشروع صوامع العقبة الخميس توقيف 29 مشتبه بحادثة مقتل أربعيني في بلدة جفين بإربد
الصفحة الرئيسية علوم و تكنولوجيا الفيروسات في الصين .. قصة عمرها 15 ألف عام

الفيروسات في الصين.. قصة عمرها 15 ألف عام

الفيروسات في الصين .. قصة عمرها 15 ألف عام

22-07-2021 05:06 AM

زاد الاردن الاخباري -

جمع علماء فيروسات من عينات جيليدية عمرها نحو 15 ألف عام من منطقة التبت المرتفعة في جنوب غرب الصين.

وقال علماء إنه تم العثور على العشرات من الأنواع غير المعروفة من الفيروسات، مما قد يوقر نظرة جديدة لتطور التاريخ الفيروسي.

وتعتبر الأنهار الجليدية وسيلة مهمة للغاية للحفاظ عى التاريخ العميق، لأنها تحبس في داخلها جزئيات الغبار وآثار الغاز والميكروبات وحتى المواد النباتية من فترات زمنية مختلفة.

ونظرا لأن هذه الطبقات تتراكم بمرور الوقت، سيكون بوسع العملاء حفر ودراسة لب الجليد لمعرفة معلومات أكثر عن أحوال المناخ في الماضي وأنواع الحياة التي كانت موجودة في مراحل سابقة.

وفي الدراسة الجديدة، التي قادها باحثون في جامعة أوهايو الأميركية، جرى الحفر تحت الغطاء الجليدي في نهر جوليا في هضبة التبت، التي يطلق عليها "سقف العالم" لارتفاعها الشاهق.

ويعود تاريخ النهر الجليدي هناك إلى أكثر من 14 ألف عام.

وقام الفريق لب هذا الجليد لمعرفة إن كان هناك فيروسات أم لا، وبالفعل عثر العلماء على 33 فيروسا.

وأربعة من هذه الفيروسات تمتني إلى أنواع معروفة من العاثيات التي تغزو البكتيريا، ولكن 28 منها على الأقل لا تتطابق مع أي نوع معروف.

ويفترض الفريق أن الفيروسات ربما نشأت في النباتات والتربة ، لكن لا يعني أن الجليد تمكن من القضاء عليها أو تجميدها، إذ بدا أن نصفها تقريبا قادر على الحياة في الجليد.

ويقول ماثيو سوليفان، المؤلف المشارك في الدراسة إن هذه فيروسات كان من الممكن أن تزدهر في البيئات القاسية، لما لها من مقومات تساعدها على إصابة الخلايا في البيئات الباردة.

ويعد التلوث بالميكروبات الحديثة مشكلة خطيرة لهذا النوع من الدراسة، لذلك طور الباحثون طريقة جديدة لتعقيم قلب الجليد، ثم أزالوا نحو نصف سنتيمتر من المادة الخارجية بتقنيات مختلفة، ثم تم فحص الجزء الداخلي من القلب الذي كان خاليا من التلوث.

ويقول الباحثون إن القدرة على دراسة الفيروسات القديمة بشكل أفضل يمكن أن تساعد العلماء على فهم تاريخ تطورهم بشكل أفضل، وخاصة كيفية تأقلمها مع التغيرات المناخية.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع