أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
معدل التنفيذ : فئات لايجوز حبسها وتخفيض دفعة التسوية تطعيم 20 الف طفل ضد كورونا في الأردن البلبيسي: اعداد اصابات كورونا الاسبوعية تضاعفت الأزمات: تغيب نحو 200 ألف عن تلقي الجرعة الثانية ارتفاع أسعار الذهب عالمياً الحنيفات: الأردن يشكل فرصة للمجتمع الدولي في تحقيق الأمن الغذائي فحوصات كورونا الإيجابية اقل من 4% تسجيل 10 وفيات و 1008 اصابة جديدة بفيروس كورونا في الاردن الجازي: تصويب 27 استيضاحاً وثّقها ديوان المحاسبة لشهر حزيران بالصور .. ولي العهد يفتتح المرحلة الثانية من مشروع توسعة صوامع الحبوب في العقبة أبو قديس يكلف مديري الإدارات بالدوام يومين أسبوعيا لتنفيذ برنامج تعويض الفاقد التعليمي الشعب النيابية تعتزم ترشيح أحد أعضائها لرئاسة المجلس بالأسماء .. تنقلات وترفيعات قضائية ولي العهد يترأس اجتماعاً لمتابعة سير تنفيذ خطة استراتيجية العقبة زيادة عدد الدوريات على الطرق الخارجية السياحة: نسعى لاستثمار وضع السلط بالتراث العالمي الأردن والعراق يوقعان مذكرتي تفاهم في مجال الشؤون الاجتماعية والتدريب المهني محاولة سرقة صراف آلي في إربد .. والأمن يحقق منع محاكمة المشتكى عليهم في قضية مستشفى الجاردنز إسرائيل تجمّد قرار إخلاء 3 عائلات من حي الشيخ جراح
الصفحة الرئيسية شؤون برلمانية الطيطي : اذا كان الكلام من فضة فالسكوت من ذهب...

الطيطي : اذا كان الكلام من فضة فالسكوت من ذهب يا عزام الاحمد

الطيطي : اذا كان الكلام من فضة فالسكوت من ذهب يا عزام الاحمد

17-07-2021 11:19 PM

زاد الاردن الاخباري -

قال النائب السابق في مجلس النواب الاردني الثامن عشر محمود الطيطي على تصريحات رئيس كنله فتح البرلمانيه عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، والمركزية لحركة التحرير الوطني "فتح” عزام الاحمد .. لقد خسر الشعب الفلسطيني البطل نتيجة تخبطكم وعنجهيتكم وانعدام الرؤيا عندكم الكثير من شعوب الارض ليس فقط دول اوروبا الشرقية ودول اميركا اللاتينية واسيا وافريقيا وحسب بل خسرنا ايضاً معظم الدول الاسلامية ولم يتبقى الا ان نخسر شعوب الدول الشقيقة وفي مقدمتها دول الطوق وعلى رأسها الاردن الرئة التي يتنفس منها شعبنا الفلسطيني والتي دفعت مع الشعب الفلسطيني الدم والارواح الطاهرة التي فاضت الى بارئها على اسوار القدس وجاعت لجوعه وأُفقرت نتيجة موقفها المبدئي الصلب ضد صفقة القرن وضد كل المحاولات البائسة التي كانت تستهدف النيل من القضية الفلسطينية والمقدسات الإسلامية والمسيحية في قدس الاقداس.

ارجو من عزام الاحمد ومن هم على شاكلته ان يبلعوا السنتهم قبل أن يتطاولوا على دول كالاردن التي فتحت ذراعيها وارضها المباركة لكل اشقائها في محنهم المختلفة ويحاولوا التقليل من شأنها وتأثيرها فيما بخص القضية الفلسطينية لغايات واجندات معادية

تحية للاردن العظيم ملكاً وشعباً








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع