أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
السفير الأميركي: ندعم جعل الأردن أكثر جاذبية للمستثمرين الخرابشة: أسعار الكهرباء المصدرة للبنان تعتمد على النقط المناصير مستشارا في التربية والطويقات مديرا بالوكالة حزمة الإقراض الزراعي حققت 5000 فرصة عمل طالبان تمنع الاختلاط في المطاعم والفنادق السفير التونسي يزور البحوث الزراعية استقالة المحارمة من عمومية الجزيرة يفتح باب التكهنات بانتقاله لرئاسة للفيصلي حقيقة وفاة طفلة اردنية بصفعة من والدها أكثر من 100 مليون دولار عجز أونروا 26 % نسبة الإنجاز بمشروع تأهيل طريق الشحن الجوي 22 مليون دينار أرباح البنك الاستثماري في 2021 الصين تبني مواقع عسكرية قرب أفغانستان طالب أردني يكتشف خطأ في مادة العلوم الملك: الأردن حريص على تعزيز التعاون مع بريطانيا إخلاء وزارة الصحة الأميركية بسبب قنبلة .. انخفاض إنتاج السيارات في بريطانيا للشهر الثالث على التوالي رئيس الوزراء السوري يزور محافظة درعا الملك: ضرورة وقف الإجراءات الإسرائيلية أحادية الجانب 11 الف وفاة بكورونا في الاردن الامن العام : بدء العمل بترخيص غرب عمان في منطقة مرج الحمام الاسبوع القادم
خدمة متقاعدي الأمن العام
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة خدمة متقاعدي الأمن العام

خدمة متقاعدي الأمن العام

07-07-2021 12:12 AM

فايز شبيكات اادعجه - هذا ما كتبه الناطق الإعلامي الأسبق لمديرية الأمن العام  محمود هياجنه  في صحفحته  على الفيس بوك(  شكرا مدير الأمن العام......مكاتب خدمة الضباط التي أنشأتها مديرية الخدمات الطبيه مشكورة تم تزويدها بضباط ارتباط من مديرية  الأمن العام لخدمة متقاعديها.....اتصلت مع ضابط الارتباط في أحد مستشفيات الخدمات الطبيه الرئيسية  مستفسرا عن علاج شهري كنت أذهب احيانا للمستشفى فلا أجده  .....قال بلغه عسكرية منضبطه امهلني دقائق سيدي وساستفسر اذا كان الدواء موجودا ام لا ولا تتعب نفسك بالحضور قبل أن أتأكد.......ما هي إلا دقائق حتى عاد لي وقال الدواء موجود سيدي  وها هو معي.....المهم أن تحضر قبل نهاية الدوام.)
تعبير عفوي واضح عن تبادل الولاء، ويجسد معاني الامتنان والعرفان بين المتقاعدين ومؤسساتهم الآم، ويؤصل الشعور بواجب تقديم الشكر لقيادة الجهاز على هذه الخطوه الحضارية المتقدمه.
لغة عسكري منضطبة وأدب جم وخدمه سريعه تليق بالمتقاعدين، وتنم عن استجابة المديرية للأوامر والتوجيهات الملكية السامية لخدمة المتقاعدين ورعايتهم، وتنفيذها الفوري على ارض الواقع رغم اجواء العمل المشحونة وذروة الأزمات التي يعمل بها الجهاز حتى الانها،ووصلت خدمة المتقاعدين إلى مستوى اساسي عميق، جعلت مراجعة المستشفيات ابسط من البساطة، وتدل على فهم عميق لاخلاقيات الخدمة العسكرية، جعلت الهياجنه يتمنى ان يجري تعميمها لدى كافة مؤسسات الدولة لتوفير الجهد والوقت على المواطنين، والتخفيف من المتاعب المكثفة أثناء المراجعه لاجراء المعاملات، فيضيف قائلا
(قد يتخيل البعض أن هذه الخدمه ليست  ذا أثر كبير ولكنها في الواقع توفيرا كبيرا بالجهد والوقت والمال وتقليلا من مخالطة العشرات في ظل هذه الجائحه اللعينه  فأن تخرج بسيارتك  من بيتك إلى المستشفى وتوقفها في زحمة عشرات لا بل مئات  السيارات  وتدخل للمستشفى وتخالط عشرات المراجعين ويقال لك أن الدواء غير موجود لهو بالأمر العسير وليس بالهين........إذن بهذه الخطوة الحضاريه والراقيه  تصبح مكاتب خدمة الضباط اسم على مسمى......وحبذا لو عممت الفكره على دوائر كثيره بالدوله لأن إتصال هاتفي احيانا يوفر على الحكومه والمواطن جهدا ومالا ووقتا يضيع بلا مقابل).








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع