أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
جلسة محاكمة الفتنة سرية منصة مرتقبة لـ للجنة تحديث المنظومة السياسية حملة رقابية مشددة للتأكد من إجراءات حظر التدخين وصول سيارات سوداء مظللة لمحكمة أمن الدولة تراجع التخليص على مركبات الهايبرد بنسبة 50% مجهولون يطلقون النار تجاه محطة مياه بالشونة البرماوي هناك مليون مغترب اردني بعضهم يملك ودائع بعشرات المليارات من الدولارات مختبرات تزور نتائج فحوصات كورونا سيناريوهات أردنية : انتخابات نيابية في 2023 بقانون جديد الفايز: رسالة الملك كانت واضحة للوصول لسياحة آمنة ارتفاع تحصيلات ضريبة المبيعات بنسبة 29.7 % التربية: خدمة إلكترونية جديدة لطلبة التوجيهي ضبط مركبة تسير بسرعة جنونية على طريق المطار وفاتان تفحماً بحريق قهوة في البقعة الصحة تدعو مرشحين للتعيين - أسماء استكمالا للجولات الميدانية .. الخصاونة يزور مأدبا انخفاض طفيف على الحرارة تزامنا مع بدء الصيف الوزني : بحاجة إلى خطة ومسار إصلاح اقتصادي ذا إطار تنفيذي واضح مراقبة الشركات : 646 شركة تعلن تصفيتها الاختيارية منذ بداية العام عمر كلاب يكتب .. (الأردنيون ولعبة الكراسي)
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك قانون مثير للجدل يخفض نسبة الطلاق 70% في الصين

قانون مثير للجدل يخفض نسبة الطلاق 70% في الصين

قانون مثير للجدل يخفض نسبة الطلاق 70% في الصين

18-05-2021 02:39 PM

زاد الاردن الاخباري -

ذكرت صحيفة "الغارديان" أن عدد حالات الطلاق في الصين انخفضت إلى أكثر من 70 في المئة خلال الربع الأول من هذا العام، وذلك عقب دخول قانون مثير للجدل يفرض "فترة تهدئة" للأزواج، حيز التنفيذ.

وينص القانون، الذي دخل حيز التنفيذبداية العام الحالي، على فرض فترة تهدئة ومراجعة على من يتقدمون بطلب للحصول على الطلاق، والانتظار لمدة شهر قبل البدء بمعالجة طلبهم.

بيد أن فترة "التهدئة" لا تطبق إذا كان أحد الزوجين يطلب الطلاق بسبب وقوع عنف منزلي.

ولقى القانون اعتراضا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي عند طرح فكرته في العام الماضي.

وكتب أحد المستخدمين: "لا يمكننا حتى الطلاق بحرية؟ لا يزال هناك الكثير من الأشخاص الذين يتزوجون بشكل متسرع، فليحددوا إذن فترة تهدئة للزواج أيضا"، بحسب وكالة "فرانس برس".

وقال آخر: "مرروا هذا القانون رغم معارضة الجميع عبر الإنترنت، ما يعني أن احترامهم للرأي العام هو فقط بهدف الاستعراض".

وقالت صحيفة "الغارديان" إن البيانات التي نشرتها وزارة الشؤون المدنية، أشارت إلى تسجيل 296 ألف حالة طلاق خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2021، انخفاضا من 1.05 مليون في الربع السابق، و1.06 مليون في نفس الفترة من العام 2019.

وازداد معدل الطلاق في الصين بشكل مطرد منذ العام 2003 عندما أصبحت قوانين الزواج أكثر تساهلا إضافة إلى ازدياد استقلالية النساء ماليا.

وأثارت البيانات الجديدة بشأن انخفاض معدل الطلاق العديد من الانتقادت، إذ تساءل المعلقون عبر الإنترنت عما إذا الأرقام قد انخفضت لأن الناس غيروا رأيهم أو لأن إجراءات الطلاق ازدادت تعقيدا، مشيرين إلى صعوبة الحصول على موعد قبل انتهاء مدة فترة التهدئة.

وفي فبراير، أفادت وسائل الإعلام الصينية أن جميع المواعيد كانت محجوزة بالكامل في مدن عدة مثل شنتشن وشنغهاي، بل أن أن بعضهم اضطر إلى شراء مواعيد من أزواج آخرين بمبالغ كبيرة.

وقال أحدهم معترضا على النتائج: "للأسف لا توجد إحصائيات بشأن الألم الذي سببه القانون".

وقالت أخرى: "الزواج ليس ضرورياً للسعادة، لكن الطلاق يجب أن يكون من أجل السعادة، والبيانات أن تظهر أن 70 في المئة من الناس فقدوا فرصة السعي وراء السعادة".

بالمقابل، أوضح مراقبون أن هناك حاجة إلى مزيد من البيانات لاستخلاص المزيد من الاستنتاجات، منوهين إلى أن وجود معدلات وعوامل متغيرة تختلف من منطقة إلى أخرى.

وفي هذا الصدد، قالت الباحثة الاجتماعية، تشن يايا: "الآن بعد أن أصبح قانون فترة التهدئة حقيقة واقعة، يجب أن نبدأ في التركيز على المشكلات التي يمكن حلها بشكل واقعي وكيفية التخلص من السلبيات".

تجدر الإشارة إلى أنه في العام 2019 أقدم حوالى 4.15 مليون صيني على الطلاق مقارنة بـ1.3 مليون في العام 2003.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع