أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
أردنية تتصدر المشهد في قمة أردوغان وبايدن - صور فريق حكومي للاطلاع على واقع المناطق التنموية والحرة 18 مشتكى عليه بقضية عطاء بناء مؤسسة مساهمة عامة مشروع قانون معدل للمخدرات والمؤثرات العقلية اجراءات حكومية للحد من ارتفاع الاسعار 2,8 مليون جرعة لقاح كورونا اعطيت في الاردن 410 آلاف أسرة أردنية تلقت مبالغ نقدية طارئة 33% من الأردنيين مستعدون لتلقي لقاح كورونا فورا دودين يدعو لضبط الفوضى عبر مواقع التواصل 467 إصابة و 8 وفيات بكورونا في الاردن اصابة مدير شرطة مادبا بجلطة أثناء عمله الصفدي يبحث جهود حل الأزمة اليمنية بدء نقل سائقي النقل العام للمصرح لهم خلال الحظر شكاوى من الاكتظاظ في طوارئ البشير وفاة طالبة جامعية ضربها والدها بعمان موعد عودة درجات الحرارة الى مُعدلاتها بالاردن الملك يزور مصنعا للألبسة في إربد العرموطي يسأل عن الدعجة والعنوز ضبط 300 الف حبة مخدرة في احد المعابر الحدودية عمّان والقاهرة يحاولان تصدير الكهرباء للعراق
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة أمجد المجالي يكتب : لهذا غادرت اتحاد كرة القدم...

أمجد المجالي يكتب : لهذا غادرت اتحاد كرة القدم.. وهاتف منتصف الليل بعثر الأوراق

أمجد المجالي يكتب : لهذا غادرت اتحاد كرة القدم .. وهاتف منتصف الليل بعثر الأوراق

16-05-2021 01:39 AM

زاد الاردن الاخباري -

كتب: امجد المجالي - لماذا غادرت الاتحاد؟
لأن البئية تغيرت، ولأن من يعتقد ان كرة القدم تدور في مدارات الصناعة والتجارة فقط هم من يصدرون القرارات، وكأن اللعبة مصنع أو شركة تأمين.
لان الأجواء اختلفت والصورة اخذت الكثير من الابعاد التجارية دون الالتفات لأي جانب فني ولأن الشخصنة شكلت شعار المرحلة ابتعدت قسرا.
لأكثر من عقدين بذلت الجهد الممتزج بالعشق، وكنت أظن اننا نمضي بالطريق الصحيح نحو مزيد من الانجازات لكن هاتف منتصف الليل بعثر الاوراق وجعل الاماني حالة من التمني والحلم في تالي ليلة بهيجة.
يصدح صوت جرس الهاتف وبصوت واثق اقول: ألو، لأستقبل عبارات غاضبة: لماذا تظهر بالبث عبر صفحتك على الفيس؟ انت احرجتنا ويجب ان تتوقف، ليأتي الرد: انا صحفي ولي حرية التواصل مع جمهوري وفق الية تستند الى المهنية.
الرد ورغم مهنيته لا يعجبهم، ويصرون على منعي من أي بث قد يحرجهم، مع اني قضيت لسنوات طويلة بظهور على شاشات عديدة خدمة لرؤيتهم.
ورغم كل الضغوط واصلت المضي قدما فالحجج لم تكن كافية لاقناعي بالتوقف عن التعبير عن وجهة نظري عبر حلقات بث على صفحة الفيس بوك، ليتم تخييري بينهما وبين موقعي بالاتحاد، ليكون الرد الواثق: حرية الرأي والبث عبر صفحتي، ولكم استقالتي وهذا ما ماكان.
وحيث مضى ثلاثة شهور على استقالتي من الاتحاد، حيث خدمت بكل اخلاص وجهد كبير فإنني اشعر بالفخر بأنني اخترت القرار الصحيح، ذلك ان كرة القدم التي عشقنا ليست شركة او مصنعاً او نتاجاً للتوفير على حساب الجانب الفني.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع