أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
53 إصابة بين الفلسطينيين خلال مواجهات مع الاحتلال بالقدس الفلكي مجاهد يلتقط أول صورة للصاروخ الصيني التائه في سماء الأردن (شاهد) الملك وولي العهد يحييان ليلة القدر بمسجد الهاشمية في عمان (فيديو وصور) الحظر الليلي يكبل السياحة الداخلية ويضعف الإقبال بإجازة العيد نائبا الخامسة العجارمة والفريحات يعلنان مقاطعة لقاءات الفايز مع النواب وفاتان بحادث مروّع في منطقة الخرانة الحاج توفيق يطرح تساؤلات هامة حول اصرار الحكومة على عدم تقليص ساعات الحظر المساعدة : مختصر الاصلاح السياسي لانتاج حكومات منتخبة في الأردن العودات يدعو لعقد اجتماعات طارئة دعما لأهالي القدس ولي العهد في ليلة القدر: نسأل الله أن يتقبل الطاعات ويوفقنا للصالحات وزيرا خارجية الأردن وفلسطين: القدس خط أحمر دراسة إعطاء فترة سماح للشاحنات العالقة على حدود السعودية الملكة رانيا: ​نناجيك يا أرحم الراحمين أن تنعم علينا بالأجر جامعة الدول العربية تبحث الاعتداءات في القدس الخرابشة: قلوبنا جميعا مكسورة على الذي يحدث بالقدس تسمم 4 أطفال في البادية الشمالية الشرقية الحواتمة يأمر بتوقيف ضابط وأفراد بسبب فيديو العودات يطالب بعقد اجتماعات طارئة وفاتان بحادث سير مروع في الخرانة تسجيل 29 وفاة و 601 اصابة جديدة بفيروس كورونا في الاردن
الصفحة الرئيسية فعاليات و احداث زيادين يكتب : ماذا نريد في مئويتنا الثانية؟

زيادين يكتب : ماذا نريد في مئويتنا الثانية؟

زيادين يكتب : ماذا نريد في مئويتنا الثانية؟

13-04-2021 05:58 AM

زاد الاردن الاخباري -

كتب النائب السابق : قيس خليل يعقوب زيادين - كل عام والوطن بخير. كل عام وأنتم بخير.
مئة عام مرت منذ ولادة الدولة كانت حافلة بأحداث محلية وإقليمية ودولية من العيار الثقيل. العديد من هذه الأحداث كانت قادرة على "هد الحيل" ولكن "حيل" هذه الوطن كان وما زال قويا عصيَّا لا يُهَد.

من المهم أن نبقى على علم بماضينا - بحقائق هذا الماضي و النهضة التي حققناها - لنفهم حاضرنا جيدا ونجهز أنفسنا لاستمرار البناء السليم لمستقبل هذه الدولة الحبيبة، والمستقبل دائماً هو الأهم لأنه ما زال بايدينا.

نقطة البداية هي أن نقرر ما هو المستقبل الذي نريد. نحن بالتيار المدني نعرف ما نريد: دولة مدنية ديمقراطية "حديثة" تقوم بنهضة اجتماعية، ثقافية، اقتصادية وسياسية تضمن استقرارها ومستقبل شعبها وذلك من خلال تطبيق المبادىء الناجعة القادرة على نهضة الدولة وضبط المبادىء الضارة التي تضعفنا وتضعف قدرتنا على مواجهة التحديات بما يحفظ مصالحنا ويضمن استقلاليتنا.

نريد دولة تتمتع بسيادة القانون على الجميع
فتحفظ الحقوق وتضمن العدالة، دولة تتمتع بالمساواة بالمواطنة بين كافة أبناء الدولة لنكون شعب واحد لا يستطيع طرف مغرض أن يقسمنا لطوائف متناحرة على المكاسب والمناصب ولا تفرقة سياسية أو اقتصادية أو اجتماعية بين ذكر وأنثى أو على أساس الدين، دولة تتغنى بالحريات وحقوق الانسان يتمنى مواطنتها شعوب الأرض ولا يتمنى أي من مواطنيها الهجرة، هكذا دولة تحقق العدالة الاجتماعية التي تضمن أمن المواطن وكرامته من المهد الى اللحد. نريد دولة بعيدة عن الواسطات و المحسوبية وتضمن للشباب دورا على اسس عادلة. هذه الدولة تتمتع بميزة أن حكوماتها من الشعب، ينتخبها ويحاسبها على أساس أداؤها وقدرتها على تحقيق برامجها الموعودة ولا برامج الا لحكومات حزبية قادرة على وضع البرامج الناجعة القابلة للتطبيق.

لا نحتاج لمائة عام أخرى قبل أن نبدأ المسيرة باتجاه الدولة المدنية الحديثة مهما قيل لنا مِمَن ما زال يًحمِّل الشعب وزر التخلف السياسي والتعليمي والإجتماعي والإقتصادي كأن أي شعب يتمتع بالمواطنة بدولة مدنية ديمقراطية الآن كان قد ولد مدنياً ديمقراطياً قبل ولادة النظام المدني الديمقراطي بدولته!

حققنا الكثير في المئة عام السابقة التي مرت وعلينا الآن العمل لتحقيق ما تبقى لنرى أنفسنا بالأردن الذي نريد. نريد خارطة طريق نتفق عليها جميعا لنبدأ مسيرة المئوية بخطى ثابتة نحو المستقبل ولا فائدة من البكاء على الأطلال لنقول تأخرنا وكان علينا فعل هذا منذ زمن! المبكي أن نبقى نبكي الواقع ولا نعمل من أجل مستقبل أفضل.

شكراً لمن أنجزوا وفارقونا ويعطي الله العافية لمن ما زال حياً وعمل ولمن ما يزال يعمل من أجل هذا الوطن. الشكر واجب أيضاً لكل من يتخذ القرار بالعمل ليكون شريك بالتغيير الإيجابي من أجل مصلحة الشعب الواحد ورفعة الوطن: بيتنا الوحيد. الشكر واجب مع أن العمل المشترك من أجل الوطن الذي نحب واجب. فالنقم بالواجب معا. حفظ الله هذا الوطن وشعبه و قيادته من كل سوء وكل عام وجميعنا بخير.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع