أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
تمويل 20% من موازنة مفوضية اللاجئين في الأردن الزراعة: احتمالية دخول أسراب جديدة من الجراد فريحات: المساجد أُفرغت من مضمونها بشكل ممنهج محطات المحروقات المستثناة من الحظر 105 إصابات بمواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي الأرصاد تحذر من أشعة شمس الجمعة شرطة الاحتلال الإسرائيلي تغلق باب حطة الأرصاد الجوية تحذر من التعرض للشمس في هذه المناطق الخرابشة يرد على وزير الصحة الهواري لماذا لم يُفاجِئنا الإفراج عن 16 مُتّهمًا أُتّهموا بالتورّط في قضية الفتنة مصادر فلسطينية : تصريحات عباس مزورة وهدفها اضعاف حركة فتح انتخابيا العموش: الإفراج عن الموقوفين في قضية "الفتنة" اخلاء سبيل دون طي ملف القضية الروابدة للملك: بيننا وبينك بيعة القصر سيضمن عدم تكرار “سيناريوهات الطموحات والأوهام”… واجتماعات سيادية حول “الخطوة التالية” الحاضرون للقاء الملك (اسماء) الصحة : لا توصيات باخذ جرعة ثالثة من لقاح كورونا وفاة شخصين واصابة 6 اخرين بحادث سير بوادي رم سوء الطالع والاخطاء المتراكمة والاشاعة يلاحقان حكومة الخصاونة فاعليات:الصفح الملكي عن موقوفي قضية الفتنة ترسيخ لقوة الاردن وعنوان لتسامح الهاشميين وكرمهم إدارة الأزمات يعلن استثناءات الحظر الشامل
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك صور صادمة .. قنوات البندقية بلا مياه للمرة...

صور صادمة.. قنوات البندقية بلا مياه للمرة الثانية خلال ثلاث سنوات!

صور صادمة .. قنوات البندقية بلا مياه للمرة الثانية خلال ثلاث سنوات!

09-03-2021 02:13 AM

زاد الاردن الاخباري -

لم تكن السنوات الثلاث الماضية سهلة بالنسبة لمدينة البندقية الإيطالية، ففي نوفمبر 2019، أعلنت إيطاليا حالة الطوارئ بعد أن تعرضت المدينة لأسوأ فيضانات منذ 50 عامًا، مما أدى إلى وفاة شخصين وأضرار قدرت بنحو مليار يورو ثم جاء الوباء ومن ثم الجفاف.

وللمرة الثانية خلال ثلاث سنوات، جفت قنوات البندقية من المياه بسبب انخفاض المد وقلة الأمطار مما أدى إلى انخفاض منسوب المياه إلى عمق لم نشهده من قبل.

جفاف مدينة البندقية
وفي الوقت الذي تعتبر البندقية واحدة من مناطق الجذب الرئيسية في إيطاليا ومن الصعب حقًا تخيل المدينة بدون رحلات القوارب الشهيرة، لكن تبين أن الأسابيع الماضية كانت كابوسًا لأهالي المدينة حيث كانت القوارب عالقة في القناة الموحلة والجافة بعد أن انخفض منسوب المياه إلى مستوى مقلق.

وبحسب التقارير الإخبارية المحلية، انخفض منسوب المياه بمقدار 19 بوصة تحت مستوى سطح البحر يوم السبت، وويتوقع المتنبئون انخفاض المد هذا الأسبوع. ترتبط هذه الظاهرة بقمر فبراير الكامل أو قمر الثلج. القمر الكامل هو السبب وراء هذه التقلبات الملحوظة في المد والجزر في بحيرة البندقية.

جفاف مدينة البندقية
وفقًا لسلطات البندقية: "في أيام القمر الجديد والقمر، تؤدي تأثيرات الشمس والقمر إلى أعلى تقلبات في المد والجزر".
شهدت البندقية وضعًا مشابهًا إلى حد ما في يناير 2018، حين انخفض منسوب المياه إلى نقطة منخفضة 26 بوصة تحت مستوى سطح البحر. لكن الرقم القياسي المنخفض على الإطلاق تم تسجيله في فبراير 2008 عندما انخفض منسوب المياه إلى 33 بوصة تحت الصفر.

وباعتبارها واحدة من الوجهات السياحية الرئيسية في إيطاليا، تستقبل البندقية أكثر من خمسة ملايين سائح كل عام. لكن المدينة اضطرت إلى إغلاق السياحة بسبب سلسلة من إجراءات الإغلاق COVID-19.

ويقول "سيمون فينتوريني"، نائب عمدة المدينة للرعاية الاجتماعية والسياحة والتنمية: "كنا على وشك التعافي من الكرنفال في فبراير 2020 عندما وصل كوفيد، تم القضاء على الاقتصاد السياحي بالكامل".








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع