أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الوزير الاسبق الخزاعله: صمت مريب .. يحمل معنى التخفي والتقيه مزارعون في لواء الجيزة يشتكون من انتشار الجراد السعايدة يصدر بيانا حول ازمة التلفزيون الأردني وملف هيكلة الإعلام الرسمي الزراعة للأردنيين: أغلقوا شباك نوافذكم .. وحذروا ابناءكم من لمس الجراد النافق حجاوي: الوضع يحتاج حذرا .. وهذا شرط الصيف الآمن النائب الطراونة يهاجم وزير المالية لعدم رده على هواتف النواب الصحة العالمية: لدينا الأدوات للسيطرة على كورونا في غضون أشهر اصابة ضابط حرس حدود لدى التصدي لمحاولة تسلل من سورية .. ومقتل احد المتسللين تضامن:62% من الزوجات القاصرات في الأردن يبررن صفع أو ضرب أزواجهن لهن الصحة: الحوارات للمطاعيم والزيتاوي للأمراض السارية ترحيل عدد من المزارعين في قضاء الأزرق لمكافحة الجراد “الزراعة” تكشف أماكن وجود الجراد الصحراوي - أسماء أبو قديس: قرار حول الامتحانات النهائية لطلبة الجامعات الأسبوع المقبل الدغمي : الحصانه للملك فقط العاصمة عمان تُسجّل أعلى درجة حرارة عظمى في شهر نيسان منذ 13 عام النسور : حصة الفرد من المياه وصلت إلى ما دون 100 متر مكعب في السنة السير للمواطنين: رقيب السير صائم مثلكم كهرباء إربد تنفي توفر شواغر لديها الملك يعزي السيسي بضحايا حادث القطار الحاج توفيق يدعو لتشكيل مجلس اقتصادي طارئ
الصفحة الرئيسية عربي و دولي الرد الأميركي على هجوم قاعدة عين الأسد سيكون...

الرد الأميركي على هجوم قاعدة عين الأسد سيكون "مدروسا ومناسبا"

الرد الأميركي على هجوم قاعدة عين الأسد سيكون "مدروسا ومناسبا"

08-03-2021 01:53 AM

زاد الاردن الاخباري -

قال وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن الأحد إن الولايات المتحدة ستفعل ما تراه ضروريا للدفاع عن مصالحها بعد هجوم صاروخي على قاعدة عين الأسد الجوية العراقية التي تستضيف قوات أمريكية وعراقية إلى جانب قوات تابعة للتحالف.

وأضاف أوستن، متحدثا لشبكة (إيه.بي.سي) الإخبارية، أن الولايات المتحدة حثت العراق على التحقيق سريعا في الحادث وتحديد المسؤول عنه.

وقال “سنوجه ضربة، لو اعتقدنا أننا في حاجة لذلك، في الوقت والمكان الذي نختاره. نطالب بحقنا في حماية قواتنا”، مضيفا أنه سيتعين على إيران أن تستخلص استنتاجاتها الخاصة لو تحركت الولايات المتحدة وعندما تقوم بذلك.

وكشف أوستن أنه "هو من اقترح شن ضربة في سوريا، والمبنى الذي تم استهدافه، كان يستخدم من قبل جماعات مسلحة مسؤولة عن الهجمات الأخيرة".

وعندما سئل هل وصلت رسالة لإيران بأن الرد الأمريكي لن يمثل تصعيدا، قال الوزير إن إيران قادرة على تقييم الضربة والأنشطة الأمريكية. وأضاف: "ما ينبغي أن يستخلصوه من هذا، مرة أخرى، هو أننا سندافع عن جنودنا وأن ردنا سيكون محسوبا. وسيكون مناسبا...نأمل أن يختاروا القيام بالأمر الصائب".

وكانت 10 صواريخ استهدفت الأربعاء الماضي قاعدة عين الأسد، التي تضمّ قوات أمريكية في الأنبار بغرب العراق، في هجوم أدى إلى وفاة متعاقد مدني أمريكي مع التحالف الدولي.

وقاعدة "عين الأسد" تقع في ناحية البغدادي 90 كم غرب مدينة الرمادي (عاصمة الأنبار)، وتعتبر أكبر قاعدة عسكرية للقوات الأمريكية في العراق.

وقال المتحدث باسم التحالف الدولي لمكافحة داعش في العراق واين ماروتو حينها إن «قوات الأمن العراقية تقود التحقيق في الهجوم»، علماً أن واشنطن تنسب الهجمات المماثلة غالباً إلى فصائل مسلّحة موالية لإيران.

وفي 25 فبراير/ شباط الماضي، نفذت الولايات المتحدة الأمريكية غارة جوية استهدفت "مليشيات مدعومة من إيران" في سوريا، في أول عمل عسكري تقوم به إدارة الرئيس جو بايدن رداً على الهجمات التي تستهدف مصالحها في العراق.

وتتهم الولايات المتحدة كتائب "حزب الله" وفصائل عراقية مسلحة مقربة من إيران، بالوقوف وراء هجمات صاروخية متكررة تستهدف سفارتها الموجودة وقواعدها العسكرية.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع