أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الأشغال تعمم بتفعيل خطة الطوارئ حسب الحاجة مبتعث أردني الأول في السعودية الأردن يستقر على 1177 قانونًا ساريًا تحكم عمل البلاد وزير الاوقاف: "متى يمكن أن تعود صلاة الجمعة" الأردن أنجز 130 إصلاحًا تعهد فيها للبنك الدولي ضبط مصاب بكورونا راجع قسم ترخيص الزرقاء محمد بن سلمان يتمنى التقدم والرقي للأردن اعتصام لرفض بفتح باب استيراد الابقار استثمارات الإمارات بالاردن تجاوزت 17 مليار دولار توصيات طبية لايقاف اعطاء لقاح استرازينيكا في الاردن لفئة محددة خطة للتقليل من الاختناقات المرورية برمضان طبيب جديد يلتحق بقافلة شهداء الجيش الابيض إعفاءات من رسوم دخول المواقع الأثرية والسياحية هل سيكون لدى الخصاونة يوم الاثنين " حاجة " تشفي الغليل وتجيب على الاسئلة المبهمة ؟! إعادة تقييم مشروع تسمية شوارع الكرك لا مآدب إفطار بالمساجد خلال رمضان نقل ملكية مصنع بالشونة لمستثمر جديد لا تمديد لساعات التجول خلال رمضان الحكومة تعلن الاثنين عن إجراءات جديدة سيتم تطبيقها خلال شهر رمضان الهواري يعد بحل مشاكل مستشفى الكرك
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة الجهل في معرفة الرجولة

الجهل في معرفة الرجولة

28-02-2021 11:31 PM

بداية رسالة الاسلام قوله تعالى (اقراء),دلالة على طلب العلم والمعرفة ,وعكسها دلالة على الجهل والضلال ,فبالعلم والمعرفة التي وهبها الخالق للعقل البشري ,استطاع الانسان ان يبني حضارته المادية ,وبتجهيل العقل وتضليله عن بداية هدايته تعالى (اقراء )يدمر الانسان نفسه وما بنى من حضارة مادية . قال في هذا المعنى الشاعر احمد شوقي (العلم يبني بيوتا لا عماد لها .. والجهل يهدم بيت العز والكرم)............
العلم والجهل وجهان متقابلان لهداية العقل البشري ,في كل امر من امور حياة الانسان ,فبنور العلم يدرك الانسان الطريق المستقيم ليحفظ ما بنى من حضارة مادية ,من خلال ادراكه لاهمية العلم المعنوي في حفظ وسلامة حياة الانسان ,التي يهددها ظلام الجهل ,فالخالق تعالى هدى الانسان طريق الامان ليسلكه ,وهداه لطريق الدمار وبدون تكليف العناء منه ليتجنبه , وذلك مشروط بالايمان ,كون الايمان هو القوة الوحيدة التي تحكم الانسان , وتخلصة من تدمير ذاته وبيئته التي يعيش فيها .................
الجهل في معرفة الرجولة , مجرد مثال لكل واقع نجده في كل امور حياة الانسان ,سواء لمدعين الايمان ,او الجاحدين ,وذلك لبعد الجميع عن تعريفها بعيدا عن المعنى والمقتبس من هدى الرحمن وهدي رسله الكرام عليهم صلوات الله تعالى ,وتناول هذا الموضوع في هذا المقال المتواضع, كونه من الظواهر السلبية التي يعاني الجميع من الامها ومآسيها,حرمانا وبعدا عن هدى الله ,الضالون المكذبون ,فبداية الايمان الاستسلام لهداية الخالق تعالى .............................
قال تعالى(وأذن في الناس بالحج يأتوك رجالا وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق)في ذلك دلالة على المصدر المشتق منه الرجولة ,فالرجل والرجال كل مترجل على قدميه ,يسير بهما في طاعة الله تعالى وعبادته وشكره لربوبيته ,( وَعِبَادُ الرَّحْمَٰنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا) قالوا سلاما تصديقا قولا وعملا ليسلموا من كل معتقدات الجهل وتشويه كل حقيقة ومعانى ,( (مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا (23)))
تشويه معنى الرجولة ,عندما حرف معناها لنوع الجنس ,حيث تنمر الذكور على الاناث ,ونتيجة معالجة خاطئة ستتنمر النساء في حين على الذكور (فالحقوق لا تعالج الى بميزان العدل )تشويه معنى الرجولة الخاطئ عندما اصبح القوي ياكل حق الضعيف ,لمن صوته اعلى ,وحيله اوسع , وسلطته اقوى ,معنى الرجولة الخاطئ نجده بل يعيش عرفا وعادة وتقليدا معشعش في اعماقنا,يسكن في بيوتنا وشوارعنا ,نعيش في رعبه ,نظلم به علما ان الظالم قد سبق ظلمه ظلم نفسه ,افتراء وتبديلا لهدى الله تعالى (ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا)نسي الانسان ان الله تعالى يداول الايام بين الناس ,نسيان ان الحول والقوة لله وحده تعالى................
معاني الرجولة الحقيقية ,هي غلبة النفس الامارة بالسوء والشح ,معناها التحرر من الجبن والبخل ,معناها عند ذكورة الرجال اكرام نساء الرجال,معناها عند الرجال النساء حفظ حقوق الازواج من ذكور الرجال ,الرجولة هي القدرة على العفو عند المقدرة ,التسامح ,الاحسان ,الرجولة معرفة التعامل مع حقيقة الحياة الدنيا بالتواضع واليقين والتوكل والاحتساب,والتفويض , والدعاء اذ يمشون في الارض هونا,كرامة تسهيل من الله تعالى لايمانهم به واستسلامهم المطلق لهداه وهدي رسوله صلى الله عليه وسلم يعيش المؤمن جنة الدنيا ,وينجيهم من شر ومعاناة وامراض معنى الرجولة الزائفة ...................
د. زيد سعد ابو جسار















وسوم: #الحقيقية


تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع