أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
ربط المشاركة في الحج بتلقي لقاح كورونا القطاعات الأكثر تضرراً لشهر شباط الأمن العام يلقي القبض على شخص حاول خطف فتاة رئيس ديوان المحاسبة: لا نتمتع بالاستقلال المالي والإداري الحاج توفيق: القطاع التجاري يدفع ثمن أخطاء غيره الخرابشة يطالب بتسريع توفير اللقاح وتطعيم السكان مدير خلية أزمة كورونا: الإغلاق التام "مكلف وصعب جدا" عبيدات يوضح أسباب ارتفاع الإصابات بكورونا الأردن يمنح إجازة طارئة للقاح جونسون آند جونسون تحديد معدل المرافعات بمحاكم الاستئناف والبداية والصلح الجمارك تحبط تهريب حاوية سعة ٤٠ قدم اشغال 30% من أسرّة العزل لمصابي كورونا الاردن الثالث عربيا بإصابات كورونا الملك: فخور أن أكون جزءاً من قصة الجيش العربي الأردن الـ 32 عالميا بإصابات كورونا النشطة للمرة الثالثة .. اكثر من 6 الاف إصابة في الاردن اعلى اصابات يومية بعمّان منذ بدء الجائحة إغلاق شاطئ عمان السياحي في البحر الميت تسجيل 26 وفاة و6068 إصابة جديدة بفيروس كورونا في الأردن العمل النيابية: اغلاق المنشأة سيكون له أثر سلبي
الصفحة الرئيسية شؤون برلمانية راصد ينتقد التضييق على الإعلاميين في مجلس النواب

راصد ينتقد التضييق على الإعلاميين في مجلس النواب

راصد ينتقد التضييق على الإعلاميين في مجلس النواب

24-01-2021 03:07 PM

زاد الاردن الاخباري -

عبر مركز راصد عن قلقه إزاء غياب الشفافية في العمل البرلماني وخصوصاً السلوك المتبع من اللجنة المالية والذي يقتضي أن يدخل الإعلاميين لالتقاط الصور ومن ثم مغادرة الاجتماع.

وقال مركز راصد في بيان له: "نعرف جميعاً بأن هذه الاجتماعات تعقد من أجل مناقشة مشروعي قانون الموازنة العامة وموازنة الوحدات الحكومية في ظرف استثنائي، كما شهدنا اليوم الأحد إغلاق لاجتماع كل من اللجنة القانونية ولجنة الشؤون الخارجية ولجنة الطاقة والثروة المعدنية، ونحن نرى بأن هذه الممارسة المتعلقة بإغلاق اجتماعات اللجان أصبح عرفاً برلمانياً جديداً".

وقال راصد: "إن هذا السلوك غير الحميد يعيدنا إلى المربع الأول في العمل البرلماني الذي يساهم بتعزيز الفجوة بين المواطن ومجلس النواب، إذ أن الأصل في العمل البرلماني أن يكون شفافاً وواضحاً للمواطنين بشكل عام، وإننا اليوم نشهد منعاً للصحفيين/ات والإعلاميين/ات ومراقبي راصد من الدخول إلى اجتماعات اللجنة المالية".

وتابع المركز" اليوم ونحن نسعى جاهدين بأن يتم إعادة الثقة بالمؤسسة التشريعية تأتي مثل هذه الممارسات لترسيخ سياسة الأبواب المغلقة أم المواطن وتحقيق مفهوم عدم إتاحة المعلومة، وكأن المواطن الأردني غير معني بما يتم مناقشته داخل اللجنة المالية، وهنا فإننا نوصي بضرورة إعادة فتح اجتماعات اللجنة المالية للإعلام ومؤسسات المجتمع المدني".

وختم بيان المركز" "وعليه فإنه من غير المقبول أن نشهد ممارسات لا تنسجم مع أي ممارسات فضلى، ولا بد من إتاحة المساحة الكاملة للإعلاميين والإعلاميات من ممارسة عملهم بكل حرية ودون تضييق أياً كان نوعه".








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع