أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
انخفاض ملحوظ على درجات الحرارة اليوم العثور على شقيقتين مفقودتين في طبربور 'عميد من الجيش' يسيطر على كرسي الداخلية .. المرحلة تحتاج قلباً عسكرياً ما حقيقة مغادرة "عاطف الطراونة " الاردن الى بلد اوروبي !! إعلان عن عشيرة الفراية : هذه رغبة معاليه الفقيه الدستوري محمد الحموري يكتب: حل الأحزاب السياسية بين حكم الدستور ودور القانون العرموطي: وزارة الثقافة تروج لكتاب يروّج للفكر الصهيوني ويدعم الاستيطان تعديل وزاري لا يغني ولا يسمن من جوع الحكومة بعد التعديل الأول نفي استقالة وزير العمل معن القطامين (ما يتم تداوله عارٍ عن الصحة) في يوم المرأة .. الخصاونة يقلص تمثيلها بالحكومة مناصب قيادية شاغرة في عدة مؤسسات (اسماء) هكذا علق الأردنيون على التعديل الوزاري كيلو اللوز الأخضر بـ19 دينارا في عمّان 15 وزير نقل في 10 سنوات وزراء صعد نجمهم مع كورونا تعيين 460 ممرضا بمستشفى عمان الميداني 8 مهندسين في حكومة الخصاونة دراسة فرض إجراءات مشددة بينها الحظر الشامل وزير معتل في حكومة الخصاونة
الصفحة الرئيسية تحليل إخباري كنافة على السيخ: لمسة جديدة لحلوى قديمة في...

كنافة على السيخ: لمسة جديدة لحلوى قديمة في الأردن - فيديو

كنافة على السيخ: لمسة جديدة لحلوى قديمة في الأردن - فيديو

14-01-2021 11:50 PM

زاد الاردن الاخباري -

ألبست عائلة في عمّان طبق الحلوى التقليدي "الكنافة" ثوبا جديدا بعد أن غيرت شكله وقدمته مشويا على "السيخ" بدلا من طريقة الخَبْز المعروفة.

استلهمت الشقيقات الست وزوج إحداهن الفكرة التركية الأصل، وقرروا تنفيذها في عمّان، وتقديم الكنافة بشكل مختلف للعملاء خارج المنزل.

قالت أسيل عواد (29 عاما) "الكنافة معروفة دائما بالصحن، وتُسمى عادة الكنافة النابلسية ... لكن جاءتنا فكرة ونفذناها كنوع من التغيير".

وتضيف أسيل "هناك من تقبل الفكرة والبعض رفضها ... لكنني أراها ‘إشي كتير حلو‘".

وتُصنع الكنافة من خيوط عجين غير مجدولة تشبه الشعر المنسدل، ويتم تشكيلها على هيئة فطيرة، ثم تُحشى بالجبنة، وتُخبز. بعد ذلك يوضع فوقها شراب حلو تمتصه عبر مسامها.

أثار التغيير غير المألوف لواحد من أشهر الأطباق في الأردن مشاعر متباينة.

عارض زبون يدعى سامر الحموز مجرد التفكير في تغيير طريقة تحضير الكنافة، وقال إنه لا ينبغي إدخال تعديلات على الوجبات ذات الأهمية التراثية.

وأوضح " التغيير ليس في مكانه؛ لأن الأصل لا يتغير، وأصلها منذ الأجداد والآباء، وحتى يومنا هذا نحن معتادون على الطعم ذاته".

لكن زبونا آخر يدعى صالح الزعبي له رأي مختلف.

يقول الزعبي، إن"صحن الكنافة المتعارف عليه أكلة تقليدية، وحلو تقليدي، لكن هذا شيء جديد ودعونا نجربه ... عندما كنا نسافر كنا نرى أشياء غريبة ونأكل منها ... ‘حلو الفكرة كتير، وأنا مع هاد الإشي".

ويضيف أن الكنافة الجديدة "لذيذة جدا ... إنها تُباع في الشارع، وتؤكل وقوفا ... وفي هذه الأجواء الباردة تكون لذيذة".

ولا تزال الكنافة من أكثر أنواع الحلوى شعبية في الشرق الأوسط، ويزيد الإقبال عليها في شهر رمضان، واحتفالات الأعياد.

رويترز









تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع