أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الجمعة .. رياح شديدة وإحساس بالبرودة عامل وطن يعيد أموالا لأصحابها ويرفض المكافأة نتنياهو يزور الإمارات والبحرين في شباط الخلايلة: عوائد الاستثمارات الوقفية لا تعود لخزينة الدولة التربية: تنقلات المعلمين الاسبوع القادم .. وسنرفع اجور معلمي الاضافي الأمن المصري يحرر أردنيا خطف في القاهرة تفاصيل مثيرة حول الفتاة التي تعرضت للتعنيف من شقيقها طوقان: الشراكة مع القطاع الخاص تحتاج الى وجود بيئة جاذبة للاستثمار سمحان تكتب : الواسطة قبل الوظيفة تعادل "الجار قبل الدار " قطر تنفي تعهدها لمصر بتغيير توجه قناة الجزيرة قانونيون : قانون منع الجرائم مخالف للدستور وبحاجة الى تعديل او الغاء 1861 منشأة صناعية لم تجدد اشتراكها في 2020 اجواء شديدة البرودة في عموم مناطق المملكة خلال الليالي القادمة 530 شاشة بث تلفزيوني لـ 73 مدرسة للمزج بين التعليمين التقليدي والإلكتروني الشريدة: معدلات النمو الاقتصادي أقل بكثير من الطموح بين استعلائية طوقان والتلويح بفرق المحروقات .. غربة وطن القطامين عن قرار البرك الخارجية: ليست خدعة! ألف شاغر في وزارة التربية والتعليم رفع رواتب معلمي الاضافي صناعة الاردن : 1861 مصنع لم يجدد اشتراكه
الصفحة الرئيسية عربي و دولي الصحة العالمية: علينا البدء بالحلم في نهاية الوباء

الصحة العالمية: علينا البدء بالحلم في نهاية الوباء

الصحة العالمية: علينا البدء بالحلم في نهاية الوباء

05-12-2020 03:21 PM

زاد الاردن الاخباري -

بعد سلسلة من التعليقات التي تعكس تشاؤما وضعت المدير العام لمنظمة الصحة العالمية محل الانتقادات، أطلق تيدروس أدهانوم غبريسوس أخيرا تصريحا متفائلا بخصوص أزمة فيروس كورونا المستجد.

وأعلن غبريسوس، الجمعة، أن النتائج الإيجابية من تجارب لقاحات فيروس كورونا تعني أن العالم "يمكن أن يبدأ في الحلم بنهاية الوباء".

إلا أن المسؤول الدولي إثيوبي الجنسية، قال إن "الدول الغنية والقوية يجب ألا تدهس الفقراء والمهمشين في التدافع على اللقاحات".

وتحدث غبريسوس في خطاب أمام الجلسة رفيعة المستوى الأولى للجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن الوباء، وحذر من أنه "في حين يمكن إيقاف الفيروس، فإن الطريق أمامنا لا يزال غادرا".

وقال إن الوباء أظهر البشرية "في أفضل حالاتها وأسوأها"، مشيرا إلى "أعمال التعاطف الملهمة والتضحية بالنفس، والمآثر المذهلة للعلم والابتكار، ومظاهر التضامن الحميمة، لكن أيضا علامات مزعجة على المصلحة الذاتية وتحويل اللوم والانقسامات".

وفي إشارة إلى الزيادة الحالية في الإصابات والوفيات، قال غبريسوس من دون أن يسمي أي دولة: "حيث يغرق العلم بنظريات المؤامرة، حيث يقوض التضامن بسبب الانقسام، وحيث يتم استبدال التضحية بالمصلحة الذاتية، يزدهر الفيروس وينتشر".

كما حذر في خطاب افتراضي أمام الاجتماع، من أن اللقاح "لن يعالج نقاط الضعف الكامنة"، في إشارة إلى الفقر والجوع وعدم المساواة وتغير المناخ، التي قال إنه يجب معالجتها بمجرد انتهاء الوباء.

وقال: "لا يمكننا ولا يجب أن نعود إلى نفس أنماط الإنتاج والاستهلاك الاستغلالية، ونفس التجاهل للكوكب الذي يحافظ على الحياة كلها، ونفس دورة الذعر والتدخل ونفس السياسات الانقسامية التي غذت الوباء".








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع