أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الصحة العالمية:المناعة الجماعية لن تكتمل هذا العام الحنيطي مُعجب بصناعات الأردن الدفاعية إحباط تسلل شخصين من الأردن إلى سوريا التقييم الوبائي: الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالمنازل منخفض جوي قطبي منتصف الاسبوع الحالي الحكومة تهدد بالعودة إلى الاغلاق الشامل الطفيلة ومعان دون إصابات بكورونا تسجيل 16 وفاة و706 إصابة جديدة بكورونا في الاردن عبيدات: عدم التزام واضح يوم الجمعة القطامين: ما شهدناه مؤشر على فشل الخطة الخلايلة : نأمل أن لا نضطر إلى إغلاق المساجد وزير الداخلية : مخالفات صريحة لقانون الدفاع وأوامره العايد: الاستهتار قد يعيدنا للمربع الأول محمد بن زايد: وشائج عميقة من الأخوة وعلاقات راسخة تجمع بين الإمارات والأردن 29 طالب توجيهي في مراكز الإصلاح مطالب بإحالة اتفاقية الغاز للتحكيم الدولي انتحار شاب أردني في الكويت اسبوع بارد بامتياز ودرجات حرارة متدنية وتوضيح حول فرصة تساقط الثلوج الكسبي: المستشفيات الميدانية بنيت بسواعد وخبرات أردنية العلي: الاستمرار في فتح القطاعات والنظر بأي أنشطة جديدة يعتمد على الوضع الوبائي
الصفحة الرئيسية أردنيات اخر ما قاله الدكتور ابو ماضي قبل وفاته بكورونا

اخر ما قاله الدكتور ابو ماضي قبل وفاته بكورونا

اخر ما قاله الدكتور ابو ماضي قبل وفاته بكورونا

29-11-2020 08:51 PM

زاد الاردن الاخباري -

نصح الطبيب الاردني احمد الماضي الذي توفي اخيرا بفيروس كورونا في اخر تعليق له قبل وفاته الأردنيين بالالتزام بالكمامات ومساعدة الكوادر الصحية.

و كتب الدكتور أحمد الماضي المختص في أمراض الجهاز التنفسي إثر اصابته بفيروس كورونا قبل وفاته وهو متأكد أنه سيفارق الحياة .. كلمات وداعية ينصح فيها الاردنيين

وتاليا نص المنشور :

" وبينما كنت مستلقيا على سريري في العناية المركزة ، أجد صعوبة في التنفس بعمق ...

وأعاني من ألم رهيب يكسر كل قطعة من جسدي ، ولا يتبقى فيها شيء غير متصل بالأنابيب والحقن ...

أرى نظرات طبيبي وزملائي التمريض بين الخوف والأمل

وحركات سريعة ومضطربة تضعني على جهاز التنفس الصناعي بعد الانخفاض الحاد في تشبع الأكسجين في الدم ...

وأعلم أن فشل جهازي التنفسي الإلهي هو بداية الطريق إلى نهايتي الحتمية التي رأيتها دائمًا ... كوني الطبيب المسؤول عن علاج هذا المرض ... وأرى بوضوح النهاية الآن ...

قبل أيام قليلة ، فقدت زميلًا لي كان نائمًا بجوار نفس الحالة المرضية ... ذهب أمامي إلى نفس الوجهة ...

اقسم بالله لم اعد خائف

أشهد لله أنني أتممت مهمتي وواجبي كما ينبغي

أثق بالله وأسأله أن يتقبل أفعالي ، لأنني كنت أقوم بهذا العمل فقط من أجل رضاه

كل ما اتمنى ان يرعاني الله ويحمي عائلتي واولادي الذين افتقدهم كثيرا

قلبي يتألم من فكرة تركهم ...

دعوتي لك يا إلهي هؤلاء هم أولادي الذين لم أجد سعادتي والوقت الكافي للتمتع معهم ...

وأن يتذكر إخواني كل ما فعلته خيراً وجميلاً ... "








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع