أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
حراك نيابي خارج جدران البرلمان لتحديد هوية الرئيس الجغبير: الصناعة لم تتضرر بجائحة كورونا مثل القطاعات الأخرى نقابة الأطباء توضح حول الطبيب الماضي المتوفى بكورونا الأردن يدين اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده في طهران محتال يخدع رئيس الوزراء الفلسطيني الصحة تدعو أطباء للمقابلات الشخصية - أسماء راصد ينشر 1000 محضر فرز وتجميع لغرف ومراكز الاقتراع ترامب يصر على رفض الإقرار بالهزيمة ويتمسك بمزاعمه عن تزوير الانتخابات 7 آلاف مادة سامة بالتبغ تتحد مع كورونا وتهاجم الجسم بلا هوادة الخرابشة : فحص كورونا قد يعطي نتيجة كاذبة. «سامحوني يا اخوان» آخر ما قاله شاب قبل الانتحار بإطلاق النار على نفسه .. والسبب !! التربية: 45 طالباً معدلهم فوق 99 يتقدمون للتكميلية ابو هلالة : هدف الصحة تقليل عدد الإصابات كورونا في الشتاء لتكون أقل من ألف إصابة يوميا المصالحة: المستشفيات الخاصة لم تستقبل أي حالة كورونا من وزارة الصحة حتى اللحظة ​زيادة بالوزن وخوف وأفكار مزعجة .. معاناة مرضى كورونا بالأردن شركس: التزام المواطنين خفّض الحالات النشطة إغلاقات مرورية في مدينة إربد النعيمي: عودة الطلبة للمدارس بالتدرج العثور على جثة شاب تعرض لطلق ناري باربد اتصال هاتفي بين الملك والسيسي
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك شاهد : انهيار والد الطفلين اللذين ألقتهما...

شاهد : انهيار والد الطفلين اللذين ألقتهما والدتهما في نهر دجلة.. والجمهور يتداول صورة الأم!

شاهد : انهيار والد الطفلين اللذين ألقتهما والدتهما في نهر دجلة .. والجمهور يتداول صورة الأم!

20-10-2020 03:46 AM

زاد الاردن الاخباري -

صُدم العالم العربي بحادثة إقدام أُم لا تملك أي أحاسيس أو مشاعر تمس كلمة الأمومة التي تعتبر مقدسة، على رمي أطفالها الصغار من أعلى الجسر في نهر دجلة انتقامًا من طليقها لحصوله على الوصاية.

لم يتوقع الطفل "حُر" ذو السنتين وشقيقته "معصومة" ذات الثلاث سنوات أن يُغدرا من قبل والدتهما التي حملتهما 9 أشهر في أحشائها، أمسكا يدها واحتضنها ظناً منهما أنهما بأمان إلا أن الموت كان بانتظارهما بعد أن رمتهما بطريقة وحشية انتقامًا من طليقها.

الفيديو الذي لا تتجاوز مدته الدقيقة الواحدة أبكى الملايين في العالم العربي، وكان المحزن أكثر ردة فعل والدهما الذي صرخ من أعلى الجسر وهو يبحث عن ما بقي له من طفليه اللذين لم يريا أي شيء من هذه الحياة بعد.

وانهار الوالد على قبر طفليه اللذين لم يتم إيجاد جثتهما بعد والدموع تملاً عينيه بعد فاجعة لن ينساها طوال عمره، أما عن سبب الخلاف فقد علق بأنه خلاف عائلي على إثر نيله حضانة الأولاد وهو ما استغربه الأغلب خاصةً أن الأب لم يتم عامه الـ 18.

وتداول الجمهور بدوره صورة والدة الأطفال و هاجموها بتعليقات مختلفة من بينها "مجرمة بحق أطفالها التي رمتهم في نهر دجلة من أعلى جسر الائمة". وأضاف آخر "جريمة بشعة جدا والتحقيقات الاولية لها تشير الى ان المتهمة (الام)تريد الانتقام من طليقها (الزوج) بعد الطلاق منه قبل 3اشهر فقامت برمي اولادها في نهر دجلة مع الاسف ولحد اليوم لم يتم العثور على جثث الاطفال الابرياء اعتقد ان هذه المرأة عبارة عن وحش وليست من البشر وهو اقل ما يقال عنها". 

 








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع