أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
مذكرة نيابية تطالب بالسماح بالقداس في الكنائس حماية المستهلك تدعو لمساعدة الأسر المتضررة من كورونا شركات الاتصالات تبدأ بإيقاف خدماتها لهواتف غير ذكية تراجع عدد الزيارات التفتيشية الضريبية 52% تحذير من سرقة حسابات تطبيق الواتس اب الفراية يبحث قضايا حقوق الإنسان مع السفير الأميركي الجراد يصل إلى العاصمة عمان تدريبات عسكرية إسرائيلية عند حدود الأردن إيعاز ملكي بعد زيارة أسواق السلام الصحة: ارتداء الكمامة بطريقة خاطئة يفقدها فاعليتها المحامي الخصاونة: الشريف حسن بن زيد وكلني للدفاع عنه وهو بصحة جيدة الحديد: زيارة الملك للمؤسسة العسكرية رسالة هامة للتخفيف على المواطنين لا تغيير على مواعيد وصول المياه للمنازل 8 جامعات رسمية تفرض الدفع قبل التسجيل 3 إصابات بحريق منزل في عنجرة طبيب أردني جديد يلتحق بقافلة شهداء الواجب فريحات: الحكومة لا تحسب حساب النواب أو للشعب الإفتاء تحدد قيمة زكاة الفطر لهذا العام الأردن ملتزم بإعطاء الجرعة الثانية من أسترازينيكا مخالفو أمر الدفاع من 24 آذار: غير مذنبين
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك فور عودته من السفر .. سورية تدبر قتل زوجها...

فور عودته من السفر .. سورية تدبر قتل زوجها والعشيق ينفذ

فور عودته من السفر .. سورية تدبر قتل زوجها والعشيق ينفذ

20-08-2020 02:53 AM

زاد الاردن الاخباري -

في حادثة أثارت ضجة إعلاميه كبيرة وهي زوجة سورية وعشيقها يقتلان زوجها في محافظة اللاذقية على الساحل السوري للتخلص منه حتى تتمكن من الزواج من عشيقها.

وأعلنت وزارة الداخلية السورية عبر صفحتها على (فيسبوك)، أن الزوجة قد خططت لقتل زوجها وسرقته عند عودته من السفر بالاشتراك مع عشيقها، وفقاً لـ(تركيا الآن).

التفاصيل

أوضحت الداخلية أن معلومات وصلت إلى قسم شرطة الرمل الجنوبي في اللاذقية بدخول مواطن يدعى(علاء) بشكل إسعافي إلى المستشفى، حيث كانت حالته حرجة جدا، كما كان متعرضا لعدد كبير من الطعنات، وكان يردد اسم الشخص الذي طعنه قبيل دخوله في غيبوبة ليفارق الحياة بعد ساعات.

وأضافت أنه من خلال المتابعات والسرعة في البحث عن الأدلة والأشخاص المتورطين، تمكن قسم شرطة الرمل الجنوبي من إلقاء القبض على المشتبه به خلال ساعات وهو المدعو (أحمد) مواليد 1999، وخلال عمليات التحقيق اعترف بطعن المغدور (علاء) بعد التخطيط لقتله وسرقته بالاشتراك مع زوجة المغدور المدعوة (فريال) مواليد 1992، والتي يجمعه معها علاقة غرامية وجنسية منذ عدة أشهر، ولأن زوجها كان يعمل خارج سوريا وعاد وبحوزته مبلغ مليونين ونصف المليون ليرة سورية لذلك قررا سرقته والتخلص منه.

وتابعت الوزارة بأن المجرم قد حضر إلى منزل (فريال) عند الساعة الثالثة صباحا لأخذ المبلغ المذكور لكنه جاء قبل الموعد المحدد بساعتين ونصف الساعة، فرفضت إعطاءه المبلغ وغيرت الخطة واتفقت معه على إدخاله المنزل وإخفائه في (السقيفة) وأخبرته أنها ستقوم بإعطائه إشارة البدء لقتل زوجها وهي السعال بعد التأكد من نومه.

لكن الزوجة سعلت بشكل مفاجئ وغير مقصود قبل الوقت المحدد، ليعتبرها القاتل إشارة البدء بالتحرك على فعل الجريمة، لكن خلال هذه الدقائق استيقظ الزوج؛ لأنه شعر بوجود حركة غير طبيعية في منزله وحصل عراك بينهما، فأقدم المقبوض عليه (أحمد) على طعن المغدور بعدة طعنات في أنحاء متفرقة من جسده حتى سقط وفقد الوعي.

فظن الجاني أنّ المغدور توفي بسبب تعرّضه لإصابات بجروح أثناء العراك وصراخ الأولاد وشعور الجيران بالأصوات، فأجبرت الزوجة على فتح باب المنزل وإخراج القاتل ليفر مسرعا دون سرقة أي شيء، ثم قامت هي بالصراخ وطلبت المساعدة من الجيران الذين قاموا بإسعاف زوجها.

وبحسب المصدر:فقد قام القاتل بعد هروبه، بالاختباء في مدخل أحد الأبنية حتى الصباح، وذهب بعدها لإخفاء أداة الجريمة عند جارته الكبيرة في السن خلسة بحجة غسل يده المجروحة بعد أن أخبرها بأنه تشاجر مع أحد أصدقائه.

ومن خلال التحقيقات أيضا اعترف القاتل بوجود اتفاق مع المدعو (سائر) مواليد 1990 والذي عرّفه بزوجة المغدور وتربطه بها علاقة جنسية هو الآخر وذلك لمساعدته في التخلص من جثة الزوج مقابل مبلغ 150 ألف ليرة سورية بعد تنفيذ الجريمة، وتبين أن (أحمد) قام بالتواصل مع (فريال) هاتفيا عن طريق جوال جارتها (غالية) مواليد 1980 والتي كانت تعلم بوجود علاقة غرامية بينهما.

وانتهت التحريات وعمليات البحث فتم إلقاء القبض على المذكورين الثلاثة، وبالتحقيق معهم اعترفوا جميعا بما نسب إليهم وتمت مصادرة أداة الجريمة، وبتدقيق وضع القاتل تبين أنه مطلوب بجرم الفرار من الخدمة العسكرية، وسيتم تقديم المقبوض عليهم إلى القضاء أصولاً لكي ينالوا العقاب اللازم بعد إقدامهم على ارتكاب جريمة قتل عن سابق الإصرار والترصد.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع