أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
أجواء ربيعية دافئة الى حارة نسبيا 16 قتيلا بينهم 14 تلميذا في اطلاق نار بمدرسة ابتدائية في تكساس الفايز من دارة غنيمات: لسنا جمهورية موز بل دولة عمرها 100 عام صندوق النقد: 'سياسات سليمة' رسمها الأردن ساعدت في الحفاظ على استقرار الاقتصاد بمناسبة الاستقلال، الأمن العام يطلق حملة وطنية للتبرع بالدم تحت عنوان “نخوتنا بدمنا” محللون عسكريون : الخطر يكمن بمن يقف وراء عصابات التهريب التي تسعى الى اخلال الامن في الاردن - فيديو الصين تهدد بتدفيع واشنطن "ثمنا لا يطاق" بسبب تايوان الاستقلال عنوان للسيادة والحرية العبادي يتساءل: لماذا تراجع المرشحون لموقع نائب عمدة عمّان زيارة مرتقبة لولي العهد السعودي إلى الأردن حركة غير مسبوقة على المزارع الخاصة صحيفة مصرية تكذب تصريحات أردنية بخصوص اسعار الدجاج الأمن يوضح تفاصيل المشاجرة بمطعم في الفحيص 200 ألف مراجع لعيادة الطب النفسي التابعة لوزارة الصحة تفاعل واسع مع حملة مقاطعة الدجاج بالأردن استشاري أوبئة: احتمالية تحوّل "جدري القرود" لجائحة ضئيل جداً الملك وولي العهد يتلقيان برقيات تهنئة بمناسبة عيد استقلال المملكة الـ76 الملك ينعم على الشهيدة أبو عاقلة بوسام مئوية الدولة بعد الاردن .. مصر توافق على رحلات جوية مع صنعاء سلطات الاحتلال الإسرائيلي تعطل مشاريع كبيرة جدا في المسجد الأقصى
الصفحة الرئيسية وقفة اخبارية "الإخوان المسلمين" يدعون الحكومة...

مجلس شورى الاخوان المسلمين يؤكد على رؤيته للاصلاح السياسي

"الإخوان المسلمين" يدعون الحكومة للكشف عن من يدفع الأمور للتفجر ومعاقبتهم

01-04-2011 05:51 PM
اعتصام في ساحة امانة عمان للمطالبة بالاصلاح السياسي

زاد الاردن الاخباري -

أكد مجلس شورى جماعة الاخوان المسلمين على رؤيته للإصلاح السياسي، الهادف لإحداث إصلاح جوهري حقيقي في الحياة السياسية في الاردن بحيث يرتكز على إصلاحات دستورية تتعلق بقانون انتخاب ديموقراطي وعصري لترسيخ دولة القانون على أساس الحقوق والواجبات، والفصل بين السلطات، ومكافحة الفساد بجدية وفعالية.


ودعا مجلس شورى الاخوان المسلمين في بيان له اليوم الجمعة عقب جلسة للمجلس ، الحكومة الى الكشف عن من يقومون بدفع الأمور للتفجر، ومعاقبتهم.

وناشد البيان جلالة الملك بالتدخل المباشر لاستدراك الوضع بمبادرة إصلاحية كبيرة، تجمع الشمل وتفوِّت الفرصة على دعاة الفتنة والتأزيم، وتؤمن الحريات وتصون حق التعبير، وتضع المعالم الرئيسة لخطة إصلاح سياسي حقيقي يرتقي لمستوى اللحظة السياسية، وتجنب الوطن ما عانته شعوب عربية أخرى،من تمزق واختلاف وتنازع وشقاق.

وكان رئيس مجلس الشورى الدكتور عبداللطيف عربيات قد استعرض في بداية الجلسة جدول الاعمال مثلما تطرق الى خصوصية المرحلة التي يمر بها الوطن، والتأكيد على وحدة الصف الوطني وأولوية الإصلاح وضرورته، داعيا أبناء الجماعة ان يرتقوا إلى حدود المسؤولية الشرعية والوطنية التي تمليها دقة وخصوصية المرحلة.

وتحدث المراقب العام، للجماعة الدكتور همام سعيد عن موقف الجماعة إزاء التطورات الجارية، في المنطقة والوطن، لافتا الى ان مسؤولية أبناء الجماعة مسؤولية كبيرة، وأن الجماعة موحدة على برنامجها الإصلاحي، وأن غايتها الإصلاح، لا تقر قسمة الوطن ولا قمع الناس ومصادرة حرياتهم، رافضا التخريب، والتجييش، تحت أي لافتة أو أي عنوان فاسد، واكد أن الوطن الأردني جدير بالمحافظة على صورته وصلاح مؤسساته واحترام إرادة شعبه.

 

اعتصام في ساحة امانة عمان للمطالبة بالاصلاح السياسي

كما اعتصم نحو الفي شخص من قوى شعبية واحزاب معارضة واعضاء نقابات مهنية اليوم الجمعة في ساحة امانة عمان رافعين شعارات ومرددين هتافات تطالب بالاصلاح السياسي والاقتصادي ومحاربة الفساد.

ورفع المعتصمون شعارات تندد بالفساد والمحسوبية وتنادي باللحمة الاجتماعية والوحدة الوطنية،متفيئين ظلال العلم الاردني الذي رفع فوق رؤوسهم ، ومستنكرين الاحداث التي حصلت على دوار الداخلية الجمعة الماضية.

وقال سلطان العجلوني احد المشاركين في الاعتصام" جئنا اليوم نقول للذين يعتبرون أننا نعمل ضد الوطن مشوهين مطالباتنا بالاصلاح، ان المعتصمين يقفون خلف جلالة الملك عبدالله الثاني بمحاربة الفساد والفاسدين".

واضاف أن هناك قوى متضررة من هذا التوجه الاصلاحي في البلد لكننا ماضون في مسيرتنا بالشكل السلمي لكي نعكس الصورة الحقيقية للاردن الحر.

وقال رئيس اللجنة الشبابية في حزب جبهة العمل الاسلامي المهندس غيث القضاة اننا من الداعمين لهذا الحراك لاسيما وان الكثير من مطالبهم تتقاطع مع مطالبنا في الاصلاح السياسي والاقتصادي والدستوري ومحاربة الفساد والفاسدين الى جانب انتاج قانون انتخاب عصري يلبي طموحات الجماهير.

واضاف اننا سعداء بوجود حركة شبابية ضاغطة تطالب بالاصلاح وهي بنفس الوقت حريصة على الوطن وامنه ومقدراته وخيراته، مؤكدا ان تلك المطالب التي يطرحها المعتصمون هي مطالب عادلة ومنصفة دعا اليها جلالة الملك عبدالله الثاني في اكثر من مناسبة.

وقال حمزة البديري احد المشاركين في الاعتصام ان وجودنا في الاعتصام هو لتاكيد حقنا في التظاهر السلمي فهذه بلدنا واهلنا الذين يعانون من السياسات الاقتصادية والاجتماعية الخاطئة، مؤكدا ان الحوار والوحدة هي مصلحة الجميع في هذا البلد .

ورفعت يافطات كتب عليها الشعب يريد محاكمة الفاسدين ،واصلاحات دستورية، وتحقيق الوحدة الوطنية، مثلما طالبوا بحل البرلمان وبحكومة منتخبة.

 





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع