أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
عودة العيادات والعمليات بمستشفى الملك المؤسس جزئياّ الملك وعباس يبحثان ملف الاعتداءات الإسرائيلية الحرارة بالعقبة تتجاوز حاجز الـ 44 درجة مئوية لجنة فلسطين في الأعيان: الاعتداءات الإسرائيلية تدفع المنطقة لمزيد من العنف تحركات أردنية لحشد موقف دولي يتصدى لإسرائيل 80 % من الأردنيين يفضلون التكنولوجيا بطلب الغاز إقرار نظام ترخيص شركات الصرافة لسنة 2021 الأردن يحذر إسرائيل من استمرار انتهاكاتها الاستماع لشهادة مورد الأوكسجين بقضية مستشفى السلط أبو هلالة يكشف عن بروتوكول جديد وفعّال لعلاج كورونا بنسبة 70% صرف دفعة مقدمة من الراتب التقاعدي عن شهر أيار اليوم الأمانة تنذر 44 منشأة مخالفة الاستيراد من سوريا لن يؤثر على المنتج الأردني التربية تعلن موعد الاختبارات النهائية للعام الدراسي الحالي الأمير الحسن يطالب بمد يد العون للفلسطينيين الحموري ينفي مداهمة منزل مالك مستشفى خاص “الضريبة”: غرامة أسبوعية على التأخر في تسليم الإقرار محلياً .. أقل من 9 آلاف حالة كورونا نشطة الأردن يدين التفجير الإرهابي الذي استهدف مدرسة في العاصمة الأفغانية %65 من الأطباء في الأردن تلقوا اللقاح
الصفحة الرئيسية عربي و دولي مطالب اميركية بفرض عقوبات على عباس

مطالب اميركية بفرض عقوبات على عباس

مطالب اميركية بفرض عقوبات على عباس

02-08-2020 10:08 AM

زاد الاردن الاخباري -

طالب عضو مجلس النواب الأمريكي دوغ لامبورن، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بفرض عقوبات شخصية على الرئيس الفلسطيني محمود عباس (أبومازن) وكبار المسؤولين في السلطة الفلسطينية. بحسب ما نشرته صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية.
وأضافت الصحيفة أن لامبورن، وجه رسالة إلى ترامب مشيرًا فيها إلى أنه على الرغم من الانتقادات الدولية، فإن أبومازن رفض التوقف عن دفع الرواتب، وقال: "على مدار سنوات، عشرات آلاف الأسرى ، وعائلات الشهداء الذين قتلوا في عمليات "فدائية"، يحصلون على آلاف الدولارات شهرياً، والمبلغ الذي يدفع شهرياً مقابل ما وصفها بعمليات القتل ضد الإسرائيليين يصل لـ 3500 دولار".حسب قوله

وعلى هذه الخلفية، كتب عضو الكونغرس إلى ترامب أنه يجب فرض عقوبات شخصية رادعة على المسؤولين الفلسطينيين الآخرين الذين ينفذون السياسة.

وأشارت الصحيفة العبرية إلى أن من يقف وراء دعم هذه المبادرة لعضو الكونغرس الأمريكي، مركز "نظرة على الإعلام الفلسطيني"، و"منتدى الشرق الأوسط- إسرائيل" برئاسة دانييل فايس.

ومن جانبها، أكدت المديرة التنفيذية للمنتدى نيف درومي أنه "على الرغم من وجود من يرون السلطة الفلسطينية كشريك، من المهم الإشارة إلى أن الحديث يدور عن هيئة تدعم الإرهاب بوجهين".كما قالت

ويعرف عن دوغ لامبورن، بأنه كثيرًا ما يثير الجدل من خلال محاولاته لتقديم قوانين تهدف للإضرار بالفلسطينيين، منها إعادة تعريف اللاجئين الذين يحصلون على مساعدات الأونروا، وكذلك مطالباته المتكررة بوقف دعم الأونروا سابقًا، وغيرها من القوانين والتصريحات والمطالبات التي تهدف لتقديم الدعم الكامل لإسرائيل، وعداء الفلسطينيين.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع