أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إصابة حدث اثر سقوط جذع شجرة على رأسه في البلقاء الدفاع المدني يحول دون امتداد حريق من الجانب “الاسرائيلي” الى الأراضي الأردنية الملك يعـزي رئيـس دولـة الإمارات وحاكــم الشارقة بوفاة الشيخ أحمد بن سلطان القاسمي لقاح بلجيكي جديد لكورونا .. والعلماء "سعداء بالنتائج" كورونا الأردن : 41 مصابا فقط يتعلقون العلاج من اصل 1027 حاخامات يهود : التاريخ سيحاكم إسرائيل إذا ما تمت عملية الضم 23 رحلة جوية عبر خطوط الملكية الأردنية قادمة من هذه الدول لإعادة أردنيين حتى 25 تموز (أسماء) الأردن في مواجهة "عاصفة سياسية" لبنان: اشتباكات بين قوى الامن ومتظاهرين امام السفارة الاميركية في بيروت كيف أثرت الكورونا على أعمال البنوك في الأردن الصحة العالمية تطلق مبادرة الإقلاع عن التدخين عالميا بدءاً من الأردن شاهدوا : أول مدرسة من نوعها لتعليمِ صناعة الجميد الكركي إعادة ألفي أردني على حساب همة وطن عجلون شلالات وادي راجب وجهة سياحية تجذب آلاف الزوار الشوبكي .. استراتيجيات الطاقة زادت الأعباء على المواطنين الأمم المتحدة تعلن مؤشرات الحكومة الالكترونية .. وهذا ترتيب الاردن العرموطي: نظام الإقامة لا ينسجم مع قانون العمل ونظام الخدمة المدنية 78 وفاة جديدة بكورونا في العراق وفاة نائبة عراقية متأثرة بكورونا زواتي: لسنا دولة نفطية وشركة تبحث عن تمويل لاستغلال الصخر الزيتي
الصفحة الرئيسية أخبار الفن كاظم الساهر يتجه لغناء قصيدة سودانية

كاظم الساهر يتجه لغناء قصيدة سودانية

كاظم الساهر يتجه لغناء قصيدة سودانية

01-06-2020 04:08 PM

زاد الاردن الاخباري -

- قال الشاعر السوداني ياسر البيلي إنه سعيد جدا باختيار الفنان العراقي كاظم الساهر لأحد نصوصه الغنائية لأدائها ضمن ألبومه الجديد، المزمع إصداره في الفترة المقبلة
وكان الساهر قد ظهر في مقطع فيديو من ضمن حفلة له على "يوتيوب"، معلناً لجمهوره اختيار نص "تاريخ ميلادي" من كلمات الشاعر ياسر البيلي، قبل أن يؤدي الأغنية على آلة العود، تمهيداً لإكمالها موسيقياً. وهو ما أشاع حالة من الاحتفاء وسط السودانيين، لشح وندرة اهتمام المغنين العرب بالإصدار الشعري العربي في بلادهم، أو بصورة أصح بسائر الفنون والأدب السوداني.

ولد الشاعر السوداني ياسر البيلي، في المدينة المنورة عام 1985، وفيها درس وحفظ القرآن، قبل أن يعود إلى السودان للدراسة الجامعية في كلية المختبرات الطبية في الجامعة الوطنية، ثم يتجه لماجستير ودكتوراه إدارة الأعمال.

وقال البيلي لـ"العربي الجديد" إنه بدأ محاولات كتابة الشعر في مرحلة مبكرة من عمره، لكنها نضجت في المرحلة الجامعية. وقد أصدر 4 دواوين شعرية هي "شكراً لعينيك"، و"لو أني أعرف"، و"رسالة للعالم"، و"دعوة للتغيير".

ومن اللافت أن البيلي لم يجد من يهتم بشعره من الفنانين السودانيين، بل قد لا يكون معروفاً بالكامل في الأوساط الشعرية المحلية، لتكون بدايته مع كاظم الساهر كما يقول بنفسه.

وبدأت القصة عام 2015 عندما أرسل أحد دواوينه الشعرية هدية للساهر، عبر فنان سوداني شارك في برنامج المواهب "ذا فويس"، فاستلم "القيصر" الهدية. لكن هذا الأخير لم يتواصل معه إلا نهاية العام الماضي، عبر الهاتف، مبدياً إعجابه بالديوان، خصوصاً قصيدة "تاريخ ميلادي".

ذكرالبيلي، أنه شعر بالسعادة وأحس أنه اقترب من تحقيق حلمه بالانتشار العربي. مضيفاً أنه يتلهف لاكتمال البناء الموسيقي للأغنية وتسجيلها كاملة بحنجرة الفنان العراقي، معرباً عن أمله أن يكون الحدث بداية انطلاقة جديدة للشعر الغنائي في السودان لرحاب أوسع. كما أعرب عن أمله أن يسمع أيضاً واحدا من نصوصه بصوت الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي.

وحول أسباب عدم الاهتمام العربي بغناء نصوص سودانية، يعتقد البيلي أنها مشكلة مركبة ترتبط أولاً بعدم حرص الشعراء السودانيين على عرض أعمالهم على المستوى العربي، كما أن الفنانين العرب أنفسهم لا يسعون إلى البحث عن نصوص من ثقافات مختلفة.

وقد أعاد هذا الاختيار إلى الأذهان، غناء أم كلثوم قصيدة "أغداً ألقاك" للشاعرالسوداني الهادي آدم التي تعتبر حالة شبه يتيمة، بين الفنانين العرب الكبار الذين ابتعدوا تماماً عن غناء قصائد من كتابة شعراء سودانيين.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع