أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الحكومة لم تسأل “الأوبئة” عن الانتخابات "التربية": توريد كامل اقتطاعات الموظفين للضمان متضمنة علاوات الرتب الجديدة للمعلمين الحكومة" تنوى بيع عشرات السيارات الحديثة بالمزاد العلني الاردنيون على موعد مع الحدث السار بعد يومين نائب يكشف عن ارقام مرعبة لبدل ايجارات فلل وشقق لكبار المسؤولين فيتش تصنف اصدار الأردن الأخير من سندات اليوروبوند عند BB- القضاة: نحن بمرحلة انتخابات وهناك تحطيم للخصوم الحكومة: لا قرار لمجلس الوزراء بإحالة من بلغت خدمتهم 28 عاماً في القطاع العام إلى التقاعد المعشر : الحكومة حملت صاحب العمل والعامل العبء الأكبر خلال أزمة كورونا نقابة المعلمين تعلن عن حاجتها لتعيين رئيس قسم اعلام وعلاقات عامة الأمانة: تحديد دوام الحدائق ينسجم مع التوصيات الرحامنة: قضية تلاعب وتزوير بقيمة جمارك لـ22 مركبة الأمن يعيد مسكوكات نقدية سرقت من عالم آثار عراقيّ تقدر بآلاف الدنانير في الكرك الصفدي ولازاريني يؤكدان استمرار حشد الدعم للاونروا بالتفاصيل .. مسودة نظام التعيين في الحكومة وآلياته للعام 2020 السعودية تسجل 20 وفاة جديدة جراء فيروس كورونا إحباط هجوم إرهابي كان يستهدف بغداد الأمم المتحدة: تفاقم الجوع عالميا بالصور .. دوريات مكافحة التهريب تضبط حاوية احذية مهربة التربية: توريد كامل اقتطاعات الموظفين للضمان متضمنة علاوات الرتب الجديدة للمعلمين
الصفحة الرئيسية شؤون برلمانية البدور : اين ذهب 2 مليون مراجع للعيادات...

البدور : اين ذهب 2 مليون مراجع للعيادات الخارجية خلال فترة كورونا ...!!!!

البدور : اين ذهب 2 مليون مراجع للعيادات الخارجية خلال فترة كورونا .. !!!!

29-05-2020 03:47 PM

زاد الاردن الاخباري -

قال النائب د.ابراهيم البدور .رئيس لجنة التنمية والصحة والتعليم في المركز الوطني لحقوق الانسان ؛عضو لجنة الصحة النيابيه انه مع عودة العيادات الخارجيه للدوام واستقبال المراجعين في القطاع العام بعد توقف دام لحوالي شهرين ونصف منذ بدأ قرار إغلاق العيادات والتجمعات الذي بدأ بمنتصف شهر آذار بسبب انتشار وباء كورنا وبقاء أقسام الطوارئ تستقبل فقط .وانه خلال هذه الفتره لم تستقبل اي عيادة في القطاع العام اي مراجع . يُطرح السؤال التالي ...اين ذهب هؤلاء المراجعين خلال هذه الفتره ..!!!

عندما نسأل هذا السؤال يجب اولاً البحث وحصر إعداد المراجعين للعيادات الخارجيه في مستشفيات القطاع العام ؛حيث بعد الاطلاع على التقارير المنشوره من قبل هذه المؤسسات نلاحظ ان وزاره الصحه تستقبل سنوياً (٣,٥ مليون مراجع سنويا) وذلك على لسان الناطق الإعلامي باسم وزارة الصحه .اما الخدمات الطبية الملكيه فهي تستقبل ٥ مليون مراجع سنوياً وهذا على لسان مديرها د.عادل الوهادنه .اما مستشفى الجامعة الاردنيه فيستقبل ٣٦٠ الف سنوياً ومستشفى الملك المؤسس ٣١٥ الف سنوياً -وهذه الارقام فقط للعيادات الخارجيه- .واذا ما قمنا بتقسيم هذه الأرقام على فترة إغلاق العيادات سنرى ان حوالي ٢ مليون مراجع كان من المفروض ان يذهبوا لعياداتهم ولكنهم بسبب الوباء لم يذهبوا .

عند استعراض هذه الأرقام الكبيرة من المراجعين خلال هذا الفتره ،وعلمنا ان القطاع الخاص(الملاذ الاخر للمرضى) ايضا اغلق لمدة شهر وحتى بعد فتحه فقد قلّ العمل فيه بحدود النصف مقارنه مع ما قبل الخطر .وان أقسام الطوارئ لم يزيد مراجعيها بإعداد كبيره .وحتى مع توزيع الوصفات الشهرية على المرضى يبقى السؤال مطروحاً ...اين الخلل ..!!!

من كل مع ذُكر سابقاً نرى ان هناك خللاً في المنظومة الصحيه في الاردن ؛حيث ٢ مليون مراجع خلال هذه الفتره لم يذهبوا لعياداتهم وملايين الفحوصات المخبرية والصور الشعاعيه التي كانت تطلب لهم لم تُجرى ،وآلاف العمليات المبرمجة لم تُعمل ؛و مع ذلك لم تحدث مشكله صحيه في البلد ولم تزيد نسبة الوفيات ولم يحدث انهيار في المنظومة الصحيه في الاردن ....!!

لحل هذا الخلل -وتوفير في الإنفاق الذي يصل الى مليار و٢٠٠ مليون دينار سنويا تُنفق على القطاع العام الصحي- ؛اصبح لازماً على الحكومه أعادة هيكله القطاع الصحي العام والعمل على تفعيل المراكز الطبية الأولية والشاملة وتزويدها بأطباء أسرة بحيث لا يذهب للمستشفيات الا من كان بحاجه لإجراء لا يتوفر في تلك المراكز وتوحيد المرجعية للقطاع العام الطبي .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع