أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إنستغرام تحظر أي محتوى يروج لعلاجات التحويل الجنسي تحديد موعد النطق بالحكم في قضية اغتيال رفيق الحريري عبيدات يدعو النقابات الراغبة باجراء انتخاباتها مخاطبة "الصحة" ارتفاع قياسي للإصابات بكورونا في العالم وزارة التربية: سنعلن خلال الاسبوع القادم عن تفاصيل العام الدراسي 2020-2021 الفراية :اصابتا كورونا بين العائدين من السعودية الجمعة محلول كورونا المعجزة يقود رجلا وأبنائه إلى السجن 48 وفاة جديدة بكورونا في بريطانيا السودان يصادق على قانون يجرّم ختان الإناث اشتباكات بين الأمن ومتظاهرين في لبنان إصابة رئيسة بوليفيا بكورونا الدين العام العالمي سيرتفع إلى مستوى تاريخي في 2020 سلطنة عمان تسجل 1889 إصابة جديدة بكورونا خسائر بالمليارات بسبب فيضانات الصين بعثة الصحة العالمية تصل الصين تسجيل ٤ حالات غير محلية بفيروس كورونا في الاردن حجازي : " النزاهة ومكافحة الفساد " مقبلة على مرحلة واعدة 51 وفاة جديدة بكورونا في السعودية وفاة الفنان المصري محمود رضا استئناف إنتاج النفط في ليبيا بعد 6 أشهر من التوقف
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك بعدما استخف به .. "صائد فيروسات"...

بعدما استخف به ... "صائد فيروسات" شهير يقع فريسة لكورونا

بعدما استخف به .. "صائد فيروسات" شهير يقع فريسة لكورونا

26-05-2020 06:27 PM

زاد الاردن الاخباري -

لا يزال بيتر بيوت، 71 عاما، وهو أحد عمالقة أبحاث الإيبولا والإيدز، يكافح من التعافي من فيروس كورونا، قائلا إن "الفيروس المستجد ينتقم مني بعدما جعلت حياة الفيروسات صعبة".

ووفق ما ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية، فإن الدكتور بيتر بيوت، وهو مدير مدرسة لندن للصحة والطب الاستوائي، عانى بشدة وما يزال يعاني من تداعيات "كوفيد-19".

وقال في حديث عبر سكايب "قبل أسبوع، لم يكن بإمكاني إجراء هذه المقابلة.. هذا انتقام من الفيروسات بعدما جعلت حياتها صعبة.. الآن تحاول هذه الفيروسات الإيقاع بي.. كورونا كاد أن يودي بحياتي".

وأوضحت الصحيفة أن بيوت يوصف بـ"صائد الفيروسات"، لكن كورونا جعله فريسة له بعدما استخف به.

وذكر "لقد استهنت به وبقوته.. خطئي أنني اعتقدت أن كورونا يشبه السارس، الذي كان محدودا في نطاقه، أو مثل الإنفلونزا العادية.. لكنه ليس كذلك، لم أكن أظن أنه سينتشر بهذه السرعة".

وفي عام 1976، اكتشف بيوت، الذي كان آنذاك طالبا في علم الفيروسات، رفقة فريق دولي فيروس "إيبولا"، وذلك في جمهورية الكونغو الديمقراطية.

كما كان من بين مكتشفي الإيدز في عام 1980. وخلال الفترة الممتدة ما بين 1991 و1994، ترأس الدكتور بيوت الجمعية الدولية للإيدز، ثم مدير برنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشرية.

وفي مساء يوم 19 مارس شعر الدكتور بيتر بأعراض كورونا (حمى وصداع وتعب)، وقال في قرارة نفسه "آمل أن لا يكون كورونا".

لكن حالته ازدادت سوءا، وبعد الخضوع للاختبار يوم 26 مارس، كانت النتيجة إيجابية.

ورغم تحول نتيجة اختباره إلى سلبية وخروجه من المستشفى يوم 8 أبريل، يقول الدكتور بيوت إنه ما يزال يعاني من التداعيات بسبب ما وصفها بـ"رد الفعل المناعي المتأخر".





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع