أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الإمارات تسجل إصابتين جديدتين بكورونا الفيصلي الى لبنان مع شكور وبلا مرجان الجيش اللبناني: طيران حربي اسرائيلي في الاجواء اللبنانية وزير الداخلية الألماني: جريمة هاناو إرهابية بدافع عنصري تم إفتتاح مقر أرض العز لدعم و تمكين الشباب في محافظة الزرقاء بحضور نخبة من القامات الشبابية . . كتائب دبابات نسائية اسرائيلية على الحدود مع الأردن مسيرة في الزرقاء تنديدا بصفقة القرن اقتصاديون اردنيون : من الصعب تعويض الصين نتنياهو للناخبين: صفقة القرن لن تنفذ إلا إذا أعيد انتخابي مؤسسة امنية جديدة .. بقيادة الاسمر طاهر المصري: فلسطين يجب أن تبقى في الذاكرة ولن نقبل إلا بإعادتها ترامب يختار أردنية مستشارة للأمن الداخلي أطلاق نار على سيارة ودهس قائدها بالمدينة المنورة أول إصابة بكورونا في لبنان منخفض قطبي يضرب السعودية الاثنين وفاة طفلة اثر تعرضها للغرق في حفرة أمام منزل ذويها في الكرك العجارمة يكتب : البتراء والاستثمار - وجهة نظر قانونية خوري: نشامى الدرك يؤدون صلاة الجمعة يعطيهم الف عافية ترامب يصدر قراراً جديداً بشأن عائلة القذافي مسيرة في الزرقاء تنديدا بصفقة القرن
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك أكثر شعب يعيد المفقودات لأصحابها

أكثر شعب يعيد المفقودات لأصحابها

أكثر شعب يعيد المفقودات لأصحابها

17-01-2020 09:55 PM

زاد الاردن الاخباري -

توصلت دراسة حديثة إلى أن اليابانيين هم أكثر شعب في العالم يعيد الأشياء المفقودة إلى أصحابها.
وكشفت دراسة للمقارنة بين أعداد الهواتف والمحافظ التي يسلمها الناس للشرطة في نيويورك وطوكيو، عن أن سكان العاصمة اليابانية طوكيو أكثر من 14 مليون نسمة، وتضيع فيها ملايين المقتنيات سنويا، فإن أكثر هذه المقتنيات يعود إلى أصحابها، باستثناء المظلات.

وأضافت الدراسة التي أجريت للمقارنة بين أعداد الهواتف والمحافظ التي يسلمها الناس للشرطة في نيويورك وطوكيو، أن 88% من الهواتف المفقودة سلمها المواطنون في طوكيو إلى الشرطة، في حين لم يسلم مواطنو نيويورك إلا 6%، وبالمثل سلمت طوكيو 80% من المحافظ للشرطة، مقارنة بـ10% فقط في نيويورك، وفقا لما نشرته شبكة "بي بي سي".

وقالت "بي بي سي"، إن "سبب حرص إعادة المفقودات في اليابان، يرجع إلى وجود أقسام شرطة صغيرة منتشرة في أحياء المدن اليابانية، تسمى "كوبان"، فالقسم على مرمى حجر منك، حيث تضم طوكيو نحو 97 قسم شرطة صغيراً لكل 100 كيلومتر مربع مقارنة بـ11 قسما فقط لكل 100 كيلومتر مربع في لندن".

وأوضح ماساهيرو تامورا، المحامي وأستاذ القانون بجامعة كيوتو سانجيو، أن اختلاف صورة ضباط الشرطة في أقسام اليابان تلك، عن أي مكان آخر، إذ اشتهر الضباط أنهم ودودون، فيوبخون المراهقين إذا أساؤوا التصرف ويساعدون العجائز في عبور الشارع، بل يمكن أن يهاتف الضباط العجائز في منطقتهم للاطمئنان عليهم.

وأشار إلى "أن المجتمع الياباني يحرص على تعليم الأطفال أهمية تسليم المقتنيات المفقودة أو المنسية للشرطة، حتى لو كانت هذه الممتلكات عملات معدنية. ويتعامل ضابط الشرطة مع العملة المعدنية التي يسلمها له الطفل بجدية، فيحرر البلاغ، ويحتفظ بها في عهدته، ثم يعيدها للطفل كمكافأة".





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع