أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الدكتور وائل الهياجنة في الحجر الصحي الأربعاء : ارتفاع طفيف على الحرارة وطقس صيفي معتدل طاهر المصري حول نيته تشكيل كتلة برلمانية : أعوذ بالله استبعاد إجراء انتخابات نقابية العام الجاري 20 حاوية لم تنفجر في ميناء بيروت كفيلة بنسف العاصمة الطحان: مصاب كورونا في جرش رضيع بعمر 1.5 عام 123 مليونا موجودات صندوق الضمان للعاملين بالتربية هل ستشارك هند الفايز بالانتخابات مجدداً هل يمكن أن يُنجز اللقاح الروسي بهذه السرعة؟ لبنان تسجل أعلى حصيلة وفيات بكورونا الأعلى للسكان : عدد الشباب في الأردن حوالي 2.6 مليون الكلالدة: نشر جداول الناخبين الأولية الجمعة سحب 73 عينة وعزل 3 بنايات بعد تسجيل اصابة بالكورونا في عجلون الأمراض السارية : فحص الكورونا يتتبع المادة الوراثية للفيروس والكحول لا يؤثر على نتيجة اختبار العينات محافظ اربد يعمم بعدم فتح الدواوين الصرايرة: صندوق همة وطن بحاجة إلى نحو 400 مليون دينار الديوان الملكي يوقف استقبال طلبات النواب لغايات الاعفاءات الطبية للمرضى مفاجأة بشأن وفاة يوتيوبر مصري تعليق طبيب مصري على لقاح روسيا شاهد بالصور .. حادث بين شاحنتين يغلق تحويلة ضبعة
الصفحة الرئيسية عربي و دولي العراق: اتهام قوات الامن بالتواطؤ في مجزرة السنك

العراق: اتهام قوات الامن بالتواطؤ في مجزرة السنك

العراق: اتهام قوات الامن بالتواطؤ في مجزرة السنك

08-12-2019 12:43 AM

زاد الاردن الاخباري -

برر رئيس لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي، الفريق الركن محمد رضا، السبت، حدوث مجزرة في بغداد امس الجمعة وقال إن مسلحين "اخترقوا صفوف المتظاهرين في السنك في بغداد، وقاموا بإطلاق النار عليهم"، وقد ارتفع عدد الضحايا الى 25

في المقابل، اتهم المحتجون سلطات الأمن بالتواطؤ مع المهاجمين، عبر إفساح المجال لهم بالدخول والخروج بحرية في المنطقة.

وأضاف رضا أن قوات من الجيش والشرطة تنتشر، السبت، في ساحة السنك وسط العاصمة العراقية، لتأمين المكان ومنع تكرار أي أعمال عنف.

وكان مسلحون ملثمون يستقلون سيارات مدنية رباعية الدفع، قد فتحوا نار أسلحتهم الرشاشة بشكل عشوائي من مسافات قريبة على المحتجين، الجمعة، لتخيم حالة من الهلع على أجواء المتظاهرين في ساحة الخلاني، القريبة من جسر السنك.

وارتفعت حصيلة ضحايا احتجاجات الجمعة إلى 25 قتيلا و130 مصابا، وفقما ذكرت مصادر عراقية.

من جانبها، أعلنت القيادة في عمليات بغداد أن ما حصل في شارع الرشيد، الجمعة، كان بسبب سيطرة المتظاهرين على منطقتي السنك والخلاني، وعدم وجود قوات الأمن.
ومن جهة أخرى، علّقت السفارة الأميركية في بغداد على الهجمات الدامية التي تعرض لها المحتجون، مطالبة الحكومة بمحاسبة مطلقي النار على المتظاهرين.

وقالت إن "العنف بحق المتظاهرين العزّل ليل أمس كان مروعا"، ودعت السلطات العراقية إلى "تأمين الحماية" للمتظاهرين.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع