أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
إجراءات أمنية جديدة داخل القواعد العسكرية الأمريكية الاحتلال يعتقل سيدة بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن في القدس وفاة حارس عمارة بصعقة كهربائية في تلاع العلي إصابة 10 أشخاص إثر حادثي تصادم في الكرك واربد الصفدي: لو اندلعت حرب بالعراق لكانت مدمرة 18 مليون دينار قيمة التذكرة الموحدة خلال 2019 انتهاء التسجيل الأولي للحج .. الإثنين الطراونة: ثمن أن تقول لا كبير ترامب يكشف تفاصيل قتل سليماني الامانة تعلن حالة الطوارئ فيضانات تضرب أستراليا اتهامات التطبيع تتصاعد ضدّ عزيز مرقة تضارب قراءات منخفض الثلاثاء بالصور كميات الامطار في المحافظات سجال بين إعلامي أردني ووائل غنيم وفاة شقيق نداء شرارة ماذا يحمل الصفدي في جعبته إلى العراق؟ لليوم الحادي عشر .. عمليات البحث لا زالت متواصلة عن الشاب حمزة الخطيب بيان من عشيرة العضايلة وعشائر الكرك حول توقيف ابن الكرك اللواء المتقاعد عماد العضايلة الناصر: الغاء الدور التنافسي عام 2028 وتطبيق المسار المهني في 2021
الملك وإسرائيل آخر العلاج الكي
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة الملك وإسرائيل آخر العلاج الكي

الملك وإسرائيل آخر العلاج الكي

03-12-2019 01:11 AM

كتب-الدكتور احمد الوكيل- يبدو ان مشهد المتهم الإسرائيلي في قفص الاتهام بمحكمة امن الدولة صبيحة هذا اليوم تنبي بان وراء الاكمة ما ورائها في حيثيات وأسرار العلاقات المعقدة ما بين الاردن والدولة العبرية رغم مرور اكثر من 25 عاما على توقيع معاهدة السلام الفاتر بين الدولتين.

فالملك يقود اليوم هجوم معاكس هادر على الانحياز السافر لادارة ترمب منذ دخوله البيت الابيض من خلال صهره كوشنر والشواهد كثيره مثل نقل السفاره للقدس والتحامل على الوصاية الهاشمية عليها والحروب الخفية الشعواء على الاقتصاد والدولة الأردنية عبر جبهات مختلفة.

الهجوم المعاكس على فترة الحكم الترامبيه السوداء ودعمها لفاشية وعنصرية نتنياهو بدأه جلالته في تصريحاته الأخيرة بنيويورك حول العلاقة التي وصلت لأسوأ حالاتها بسبب الاخير وتدميره لفرص السلام وحل الدولتين والافساد لقطعان المستوطنين برحاب الاقصى وغيرها من فظاعات .

اذا فان محاكمة المتسلل الإسرائيلي هي جزء من هجوم معاكس يشنه الملك عبدالله الثاني بمنتهى الروح التعرضية كجنرال سابق في الجيش الاردني حيث شارك بالتمرين التعبوي الكبير كقائد اعلى للقوات المسلحة الأردنية.

وافردت وسائل الإعلام الإسرائيلية خصوصا القناة التلفزيونية 13 مساحة واسعة للتمرين العسكري الاردني الذي حمل الاسم الرمزي ذو الدلالة الكبيرة حول معركة الكرامة الخالدة.

وقالت القناة ان التمرين اظهر اهتمام القطاعات القتالية المشاركة بمنطقة الكرامة التاريخية وغور الاردن الذي يزمع نتنياهو لضمه كما المستعمرات بالضفة الغربية.

خيارات الملك عبدالله الثاني اضحت اكثر ميلا للحلول شبه العسكرية فاخر العلاج الكي وما تقديم المتهم الإسرائيلي لعدالة محكمة امن الدولة الا بداية صراع ضاري بين البلدين.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع