أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
توقع تقديم 55 ألف طلب استفادة من صندوق دعم الطالب الجامعي 4.87 مليار دينار إجمالي الإيرادات العامة لنهاية آب تمويل المركزي بـ100 مليون دينار خطوة إيجابية لدعم القطاع العقاري إعادة النظر بكلفة إنتاج الألبان الحرارة تلامس الصفر المئوي ليلا وتحذيرات من تشكل الصقيع "استشارية الأونروا" تبحث العجز المالي للوكالة بمبلغ 89 مليون دولار وزارة المياه: إلغاء سلطة المياه يزيد الإنجاز خبراء: مصادقة نتنياهو على قانون بضم الأغوار الشمالية .. محاولة لفرض قوته السياسية الواهية الصفدي: لا سلام شاملا دون زوال الاحتلال وتلبية حق الفلسطينيين في الحرية والدولة المصري: 4 بلديات قصرت بأداء واجبها خلال المنخفض الأخير السعودية ترفض موقف واشنطن من المستوطنات الإسرائيلية كندا تتجه للتصويت ضد إسرائيل بالأمم المتحدة "الفيفا" يحكم لمدرب الجزيرة الاسبق محروس بـ91 ألف دينار مشتركة نيابية تشرع بمناقشة معدل خدمة الأفراد بالقوات المسلحة انخفاض نسبة قضايا المخدرات بين طلبة الجامعات السعودية ترشح السديري سفيراً لها في الأردن خلفاً للأمير خالد آل سعود العثور على جثة ثلاثينية في البادية الشمالية .. والأمن يحقق 3 إصابات اثر تدهور مركبة في مغير السرحان بالمفرق رئيس بلدية جرش القوقزة : لا شبهة فساد في قضية توقيف أعضاء البلدية سيف: "التردد السريع"سيغير النمط التقليدي للنقل العام في المملكة
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك بلدة إيطالية تحظر استخدام خرائط غوغل لهذا السبب

بلدة إيطالية تحظر استخدام خرائط غوغل لهذا السبب

بلدة إيطالية تحظر استخدام خرائط غوغل لهذا السبب

21-10-2019 09:53 AM

زاد الاردن الاخباري -

أطلقت باوني وهي بلدة جبلية مثالية في جزيرة سردينيا الإيطالية نداءً للزوار، تطلب منهم التوقف عن الاعتماد على خرائط غوغل عند القيادة في أنحاء المنطقة.

ويقول عمدة باوني السيد سالفاتوري كاريوس إنه في العام الماضي وحده، تم استدعاء خدمة الإطفاء المحلية أو فريق إنقاذ الجبلي 144 مرة، لمساعدة السياح الذين تقطعت بهم السبل، بعد أن اتبعوا توجيهات خرائط غوغل.

ويستخدم الزوار عادة خرائط غوغل للوصول إلى ما يسمى بالشواطئ الخفية جول باوني، وينتهي بهم المطاف في الممرات غير المناسبة للسيارات أو على الطرق الوعرة، ولمنع حدوث ذلك، وضعت الشرطة لافتات كتبت عليها "لا تتبع الإرشادات التي تقترحها خرائط غوغل".

وأضاف العمدة "ما يحدث هو أن الناس لا يعتادون على الطرق الترابية في المنطقة، وبالتالي يعتمدون على خرائط غوغل، لكن بعد فترة من الوقت يدركون أنهم ليسوا على الطريق الصحيح، وبالتالي علينا أن ننقذهم. لقد واجهنا الكثير من الحالات، خاصة في السنوات الأخيرة، ولسوء الحظ لا تأخذ خرائط غوغل الناس إلى الأماكن التي يريدون الذهاب إليها".

ويتم تمويل خدمات الإنقاذ من قبل المجتمع المحلي، لذلك لا يتعين على السياح العالقين الدفع مقابل إنقاذهم، وأصبح عدد عمليات الإنقاذ كبيراً لدرجة أنها باتت تمثل عبئاً كبيراً على الميزانية المحلية، بحسب موقع أوديتي سنترال.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع