أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
وقف ملاحقة رجل طعن زوجته في عمان بعد تنازل الأخيرة عن حقها الخشمان يقاضي مسيئين له عبر التواصل الاجتماعي في سابقة نيابية .. النواب يردون صيغة الرد على خطاب العرش الملك يغادر أرض الوطن في زيارة عمل إلى كندا وأميركا الحكومة تعلن الحزمة التنفيذية الثانية من برنامجها الاقتصادي غداً الخوالده: عن لقاء جلالة الملك مجلس الوزراء يعيد النظر بقرار إحالة الطويسي وعبيدات وأحمد ويقرر ترفيعهم بالصور .. الملك يؤكد أهمية دور العشائر الأردنية تاريخيا في مواصلة مسيرة بناء الوطن وتطويره بالاسماء .. إرادة ملكية بتعيين محافظين وإحالات في وزارة الداخلية إحالة السفيرين ريما علاء الدين وابراهيم عبيدات إلى التقاعد اعتقال ألف إيراني عارضوا رفع البنزين الأردن يحتضن أطول تلفريك في العالم تجار الموز يعتصمون امام النواب براءة 4 موظفين من كبار وزارة الزراعة بقضية الغزلان في جرش خبراء: استبدال فيتال ضرورة لتصحيح مسار النشامى كاتب إسرائيلي : العلاقات الإسرائيلية الأردنية تدهورت بشكل غير مسبوق بيان من سلطة العقبة عن الكازينو وشركات حكومية لييل خاص وختم حراري لضمان عدم غش زيت الزيتون الدراسات الاستراتيجية: 52 بالمئة من الأردنيين يرون أن التعديل الوزاري لم يكن له ضرورة 85 مليون دولار تحويلات العمالة المصرية في الأردن خلال شهر
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة الخوالده : ليكن بيانا .. أساسا لتقييم الحكومات

الخوالده : ليكن بيانا.. أساسا لتقييم الحكومات

الخوالده : ليكن بيانا .. أساسا لتقييم الحكومات

16-10-2019 10:51 PM

زاد الاردن الاخباري -

قال الوزير الأسبق الدكتور خليف الخوالده في تغريدة عبر حسابه بتويتر:

تتقدم الحكومات ببيان وزاري لمجلس النواب لنيل الثقة على أساسه.. يُؤخذ في العادة على البيان أن معالمه غير محددة.. وأبعاده غير واضحة.. وفي معظمه إنشائي وطويل.. وفيه الكثير من التكرار.. وهذا يجعله غير قابل للقياس..

ورود نص في الدستور على البيان الوزاري ليس لمجرد حصول الحكومة عند تشكيلها على ثقة مجلس النواب.. البيان يمثل وثيقة حية ومرجعا دائما يستند عليه مجلس النواب في الحكم على الأداء الحكومي..

ولهذا، يُفترض أن يتكون البيان الوزاري من جملة محاور لها عدد من الأهداف وفيها عدة برامج ومشاريع مرتبطة بمؤشرات أداء سنوية محددة.. اقترح ألا يتجاوز عددها ٥٠ مؤشرا..

مؤشرات تغطي المحاور الأساسية للعمل الحكومي اقتصاديا وماليا واجتماعيا وسياسيا (مثل الناتج المحلي والدين العام ونسبته من الناتج المحلي وعجز الموازنة والاحتياطي والميزان التجاري ومعدل التضخم والفقر والبطالة والتعليم والصحة والبيئة والتنافسية والحوادث والجرائم ...).. وذات مستويات مستهدفة محددة بشكل ربع سنوي..

وتكون منسجمة مع أبرز المؤشرات الدولية ذات العلاقة.. بل تكون تلك المؤشرات الدولية متضمنة فيها..

بهذا يكون البيان الوزاري مختصر لا يتجاوز ٣ صفحات وعملي قابل للتنفيذ والقياس حيث يتضمن المستويات التي تلتزم الحكومة بتحقيقها لمؤشرات الأداء..

مما يُسهّل عملية متابعة ومساءلة الحكومة من قبل مجلس النواب.. بل يُسهّل عملية الرقابة والحكم على الأداء الحكومي من قبل جميع الأطراف..

ليكن بيانا.. يُمثل ما تلتزم الحكومات بتنفيذه من مشاريع وتحقيقه من أهداف.. ويُشكّل أساسا موضوعيا لتقييم الحكومات من خلال ما تم تنفيذه من مشاريع وتحقيقه من أهداف.. وبعيدا عن أية انطباعات..

بهذا يستند الحكم على مدى كفاءة وفعالية الأداء الحكومي إلى أعلى درجات المهنية والشفافية والحياد.. والميدان وحده يكشف قدرة ومهارة الجياد..





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع