أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
بالفيديو والصور .. "قطة السابع" تشغل بال المارة والدفاع المدني يتصدى لانقاذها ببراعة اربد : وفاة حدث طعنا اثر مشاجرة في بلدة ارحابا المعايطة: الكرة في ملعب المواطن دواء روسي لعلاج "كورونا" يظهر فعالية بنسبة 90% حماية الصحفيين : اعتماد وسائل الإعلام على المصادر الحكومية زاد من صدقية أخبارها ارتفاع إصابات "كورونا" في قطر إلى 58433 احالة موظفين حكوميين الى التقاعد وترفيع اخرين .. اسماء نقيب أطباء الاسنان : بلاغ أمر الدفاع 6 استبعد طب الأسنان من الدعم الحكومي الملك يعرب عن ثقته بأن الأردن سيخرج أقوى من أزمة كورونا مما دخلناها ترامب يصف حكام الولايات بـ”الضعفاء” ويطالبهم باتخاذ إجراءات صارمة ضد المحتجين رفع العزل عن مناطق جديدة في المملكة وتسجيل نتائج سلبية لمئات العينات وفيات كورونا في مصر تتخطى حاجز الـ1000 متذرعةً بالبلاغ الحكومي الأخير .. شركات تبدأ بفصل العاملين الإمارات تسجل 635 إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالتي وفاة الحموري: لا مساس بحوافز القطاع الصناعي المعايطة: لا يوجد مانع قانوني بشأن إجراء الانتخابات البرلمانية إلكترونيا ضبط مجموعة تابعة لشركة عائلية متورطة بمخالفات ضريبية كبرى رفع العزل عن حي في عين بني حسن أبو غزالة: لا أملك مليارات ولا أحب أن أملكها الرفاعي : عليكم بهذه الإجراءات تجنبا لمضاعفات غير محمودة
الصفحة الرئيسية الملاعب خسارة قاسية لبرشلونة بهدفين عقب أن حلوا ضيوفا...

خسارة قاسية لبرشلونة بهدفين عقب أن حلوا ضيوفا على نادي غرناطة

خسارة قاسية لبرشلونة بهدفين عقب أن حلوا ضيوفا على نادي غرناطة

22-09-2019 11:03 PM

زاد الاردن الاخباري -

وكأن حال لسان برشلونة يواسي غريمه اللدود ريال مدريد، بعد الخسارة المفاجئة والقاسية التي تعرض لها رفاق ميسي بهدفين عقب أن حلوا ضيوفا على نادي غرناطة الصاعد من الدرجة الثانية.
فقد واصل العملاق الكتالوني أداؤه المخيب لهذا الموسم ليصبح في رصيده خسارتين وتعادل من أصل خمس مباريات، وليهط مؤقتا إلى المركز السابع، فيما احتل غرناطة المركز الأول بانتظار مباراة اشبيلية مع ريال مدريد.

وفي حال تعادل إشبيلية اليوم الأحد أو فوزه على ضيفه الملكي، فسوف يستعيد الصدارة بفارق نقطة على الأقل.

وبالعودة إلى المباراة، فقد تمكن غرناطة من التسجيل مبكرا في الدقيقة الثانية من المباراة عبر رامون عزيز، فيما سجل الهدف الثاني ألفارو فاديو في الدقيقة 66 من عند نقطة تنفيذ ركلة الجزاء.

وفي مباراة أخرى، أهدر أتليتيكو مدريد فرصة الانفراد بصدارة الدوري بعدما اكتفى بتعادل مخيب بدون أهداف مع ضيفه سيلتا فيغو ليهدر نقاطا للمباراة الثانية على التوالي.
وصنع فرصا أكثر من سيلتا فيغو لكن روبن بلانكو حارس الفريق الزائر قدم أداء مذهلا ليذود عن مرماه.
وأبعد بلانكو ضربة رأس من المدافع فيليبي فوق العارضة في بداية المباراة ثم أنقذ تسديدة من كوكي في الشوط الثاني كان مصيرها الزاوية العليا لمرماه.

ويحتل أتليتيكو، الذي توقف سجله المثالي عندما خسر 2-صفر أمام مستضيفه ريال سوسيداد الأسبوع الماضي، المركز الثالث وله عشر نقاط من خمس مباريات.

ويتصدر أشبيلية الترتيب بعشر نقاط أيضا ويمكن أن يمدد تفوقه عندما يستضيف ريال مدريد غدا الأحد.

وقال دييغو سيميوني مدرب أتليتيكو إن فريقه ما زال يشعر بآثار مباراة يوفنتوس عندما أدرك التعادل بعد تأخره بهدفين وتحسر على افتقار فريقه للهدوء أمام المرمى.

وأبلغ مؤتمرا صحفيا:”دخلنا المباراة بعد مجهود هائل يوم الأربعاء والشوط الأول كان متكافئا لكن بعد الاستراحة قدمنا كل ما لدينا لمحاولة هز الشباك.

وأضاف: “أهدرنا بعض الفرص أمام يوفنتوس أيضا ولعبنا باستعجال وقلق أمام المرمى لأننا كنا نريد تحقيق الفوز لكني أركز على الأمور الإيجابية التي قمنا بها. لعبنا بشراسة وصنعنا العديد من الفرص”.

بالمقابل، كال فران إسكريبا مدرب سيلتا المديح للاعبيه للحفاظ على شباكهم نظيفة، وقال:”الدوري هذا الموسم مذهل وأي فريق يمكن دفعك لتقديم كل ما لديك وأتليتيكو يضغط عليك بشكل أكبر في ملعبه”.

وتابع: “أنا فخور بأدائنا وأردت من اللاعبين أن يقدموا كل ما لديهم على أرض الملعب وفعلوا ذلك”.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع