أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
لا اردنيين بين ضحايا احتراق حافلة معتمرين في مكة 4 اصابات طعنا بمشاجرة في الهاشمي الشمالي وزير الصحة: 6 ملايين مواطن مشمول بالتأمين الصحي ادارة السير تكشف اسباب " حادث الدورية " المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو - وفاة أكثر من 30 معتمرا من جنسیات مختلفة بحادث مفزع في السعودية سيارات ’السالفج’ قنبلة موقوتة في شوارعنا والحكومة مطالبة بوضع حد لتجار السيارات الغارقة !! الخوالده : ليكن بيانا .. أساسا لتقييم الحكومات شرطة العاصمة تعود المرشد التربوي .. والنقابة تثمّن أول اشتباكات بين القوات التركية والسورية قرب منبج النائب خليل عطية يوجه رسالة قاسية للاحتلال: مهما لفقتم من اخبار .. القرار لا رجعة عنه الأردن يستعد لاحتضان أراضيه بعد 25 عاماً من السيادة الإسرائيلية عليها حملة شعبية للمطالبة بالغاء الهيئات المستقلة المروحيات العسكرية الأردنية تساهم بإخماد حرائق لبنان البخيت يعود السياح المصابين في مستشفى الامير هاشم بالعقبة الاسير الاردني عبد الرحمن مرعي يهدد بالاضراب عن الطعام الأرصاد تحذر من خطر الانزلاقات والسيول يوم غد الخميس تغيير منهاجي الرياضيات والعلوم للصفين الثاني والخامس العام المقبل. السجن لشقيق الرئيس الإيراني حسن روحاني لارتكابه جرائم فساد انهاء عقد الخصاونة وتكليف النسور مديرا لشركة البترول الوطنية الخارجية: مشروع قرار لليونسكو يطالب إسرائيل بوقف انتهاكاتها في الاقصى
الصفحة الرئيسية آدم و حواء كيف تستطيع التمييز بين الحلم والرؤيا؟

كيف تستطيع التمييز بين الحلم والرؤيا؟

كيف تستطيع التمييز بين الحلم والرؤيا؟

02-09-2019 02:10 AM

زاد الاردن الاخباري -

يلجأ النّاس وبعد قضائهم أوقاتًا متعبة في الحياة والعمل إلى الاستراحة من خلال النّوم، فالنّوم بلا شكّ هو نعمة للإنسان حيث فيه ترتاح الجوارح والأركان، وفيه تحل السّكينة على النّفس وتتجدّد خلايا الجسم في صبيحة اليوم التّالي لتعود للنّشاط والعمل من جديد.

الأحلام والرؤى
إنّ الإنسان في أثناء نومه يرى ما يطلق عليه بالأحلام أو الرّؤى فهي أحداث تحصل في مخيلة الإنسان في أثناء النّوم بحيث يتفاعل معها الإنسان وكأنّه مستيقظ، ومن هذه التّخيلات والأحداث ما يبعث الحزن والكآبة في النّفس ومنها ما ييعث الفرحة والسّرور في القلب والنّفس، ويقسّم ما يراه الإنسان في منامه إلى أحلام ورؤى وهناك بلا شكّ فارقٌ بينهما، فما هو الحلم وما هي الرّؤيا ؟ وما هو الفارق بينهما ؟

تعريف الحلم
يعرّف الحلم بأّنّه ما يشاهده الإنسان في منامه من مشاهد لأحداث تشتمل على أماكن وشخوص قد تمت للواقع وقد لا يكون لها صلة به، وهي مجرّد خيالات وانعكاسات للعقل الباطن الذي يعمل بقوّة وبنشاط عندما يغيب عقل الإنسان ويدخل في مرحلة الرّاحة.

كما أن الحلم يكون مصدره الشّيطان، وخاصّةً إذا تضمّن أحداثاً مفزعة يريد الشّيطان بها أن يخوّف المسلم ويقلق راحته وهذا هو هدفه وغايته، ومعظم ما يراه النّاس في هذا النّوع هي مجرّد أضغاث أحلام لا يوجد لها تفسير أو لا تتحقّق على أرض الواقع، والسّنّة النّبويّة الشّريفة ترشدنا إلى كيفية التّعامل مع الأحلام وخاصّة المفزعة منها، حيث يتفل الإنسان عن شماله ثلاثًا ويتعوّذ من الشّيطان الرّجيم، فإنّها بذلك لا تضرّه.

الرؤيا واختلافها عن الحلم
الرّؤى تختلف اختلافًا جوهريًّا عن الأحلام من حيث أنها تنقسم إلى قسمين، قسمٌ يشترك فيه النّاس كافّة وهي الرّؤى العامّة ويراها المسلم والكافر ومثال عليها رؤيا ملك مصر التي فسرها سيّدنا يوسف عليه السلام فتحقّقت على أرض الواقع، ومنها الرّؤيا الصّالحة التي لا تكون إلا للمسلم حصراً، حيث إنّها تعتبر من المبشّرات التي تحدث عنها الله تعالى في كتابه كفضليةٍ امتنها على المتيقن، فقال تعالى (لهم البشرى في الحياة الدّنيا والآخرة ).

كما أنّ الرّؤيا الصّالحة هي جزءٌ من ستّة وأربعين جزءاً من النبوة، وهي تحدث كثيراً مع المسلمين الصّادقين المتحرّين للصّدق في حياتهم وتعاملاتهم لقول النّبي عليه الصّلاة والسّلام: ( أصدقكم رؤيا أصدقكم حديثًا )، ومن آداب الرّؤى أن لا يحدّث المسلم بها إلا من يحبّ.

يتبيّن الفارق بينهما من خلال تعريف كلّ من الحلم والرّؤيا، من حيث مصدر كلّ منهما، فالحلم من الشّيطان والرّؤيا من الله تعالى، ومدى تحقّق كل منهما، فالرّؤيا تتحقّق وتبشّر المسلم بالخير خلاف الحلم فإنّه لا يتحقق.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع