أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
ترامب يهدد بإغلاق مواقع التواصل 3 وفيات و 692 إصابة جديدة بكورونا في الكويت نقابة الصحفيين تقرر تمديد مهلة دفع الرسوم المهندسين الوراثيين الأردنية : لا ينصح بوضع كمامات للأطفال ممن تقل أعمارهم عن 10 سنوات مدير صحـة إربد . يكشف أسماء المناطق المعزولة في المحافظة تسيير رحلات المرحلة الثالثة لعودة الأردنيين اعتبارا من 6 حزيران القادم لا يوجد أي قرار جديد بتعديل تعليمات الحظر الشامل أو الجزئي حتى الآن 16 ألف أردني سجلوا على منصة العودة جوا أثر التهافت عشية الحظر الشامل يبدأ اليوم ، وهذه السيناريوهات المتوقعة استثناء صهاريج المواد النفطية والكيماوية من نظام التبادل انفجار لغم قديم يودي بحياة وافد واصابة 3 مواطنين بمنطقة "شويعر" شمال الزرقاء جرش .. إغلاق محلين تجاريين في بلدة نحلة بعد تسجيل حالة كورونا فتح المسجد الاقصى امام المصلين الاحد المقبل المدعي العام يقرر عدم توقيف ابو الراغب إثر شكوى نائب شبهة انتحار شاب ثلاثيني داخل منزله في محافظة العقبة المملكة على موعد مع كتلة هوائية باردة الخميس بني هاني : وقف جميع التعيينات والعطاءات في بلدية اربد الكبرى السعيدات يرجّح رفع أسعار المشتقات النفطية لشهر حزيران شاهد بالصور .. عزل حي في جرش بعد ظهور حالة كورونا لشخص مخالط نصائح هامة للاردنيين للتعامل بالنقد في ظل وباء كورونا
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة الرزاز للكباريتي :لم أسمع جلدا للذات بقدر ما...

الرزاز للكباريتي :لم أسمع جلدا للذات بقدر ما سمعته اليوم، والسوداوية لا تولد الا سوداوية

الرزاز للكباريتي :لم أسمع جلدا للذات بقدر ما سمعته اليوم، والسوداوية لا تولد الا سوداوية

25-08-2019 11:53 PM

زاد الاردن الاخباري -

هاجم رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز رئيس غرفة تجارة الأردن نائل الكباريتي خلال مؤتمر عُقد الأحد، قائلا له: "لم أسمع جلدا للذات بقدر ما سمعته اليوم، والسوداوية لا تولد الا سوداوية".

وقال الرزاز موجها الحديث للكباريتي، "ساتحدث بمستوى الصراحة التي تحدث بها الصديق نائل الكباريتي، وانا اعرفك منذ عشرات السنوات".

واضاف ان المجتمعات التي تحلق عالياً هي المجتمعات التي تصر على مجابهة الواقع بروح المسؤولية.

وبين الرزاز ان التشاؤم المطلق العدمي يجعل مما نخاف منه حقيقة مقبلة ويجعل منها قدرا، مشيراً إلى أن الإنسان الأردني والمجتمع الأردني والقيادة الأردنية تعودت على مجابهة صعاب جمة.

وتابع الرزاز: "لا نحتاج تفاؤلاً ساذجاً ونقول إن الدنيا قمرة وربيع، ولم يكن بالإمكان أحسن مما كان، بل نعترف بوجود صعوبات حقيقية تحتاج إلى شغل وتعب وشراكة، وحوار حول المصلحة الوطنية، أما أن نكتفي بأن يرمي كل واحد على الثاني ونعمم الانطباعات، فإذا وصلنا إلى هذه القناعة حكمنا على أنفسنا مسبقاً بهذه النتيجة وساعتها لا نلم أحداً".

وقال الرزاز إن الحكومة تعد بشيء هلامي غير قابل للتطبيق، وهي ليست مع إبر التخدير والمسكنات، مؤكدا أن الأردن يمر بمرحلة اصلاح اقتصادي هيكلي.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع