أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
قضايا فساد تهز السعودية .. أحكام بحبس 5 مسئولين 32 عاما وغرامة بالملايين الصفدي : 170 دولة تصوت لصالح استمرار عمل أونروا صواعق رعدية في مدينة جرش وانقطاع الكهرباء في بعض احيائها تحذير من السيول والعواصف الرعدية انهيار جدار استنادي في دير علا تراجع أسعار النفط والذهب عالميا وفاة شخصين وإصابة أربعة آخرين اثر حادث تصادم في المفرق توقف استقبال الزوار لمنطقتي الغمر والباقورة لغاية الاثنين المقبل الأشغال تدعوكم للإبلاغ عن الطوارئ الأمانة للأردنيين: لا تربطوا المزاريب وفاة طفلة غرقا في البلقاء أمطار غزيرة في عمّان مذكرة بنص محادثة ترامب وزيلينسكي الحنيطي يستقبل رئيس هيئة أركان سلاح الجو الأمريكي الجزيرة: استعادة الأردن لأراضي الغمر يوقف استنزاف إسرائيل للمياه الجوفية والسطحية الخلايلة: شمول جميع الأئمة بإكرامية الخطابة بداية 2020 معنفة رضيعتها بمستشفى الزرقاء ضربتها انتقاما من زوجها وحاولت الانتحار السعود يطالب الرزاز تزويده باسماء ومالكي شركات الخدمات والنظافة في مستشفى البشير تحذير : سحابة رعدية تقتربت من الرصيفة والزرقاء رويترز : محادثات سعودية حوثية في الاردن
الصفحة الرئيسية ملفات ساخنة الرزاز للكباريتي :لم أسمع جلدا للذات بقدر ما...

الرزاز للكباريتي :لم أسمع جلدا للذات بقدر ما سمعته اليوم، والسوداوية لا تولد الا سوداوية

الرزاز للكباريتي :لم أسمع جلدا للذات بقدر ما سمعته اليوم، والسوداوية لا تولد الا سوداوية

25-08-2019 11:53 PM

زاد الاردن الاخباري -

هاجم رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز رئيس غرفة تجارة الأردن نائل الكباريتي خلال مؤتمر عُقد الأحد، قائلا له: "لم أسمع جلدا للذات بقدر ما سمعته اليوم، والسوداوية لا تولد الا سوداوية".

وقال الرزاز موجها الحديث للكباريتي، "ساتحدث بمستوى الصراحة التي تحدث بها الصديق نائل الكباريتي، وانا اعرفك منذ عشرات السنوات".

واضاف ان المجتمعات التي تحلق عالياً هي المجتمعات التي تصر على مجابهة الواقع بروح المسؤولية.

وبين الرزاز ان التشاؤم المطلق العدمي يجعل مما نخاف منه حقيقة مقبلة ويجعل منها قدرا، مشيراً إلى أن الإنسان الأردني والمجتمع الأردني والقيادة الأردنية تعودت على مجابهة صعاب جمة.

وتابع الرزاز: "لا نحتاج تفاؤلاً ساذجاً ونقول إن الدنيا قمرة وربيع، ولم يكن بالإمكان أحسن مما كان، بل نعترف بوجود صعوبات حقيقية تحتاج إلى شغل وتعب وشراكة، وحوار حول المصلحة الوطنية، أما أن نكتفي بأن يرمي كل واحد على الثاني ونعمم الانطباعات، فإذا وصلنا إلى هذه القناعة حكمنا على أنفسنا مسبقاً بهذه النتيجة وساعتها لا نلم أحداً".

وقال الرزاز إن الحكومة تعد بشيء هلامي غير قابل للتطبيق، وهي ليست مع إبر التخدير والمسكنات، مؤكدا أن الأردن يمر بمرحلة اصلاح اقتصادي هيكلي.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع