أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
“المطار” يزيد عدد الموظفين ويسرع إجراءات السفر لتخفيف الازدحامات قائمة بمراكز تعطي الجرعة الأولى لفوق 12 عاما بالاسماء .. مراكز تتوفر فيها المطاعيم للمواعيد المبرمجة مفاوضات أردنية أميركية قريبة لإقرار حزمة مساعدات جديدة الرفاعي يوجه بالمضي قدما لتشكيل نموذج متقدم للإصلاح شهاب : لن نتهاون مع من يتباهى بمخالفة أوامر الدفاع بالصورة .. هؤلاء الخمسة الذين قبض عليهم جيش الاحتلال بعد تسللهم من الأردن شبكة سي إن إن الأمريكية تبث مقابلة الملك مع الإعلامي فريد زكريا الخدمة المدنية: تطبيق تعليمات رئاسة الوزراء مسؤولية الأمناء العامين والمدراء وفاة ممرضة اردنية بمستشفى حكومي بكورونا أبو قديس: %80 من المعلمين والإداريين بالجامعات تلقوا اللقاح توصيات المرأة في الملكية لتحديث المنظومة: دعم الأحزاب التي تتولى رئاستها سيدات النعسان: زيادة عدد الموظفين لتسريع إجراءات السفر في مطار الملكة علياء الاوبئة: طلبة المدارس ليسوا اقل عرضة للاصابة بفيروس كورونا هطول نادر لأمطار صيفية غرب عمان اعطاء 80 ألف جرعة جديدة من لقاح كورونا خلال 24 ساعة في الأردن 130 ألف طالب انتقلوا للمدارس الحكومية بسبب كورونا العمل: 566 مخالفة لمنشآت لم تلتزم بالبروتوكولات وبأمر الدفاع 26 زليخة أبو ريشة تعتذر للأردنيين: منشوراتي الأخيرة كتبها قلم الغضب وزير المياه للمشغلين: استمعوا لملاحظات المواطنين
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام من جديد أمريكا تحاصر فنزويلا ..

من جديد أمريكا تحاصر فنزويلا ..

05-08-2019 07:27 AM

الأحداث الدائرة في منطقة الخليج العربي وتحديداً في مضيق هرمز، وبعد حالة الإحباط التي تعيشها أمريكا هذه الفترة من عدم سيطرتها على المضيق، أو كسر إرادة إيران وإخضاعها لإملاءاتها، كان لا بد لأمريكا بأن تقوم بتغير بوصلتها، وفعلاً غيرتها إلى فنزويلا بفرض حصار جديد على هذه الدولة التي تعيش هذه الأيام احتفالات بعيد الاستقلال.

فنزويلا أعلنت مؤخراً بأنها ستقوم بعرض عسكري مُهيب لاستعراض ما يقارب المليون عسكري فنزويلي لحماية فنزويلا من أي عدوان، سواء كان هذا العدوان من قبل أمريكا أو جيرانها، وسيتم هذا الاستعراض على مراحل كما أعلنت فنزويلا على لسان رئيسها المنتخب ديمقراطياً مادورو.

هذا الاستعراض تلقته أمريكا بالخبر المهم والمفاجئ من الدولة الفارضة عليها عقوبات اقتصادية وعسكرية، وبالمقابل قام بومبيو بفرض عقوبات على قائد الجيش الفنزويلي وقائد الشرطة، وبهذه التحكمات تعتقد أمريكا بأنها تستطيع كسر إرادة الشعب أو القيادة الفنزويلية، لكن هذا الأمر لم يمنع كاراكاس من الاستعراض العسكري المليوني، بل استمر على نفس البرنامج المُتبع، مما جعل ترامب يعيد حساباته من الحصار المفروض على فنزويلا من خلال تشديد الحصار على كاركاس ومادورو، والدعم الكامل للمعارضة الفنزويلية التي باتت تقف مكتوفة الأيدي أمام هذا الاستعراض العسكري المدعوم من قبل الشعب الفنزويلي.

أمريكا تبحث عن مصادر دخل جديدة هذه الفترة، فما تقوم به من تصرفت مع فنزويلا وغيرها من الدول الحرة سببه دخولها أزمة اقتصادية خانقة، بعد خيبات الأمل التي مرت بها سواء كان في الشرق أو في الغرب.

هذه القوة الفنزويلية الغير مفاجئة مدعومة بالمُطلق من قبل روسيا، وهي تريد الديمقراطية في فنزويلا، ووقوف روسيا مع الدول التي تقوم أمريكا بحصارها يجعل أمريكا في موقف ضعيف جداً، والشعور بالفشل كما كل مرة تقوم به أمريكا، وكان هذا واضحاً من خلال حربها في أفغانستان وانسحابها من سوريا والتمهيد للانسحاب من أي مكان يوجد بها قواعد عسكرية أمريكية.

هذا الاستعراض العسكري أعلنت عنها كاراكاس بأنه سيتم في البحر، لحماية حدوها من أي عدوان، هذا الأمر يُعيدنا إلى الحصار المفروض على إيران من قبل أمريكا، وفشله بالقوة الصاروخية والطائرات المسيرة التي ترسلها إيران على البوارج الأمريكية في المضيق.

وكما هو واضح من حجم القوات الفنزويلية فهي تسعى إلى إرسال رسائل إلى أمريكا بان كاراكاس تملك القوة العسكرية اللازمة لحماية أراضيها وشعبها وديمقراطيتها التي اختارها الشعب الفنزويلي منهاجاً وشعاراً له، وخصوصاً بعد أن قام القيصر الروسي بدعم فنزويلا بصواريخ أس 300 المتطورة لحماية سماء فنزويلا من أي عدوان.

فنزويلا بقيادة رئيسها المنتخب ديمقراطياً مادورو تسير على نهج بوليفار وشافيز للمدافعة عن العالم المضطهد وتدافع عن الديمقراطية في أي دولة في العالم، وكان هذا من خلال المدافعة عن فلسطين والاعتراف بالقدس عاصمة لها.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع