أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
المجالي: غرامات بحق أي منشأة لا تشمل عامليها بـ"الضمان" اتحاد المصارف العربية: التضخم العالمي لن يستمر أكثر من عامين العملات الرقمية تربح أكثر من 7 مليارات دولار في يوم مؤسسة المواصفات والمقاييس تشدّد الرقابة على موازين الأضاحي والأسواق الأردن يعزي بضحايا حادثة إطلاق النار في مركز تسوق في الدنمارك الخصاونة ووزير التربية يتفقدان طلبة التوجيهي عشرات المتطرفين يقتحمون باحات الأقصى الدول العربية أمام موجة غلاء قاسية الأندية الأردنية تشكو تأخر صرف مستحقاتها المعايطة يفجر تصريحا ناريا بعد انهاء خدماته الهندي: حجوزات الفنادق لم تصل لمستويات عيد الفطر إقبال ضعيف على شراء الأضاحي وتوقعات بتحسن الطلب أسعار الذهب محليا الاثنين فتى ينهي حياته شنقا في منطقة تبنه غرب اربد الولايات المتحدة أعادت رصاصة قُتلت بها أبو عاقلة إلى النيابة العامة الفلسطينية انتهاء دراسات الجدوى للربط الكهربائي الاردني الخليجي المصري 153674 طالبا وطالبة "توجيهي" يتقدمون لامتحان تاريخ الأردن اللجنة المالية النيابية تناقش اليوم السياسة النقدية في الأردن %89.7 عجز بتمويل خطة استجابة الأردن للأزمة السورية تلقي 10 ملايين جرعة لقاح كورونا في الأردن
الصفحة الرئيسية أخبار الفن الجريني: تربيتي الدينية منعتني من التدخين...

الجريني: تربيتي الدينية منعتني من التدخين والحفلات الليلية

15-12-2010 12:23 PM

زاد الاردن الاخباري -

أكد المطرب المغربي عبد الفتاح الجريني أن نشأته وتربيته الدينية ساعدته على الابتعاد عن التدخين، والمشاركة في الحفلات الليلية الساهرة. مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه ليست لديه حساسية من الغناء لعمرو دياب، وتامر حسني، ومحمد حماقي، وسميرة سعيد، ومعظم المطربين.

وفي الوقت الذي كشف فيه عن أنه دخل مجال الغناء بالصدفة؛ حيث إن مرضه في القلب منعه من ممارسة الرياضة، مشيرا إلى أن المسؤولين عن شركته الحالية سخروا منه في البداية بسبب شكله وشعره، فضلا عن طلبه الغناء لمحمد عبد الوهاب؛ إلا أنه شدد على أنهم بعدما سمعوا صوته أُعجبوا به وتعاقدوا معه فورا.

وقال الجريني في مقابلة مع برنامج "سكوت هنغني" على القناة الأولى بالتلفزيون المصري مساء الثلاثاء 14 ديسمبر/كانون الأول: "ما زلت أخجل من الغناء أمام والديّ، ولم أغنِّ أمامهما أبدا منذ صغري، كما أني لم أخبرهما منذ صغري بأني أغني أو أجيد الغناء. لم يكن أحد يعرف إلا أخي الأصغر وصوته جيد، وذلك خلال اشتراكنا مع زملائنا لعمل حفلات".

وأضاف "كنت أشترك مع زملائي في عمل حفلات بالمدرسة لتقديم إيرادها لمساعدة الأيتام ودار المعاقين، وخلال هذه الحفلات كنت أغني للمطرب الكبير محمد عبد الوهاب؛ لأني كنت أعشقه جدا وأحب أغانيه".

وأوضح الفنان المغربي أن والديه ضحيا كثيرا من أجل تعليمه؛ حيث تركا بلدتهما مراكش وذهبا إلى كازابلانكا لأن التعليم فيها أفضل، مشيرا إلى أنه كان يتفوق دائما في دراسته حتى يُرضي والديه، ويكون قدوة حسنة لأشقائه، حتى تخصص في هندسة الماكينات.


لم أدخن
وشدد الجريني على أنه دائما يسعى لأن يكون عند حسن ظن والديه، وأنه لم يدخن السجائر أو أي أنواع أخرى طوال حياته، مشيرا إلى أنه لم يشارك في حفلات ليلية ساهرة، كما يفعل الكثير من الشباب حاليا، خاصة وأنه تربى جيدا وسط أسرة علمته الأخلاق وأصول الدين.

وأشار إلى أن دخوله مجال الفن جاء بالصدفة؛ لأن ظروفه الصحية السيئة أبعدته عن ممارسة الرياضة، وأي شيء يبذل فيه مجهودا كبيرا، لافتا إلى أن مرضه بالقلب جعله يختار هواية يمارسها مناسبة ويحبها، لذلك اختار الغناء ودخل معهد الكونسرفتوار ليصقل بعد ذلك موهبته.

واعتبر الفنان المغربي أنه بدأ الغناء فعليا منذ ثلاث سنوات فقط، لكنه حقق بصمة ونجاحا واضحين في الساحة الغنائية، مشيرا إلى أن النجاح من السهل أن يصل أي فنان إليه، أو يأتيه بالصدفة، لكن من الصعب على أي فنان الحفاظ على النجاح مثلما كان يفعل المطربون العظماء من أمثال محمد عبد الوهاب.

وكشف الجريني عن أن المسؤولين في شركته الحالية "بلاتينوم ريكوردز" سخروا منه في البداية عندما كان يختبر بسبب شكله وشعره، مشيرا إلى أنهم استغربوا من طلبه الغناء لمحمد عبد الوهاب، وقرروا مقدما عدم قبوله في الشركة.


اللون الشرقي
لكنه شدد على أنهم بعدما سمعوا صوته خلال الاختبار أعجبوا به للغاية، وتعاقدوا معه فورا، لافتا إلى أنه بعدما ترك الشركة وخرج نظرا لاستغرابهم منه في البداية فوجئ بهم يلاحقونه ويطلبون منه التعاقد معهم في الحال.

وأشار الفنان المغربي إلى أنه على الرغم من أن شكله وهيئته لا تتوافقان مع الغناء الشرقي؛ إلا أنه يجيد هذا اللون ويعشقه للغاية، لافتا إلى أن ألبومه الجديد سيميل فيه إلى اللون الشرقي أكثر، خاصة وأنه الآن يميل إلى اللون السهل في الغناء.

وأكد الجريني أن نجاحه لا يرجع له وحده، خاصة وأن معه مجموعة عمل يستشيرها في كل شيء، وأنهم دائما ينصحونه بالأغاني الأقرب إليه، والتي تليق على صوته، مشيرا إلى أنه لولا وجودهم لكرر نفسه، واختار نمطا واحدا من الغناء.

وشدد على أنه لا يخجل من الغناء لعمرو دياب، ومحمد منير، وتامر حسني، ومحمد حماقي، وسميرة سعيد، ومعظم المطربين، لافتا إلى أنه ليست لديه حساسية من هذا الأمر، وأنه دائما يحب أن يغني الكلمات الجميلة ويرددها، ولا ينظر إلى أي حساسية.


mbc





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع