أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
أردني يزرع كاميرات بغرف نوم وحمام المستأجرين طقس العرب : اجواء باردة نسبياً وسحب منخفضة الاربعاء تشكيلات إدارية واسعة في الاشغال (أسماء) مختصون: "المخلوي التنفسي" ليس خطيرا ولا داعي للهلع - فيديو النائب عماد العدوان يطالب وزيرة الثقافة بالاعتذار والاستقالة بعد فضيحة رواية ميرا الخادشة للحياء العام الحوارات يرد على فيديو متداول لمريض يدعي فيه رفض مركز الحسين للسرطان معالجته المدعي العام يوقف المعتدية على الممرضة باربد توضيح حول تعطيل أو تأخير دوام مدارس بسبب الاحوال الجوية الحكومة: مؤشرات عمل الأطفال في الاردن بازدياد القبض على 20 مروجا وتاجرا للمخدرات العناية الإلهية تمنع كارثة في حي الطفايلة - فيديو الامطار تحيي آمال مزارعي دير علا اتفاق مع مستثمر أردني لتطوير منطقة سد الكرامة سياحيا الملكة رانيا تشارك في نشاط حول العنف ضد النساء والفتيات إنجلترا تتأهل لدور ال16بعد الفوز على ويلز بـ 3 أهداف (فيديو) اميركا تقصي ايران من كأس العالم العضايلة: القضية الفلسطينية كانت وما زالت وستبقى مركزية هطول مطري متواضع في جرش .. ولا عوائق ومخاطر رئيس الشاباك لنتنياهو : الانتفاضة قادمة لا محالة 2.327 مليار دينار ارتفاع صادرات الأسمدة والـبـوتـاس والفـوسـفـات لنهـايـة أيـلول
الرميمين عروس الاردنيين
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة الرميمين عروس الاردنيين

الرميمين عروس الاردنيين

27-10-2016 10:29 AM

هذه الرميمين
جميلة الجميلات ,,, أسيرة القرارات .. !

لفت انتباهي العنوان ، والتناقض بين كلمتين عميقتين على الفهم والتعايش مع بعضهما البعض - جميلة وأسيرة ، ثم ماذا ؟ فهل ’يعقل للجمال أن يؤسَر لقرار من الهواة ؟ ثم كلمة القرارات .... فعندما نقرأ كلمة جميلة ,, فإنها تدلّ على عروس جمّلتها الاخلاق وتاريخ النسب من الموروث الثقافي والاجتماعي والتاريخي - فالرميمين قطعة أرض من الجنّة ، تحلّى ساكنوها بالخلق الطيب والميراث الراقي في تعاملهم مع الانسان والارض والتاريخ - فحبهم للجمال أورثهم أرض تزينها شجر الرمان المبارك ، والينابيع الدافئة النقية كنبعة الصايغ والراهب ، وهما ينبوعان يسقي المزروعات بكل الفصول ، فقد باركها الله عزّ وجل بأن جعلها في أرض المحشر - الاردن - ، وسكانها يؤمنون حق الايمان بالله ومخلوقاته العظيمة ، ويتشبثون بها مثل الام على ولدها - فنبارك لهم هذا الحب الذي يرتوي منه الملايين إذا ما أدركوا أن علاقة الانسان بالارض هي علاقة خَلق وحياة وعطاء ثم الموت بين أحضانها - فهلا يدرك النظام المسؤول هذا المفهوم وهذا الشعور الانساني ؟!
وبعد ذلك استوقفتني الكلمتان مرة أخرى - الأسِر والقرار - ، وكأن هاتين الكلمتين مصنوعتان من عابث امتلك أولاً السلاح والمال المسروق من الاردنيين وصفة اللصوصية فقرر ، ثم أسِر المكان بعد أن كان حراً يعيش’ دفء أهله وساكنيه - فما كان من هذا العابث إلا أن يبني سجنا تتوسمه الخمسة نجوم لبرجوازييه من الصدفة ، وهم ممن باعوا وشرّدوا وعاثوا فساداً في الارض ، ومؤامراتهم على المال العام تشهد بذلك ، وقد تناولتهم جموعٌ غفيرة من شعوب المنطقة وعلى رأسهم الشعب الاردني ! فكيف بنا نمارس قتل الأرض والطبيعة والسكان ثم نتناقض ونقول لوزارة الزراعة المعنية بما ينبت على الارض : - حافظوا على الثروة الحرجية والارض من العابثين ! فهل يعقل أن يكون عابث سوى أنتم ( من تتزعمون سدة القرار الاردني ؟ ) وهل يختلف اثنان أنكم بعتم وعبثتم بكل أصول الدولة الاردنية ومقدراتها دون أن يمنعكم مانع - كالمخابرات والجيش مثلاً ؟! لأنهما المسؤولان أولا وآخراً عن سلامة المواطن ومقدراته وأرضه التي تنتهك يوما بعد يوم بممارسات رسمية مقصودة بأدوات الإعلام الكاذب !
أتصور أن الرميمين هي عروس الاردنيين ، وأرض مباركة وغنية بكل المقدرات ويتصدرها الانسان هناك ؛ لأنه أردني عربي يحرص على الارض وجمالها وعطائها مثلما هي الأم على ولدها ..
لنبادر جميعاً كأردنيين ومهتمين بقيمة وعظمة الارض ، ثم أثرها على نفس الانسان الواقعي - أن نغلق سجناً بقرار ’يلغي القرار الرسمي الاول القاضي ببناء سجن لوث كل اشكال الطبيعة والمفاهيم ، وأعتقد أن ’نبقي على الشق الاول من العنوان أجدى من أن نأسر أرض مباركة بقرار ؟! فالرميمين هي جميلة الجميلات فقط .. وأحرى بنا جميعاً أن نبادر بتحريرها من الاحتلال غير المسؤول .

 





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع