أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الخلايلة: لا ردّ من السعودية حول الذهاب للعمرة براً جريمة مروعة في الأردن .. شاب يمزق وجه زميلته بالعمل بمشرط النائب السراحنة: بأي عين سنطلب من المواطن الالتزام في الاجراءات الصحية الاحد .. كتلة هوائية خريفية رطبة صوت العمال توجه نقدا لاذعا لتعديلات قانون الضمان .. وتطالب باعلان الدراسة الاكتوارية قرارات هامة لمجلس التعليم العالي تتعلق بقبول الطلبة هايل عبيدات : ماذا يجري ؟؟ توضيح بخصوص العودة إلى المملكة للقادمين من سوريا - تفاصيل السعودية تزيل علامات ومظاهر التباعد في الحرم المكي (فيديو) انقلاب جوي تعيشه الاردن وبقية دول بلاد الشام .. تفاصيل ابوعاقولة: الإجراءات الحكومية في معبر جابر رفعت الرسوم والكلف التشغيلية على الشاحنات الأردنية قرار حكومي مرتقب بالسماح بالأراجيل داخل المقاهي السياحة: تجاوزات وراء تأجيل انتخابات جمعية الأدلاء الرمثا يتصدر دوري المحترفين بعد فوزه على معان بالأسماء .. مراكز تطعيم كورونا وفق انواع اللقاحات الاحد السميرات: صمت حكومي مرفوض عن حفل عمرو دياب تعليق الدوام الوجاهي والتحول للتعليم عن بعد في عدد من مدارس جرش وعجلون هذا ما كشفته التحقيقات بقضية ادعاء شخص تعرضه للاعداء محافظ العاصمة : تطبيق البلاغ 46 لمنع التجمعات بالمطاعم بدءا من 18 الشهر الحالي الهياجنة : يجب الحذر من موجات جديدة لفيروس كورونا
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة الإعتراف بدولة يهودية

الإعتراف بدولة يهودية

14-10-2010 01:23 AM

لقد أعلن رئيس وزراء العدو الصهيوني مطالبته الفلسطينيين الإعتراف  بدولة يهودية مقابل وعده بطلب من الكنيست بتجميد الاستيطان .ما هذا الهراء وهذه الغطرسة وذلك الخداع، وماذ ا يعني ذلك في المفاهيم الصهيونية على الرغم من الإعتراف الفلسطيني بحق اسرائيل في الوجود ... إن هذا الطلب ليس بجديد من حيث المبدأ  لقد سبق وأن أُدرج في خطاب لكولن باول  تم دسه عمدا في الخطاب، وسبق أن طالب به شارون ويهود أولمرت في محادثات أنا بولس في 2007حيث قال إن هذا منطلق لكل المفاوضات القادمة ، ويعتبر ذلك شرطاً للتفاوض كان مؤجلاً وحان وقت إعلانه تاريخياً، وهو أيضاً إستكمالا لما بدأه ديفيد بن غوريون بأن تكون إسرائيل دولة لليهود وليس دولة يعيش فيها مواطنون يهود.إذن هذا من صلب الحركة الصهيونية ولكن التركيز عليه الآن له دلالات ومعاني يمكن إيجازها بما يلي:

1.    إن الفرق بالإعتراف بإسرائيل كدولة وبين الإعتراف بهويتها اليهودية يدل في الثاني على أنها وطن لليهود أينما كانوا وحيثما تواجدوا وهو محاولة لجذب المزيد من اليهود إلى أرض فلسطين.

2.    يعتبر الشعار الأنجع لإنهاء حق العودة للفلسطينيين مما يعني شطب القرار194.

3.     يعني أنه لايجوز أن يستوطن أي كان في الدولة اليهودية ما لم ينتمي الى الديانة اليهودية  مما يستوجب طرد كل عرب الارض المحتلة عام 48.اضف الى ذلك بإن قانون المواطنة جاء في هذا السياق  للتضييق على العرب الفلسطينيين وليصب في مطالبة الإعتراف بدولة يهودية.

4.     يشتم منه رائحة التمييز العنصري كما أورد وليم بيرنز السفير الامريكي  الاسبق في اسرائيل في محادثات شرم الشيخ .

5.  يعتبر تناقض واضح فيما تتفوه وتتغنى به إسرائيل من أنها دولة ديموقراطية  .

6.    دلالة واضحة من عدم جدية اسرائيل  بالسلام والتفاوض لإنها تقول إما الإعتراف بيهودية الدولة أو لن تكون هناك دولة فلسطينية وبهذا الاسلوب تقول للعالم إن الجانب الفلسطيني هو الذي يرفض السلام وهي لا تخسر من وراء ذلك شيئاً.

7.   يقول كاتب إسرائيلي إن نتنياهو إفتعل أزمة يهودية الدولة ليخرب المفاوضات ويوقع عباس في مصيدة ويقول هم سيعلنون الإعتراف الأبدي بينما سيمنح هو تجميداً مؤقتاً للإستيطان.ويقول كاتب آخرلقد كانت كلمة الأمن ذات دلالة ولما لم يعد هناك أعمال مقاومة فإن نتنياهو إخترع حيلة الدولة اليهودية لعرقلة المفاوضات.

8.  للرد على ذلك المطالبة بالإعتراف اليهودي بإسلامية أرض فلسطين أرض الإسراء والمعراج كما يقولد.فايز ابو شمالة. 

إن المتابع لعملية التفاوض يرىأن  ما تطالب به إسرائيل  يصب في دوامة المماطلة الاسرائيلية المعروفة إتجاه السلام  وهم أساتذة في ذلك وكلنا يعرف  ويقرأ ما طالبوا به سيدنا موسى "إنها بقرة صفراء فاقعُ لونها".

أنا اراهن بإنه إذا ما تم لهم ذلك نتيجة للضغوطات أوللقناعات الاستسلامية فإننا سنخرج ِبخُفي حُنين وسيظهر متطلبات جديدة وهكذا دواليك.

إنني أشفق على المراهنين على الإدارة الإمريكية  وعلى جورج ميتشل ، ألم يطلب من الاطراف إنهاء الصراع   ” " وما عليكم إلا عمل الترتيبات اللازمة لذلك

. إنظروا كيف يطالب الامريكان في مقالات متعددة في جريدة الواشنطن بوستTHE CONFLICT IS OVER”   إنهم يقولون على إسرائيل أن تتخلى عن حلمها بقدس موحدة مقابل تخلي الفلسطينيون عن حق العودة،إنهم يطالبون بتواجد قوات اسرائيلية في غور الاردن ، إنهم يطالبون بالإعتراف بيهودية الدولة، إن لديهم القناعة أن اسرائيل قدمت الكثير من أجل السلام وأن الفلسطينيين ليس لديهم رغبة في السلام وإن كانت عند محمود عباس فهو لا يملك السلطة لذلك.الوشنطن بوست

Your move ,Mr .Abbas.     Friday     September10 2010                         

                                                                                                                                                إن الحل السلمي للنزاع واضح لا جدال فيه وهو الانسحاب من جميع الاراضي المحتلة عام67 وإنشاء دولة فلسطينية مع ضمان الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني بناء على قرارات الامم التحدة . ولا غير ذلك سينهي النزاع. 

haniomosh@yahoo. com                            





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع