أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
51 مليون دينار لمبادرة تسريع الوصول إلى التعليم بالأردن التربية: تمديد تعليق الدوام بمدارس في جرش وعجلون يعتمد على المستجدات شاهد بالصور .. أردني يطلق النار على طبيب داخل عمله %24 نسبة الفقر في الأردن مرحليا الخلايلة: لا ردّ من السعودية حول الذهاب للعمرة براً جريمة مروعة في الأردن .. شاب يمزق وجه زميلته بالعمل بمشرط النائب السراحنة: بأي عين سنطلب من المواطن الالتزام في الاجراءات الصحية الاحد .. كتلة هوائية خريفية رطبة صوت العمال توجه نقدا لاذعا لتعديلات قانون الضمان .. وتطالب باعلان الدراسة الاكتوارية قرارات هامة لمجلس التعليم العالي تتعلق بقبول الطلبة هايل عبيدات : ماذا يجري ؟؟ توضيح بخصوص العودة إلى المملكة للقادمين من سوريا - تفاصيل السعودية تزيل علامات ومظاهر التباعد في الحرم المكي (فيديو) انقلاب جوي تعيشه الاردن وبقية دول بلاد الشام .. تفاصيل ابوعاقولة: الإجراءات الحكومية في معبر جابر رفعت الرسوم والكلف التشغيلية على الشاحنات الأردنية قرار حكومي مرتقب بالسماح بالأراجيل داخل المقاهي السياحة: تجاوزات وراء تأجيل انتخابات جمعية الأدلاء الرمثا يتصدر دوري المحترفين بعد فوزه على معان بالأسماء .. مراكز تطعيم كورونا وفق انواع اللقاحات الاحد السميرات: صمت حكومي مرفوض عن حفل عمرو دياب
دولة الرئيس، أبناء مدينة إربد يطالبون بحل المجلس البلدي
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة دولة الرئيس، أبناء مدينة إربد يطالبون بحل...

دولة الرئيس، أبناء مدينة إربد يطالبون بحل المجلس البلدي

03-10-2016 10:52 AM

دولة الرئيس؛ يطالب أبناء مدينة إربد منذ سنوات بحل المجلس البلدي لأنه غير قادر على القيام بواجبه، وحل المشاكل التي تعاني منها المدينة، ومن المشاكل التي كتبنا عنها وظلت عالقة لم يتخذ فيها المجلس البلدي أي قرار لمعالجتها، أو التخفيف منها، أو وضع خطة متوسطة المدى لتخليص أبناء إربد من تبعاتها، وارتداداتها، وإفرازاتها. مشاكل وأخطاء لو ألقيت على مجلس قروي لقام بحلها خلال سنة واحدة لا أكثر ولا أقل، تتمثل فيما يأتي من أسباب أكدنا مراراً وتكراراً عليها بالتقارير الإخبارية المصورة:

تنقسم المعاناة الى ثلاثة أقسام:

الشوارع، والبنية التحتية المتضررة.

- تزفيت بعض الشوارع غير الضرورية، وإهمال شوارع حيوية تتعرض لضغط مئات السيارات يومياً، فقد تحطمت الكثير من السيارات نتيجة الحفر، والمطبات، والحفريات غير المبررة، وتهيئة بعض الشوارع لتزفيتها منذ عدة أشهر، وبروز بعض المناهل المعدنية حيث تسببت في تكسير بعض السيارات، كما يظهر في الصور التالية.

انعدام النظافة، والإهمال الكلي لوسط المدينة.

- نشرنا عدد كبير من التقارير المصورة منذ عدة أشهر؛ تصور الواقع المؤلم الذي يعيشه وسط مدينة إربد، إذ تنعدم النظافة إنعداماً تاماً، وهناك تقصير كامل من البلدية، والصور التي نقوم بالتقاطها على مدار اليوم تثبت بما لا يدع مجالاً للشك بأن البلدية تتعمد إبقاء الحال على ما هو عليه: نظافة معدومة، سوق لبيع الخضار والفواكه لا تتوفر فيه شروط السلامة العامة، وتنعدم فيه النظافة، وتتكاثر من خلاله القوارض، والقطط، والكلاب الضالة، ناهيك دولة الرئيس عن وجود قطعان من الخارجين على القانون، والزعران، والمطلوبين أمنياً يختبئون في أحد أقسام السوق.

الصحة والسلامة العامة، ومراقبة المواد الغذائية من مسئولية البلدية، والغذاء والدواء:

أجل دولة الرئيس، هناك تراخي، وإهمال، وغض بصر عما يدور في السوق، إذ تباع المواد الغذائية المعلبة وغير المعلبة، والدجاج الميت على أنه حي ومنظف، وكثير من مستلزمات البيت تباع أمام مراقبي الصحة التابعين لبلدية إربد دون أن يحركوا ساكناً، وكثير من المواطنين ابتاعوا مواد غذائية منتهية الصلاحية؛ تسمم منهم من تسمم، بسبب شراء الدجاج الميت الذي يباع على أنه حي ومنظف، أو بسبب المعلبات، والخضار والفواكه الفاقدة للصلاحية، حيث تباع بعد انتهاء صلاحيتها، والبلدية غافلة عن مراقبتها ومحاسبة الحيتان من تجار المواد الغذائية.

المجاري مغلقة نتيجة إلقاء جلود الدجاج، والعظام، والمواد الصلبة:

تتكدس في كل يوم عشرات الأطنان من النفايات الصلبة، ويتم تجميعها أمام السوق تمهيداً لرفعها بالقلابات، جزء كبير منها يرمى داخل المجاري فيتسبب بإغلاقها وفيضانها في طول شارع فلسطين وعرضه، وقد صورت العديد من كاميرات الفضائيات والصحافة الأردنية بعض هذه الفيضانات أُغلقت خلالها عدد من الشوارع الحيوية في وسط المدينة.

دولة رئيس الوزراء الأفخم، لقد صورنا الواقع الذي تعيشه المدينة منذ سنوات ثلاث، والمواطن ينام ويحلم بتغيير واقع المدينة المؤلم، والمزري، والمؤسف، وكأنه مكتوب على أبناء مدينة إربد الشقاء، والمعاناة من انعدام النظافة، وانعدام الشوارع، وتكاثر المطبات والحفر، وآخر المصائب؛ إنشاء عشرات الميادين التي فاقمت من أزمات المرور...

المطلوب حل المجلس البلدي وتعيين مجلس جديد قادر على تلبية الحد الأدنى من مطالب أبناء (عروس) الشمال التي أصبحت بفضل المجلس البلدي؛ عجوز الشمال.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع