أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
14 أنثى ضحية 13 جريمة قتل أسرية منذ مطلع العام روسيا: ارتفاع إصابات ووفيات كورونا مقتل شاب برصاصة في إربد بحث التعاون في قطاع الاتصالات مع فلسطين واليمن تربية الكرك تنظم محاضرة عن أنشطة جسور التعلم الفايز: الاهتمام الملكي أدى لنقلة نوعية بتمكين الشباب الفنان جميل عواد في ذمة الله نقابة الصيادلة: لا إقبال على مطاعيم الإنفلونزا الموسمية بلعاوي: من المبكر إعطاء لقاح كورونا للأطفال من عمر 5 إلى 11 عاما المعونة: شروط للحصول على معونة شهرية التربية: الحالة الصحية للطلبة الذين تعرضوا لحادث سير جيدة المتهم بقتل زوجته في الزرقاء يسلم نفسه طوقان: إنتاج الكهرباء وتحلية المياه من الطاقة النووية مطلع العقد المقبل الذنيبات: الجلوة العشائرية أشد من العبودية كريشان يوجه البلديات بتقسيط ديون المواطنين تفاصيل تورط محامي أردني بتزوير وكالة ارض الاستهلاكية المدنية تفتح أبوابها الجمعة ديون الفيصلي مليون و300 ألف دينار الجزيرة يستغرب قرار التحقيق مع لاعبيه ترقيات أكاديمية في جامعة اليرموك -أسماء
خدمات التأمين الصحي الحكومي , والحاجة خضرا
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام خدمات التأمين الصحي الحكومي , والحاجة خضرا

خدمات التأمين الصحي الحكومي , والحاجة خضرا

15-12-2015 11:01 AM

تعرضت لوخزة في عيني من غصن شجرة زيتون اثناء قيامي بجمع الثمار عنها (الفراط) وتسببت لي بألم شديد،قمت على اثرها بمراجعة طوارئ مستشفى الاميرة، راية وعندما دخلت الى غرفة الطبيب وشرحت له الحاله،قال لي انه لا يستطيع ان يقدم لي اية مساعدة لان حالتي تحتاج الى طبيب اخصائي عيون ،فطلبت من معاينة عيني ربما يوجد فيها جسم غريب يمكن اخراجه منها،الا انه رفض متعذرا بعدم وجود اجهزه،وقام بكتابة دواء عباره عن قطرة عين،وقال هذا كل ما استطيع فعله لك،وعند مراجعة الصيدلي اخبرني ان القطرة غير متوفره،وعلي شراءها من السوق.

 


وقبل خروجي من المستشفى شاهدني احد اقاربي،ولما اخبرته عن سبب وجودي في المستشفى ،قال لي "ما الك غير ام احمد الحجة خضراء"تركته وخرجت عائدا على امل شراء القطرة الموصوفة من السوق،وللمصادفة لم اجدها ،عندها قررت ان اسمع نصيحة قريبي والتوجه الى الحجة خضراء،وهي في السبعينات من العمر _امد الله في عمرها_و من نفس قريتي،كانت في زيارة لبيت ابنها وبمجرد مشاهدتي ادركت ما اعانية، لم تطلب مني بطاقة التأمين الصحي ولا فتح ملف ولا تسجيل معلومات جلست على الفراش العربي وليس على كرسي ومكتب كمكتب الطبيب وعيادة في مستشفى بنيت باموال المواطنيين لخدمتهم ولم يكن معها اية اداة طبية.

 

ولا حتى مصباح ليحسن الرؤية، كل ما تحمله بيدها منديل ورقي،طلبت مني ان انظر اليها وامسكت بجفن عيني قلبته ومسحته من الداخل بالمديل الذي ثنته بطريقة مناسبه،فاخرجت جسم صغير ،واعادة العملية مرة اخرى واخرجت جسم اخر،وقالت الان انتهى الامر،غدا ستكون بخير والالم الموجود بسب جرح صغير سببه فرك العين مع وجود الجسم فيها .

 


الحاجة خضرا لم تطلب اي مقابل ،اعطيتها مبلغ زهيد وخرجت وهي تدعو لي بقلب ام حنون ,دعوات اثمن ما تكون . جزاها الله خيرا.

 


هذا الامر وهذه الحالة جعلتني اتساءل عن :_

 


***دور واخلاق الطبيب الذي لم يكلف نفسه عنا القيام عن الكرسي اوالنظر الى موضع الاصابة والالم ومحاولة تقديم اية مساعده ممكنه تخفف الالم ولو حتى تطمينا معنويا .

 


***سبب عدم توفر الدواء في صيدلية المستشفى وهذا ما يشكو منه الكثر من المراجعين لمستشفيات وعيادات وزارة الصحة.

 


***ما هي الخدمات التي يوفرها التأمين الصحي للمشتركين والمنتفعين,مقابل ما يتم اقتطاعه وهو ما نسبته 3% من اجمالي راتبي وراتب زوجتي التقاعدي, لتأمين ثلاثة افراد فقط.

 

ولا اذكر اننا استفدنا يوما من خدمات وزارة الصحة خدمة تذكر _ و الحمد لله على نعمة الصحة والعافية.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع