أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
وزير البيئة عن حادثة العقبة: تركيز الكلور بالبحر كان أقل بكثير من مياه الشرب اجتماع عربي تشاوري وزاري السبت في بيروت لا يستند إلى جدول أعمال الإقتصاد الرقمي: التوقيع على اتفاق "5G" بعد العيد انزال 5 صهاريج غاز كلورين في ميناء العقبة إردوغان يلوح بعرقلة انضمام السويد وفنلندا إلى الناتو محال حلويات في الأردن ترفع الأسعار حالة الطقس في الأردن السبت التربية: نحو 156 ألف طالب وطالبة يتقدمون لاختبار السبت ليفربول يعلن تمديد عقد النجم المصري محمد صلاح لـ"فترة طويلة" الصفدي يشارك في أعمال الاجتماع التشاوري لوزراء خارجية الدول العربية في لبنان مراكز فحص كورونا العاملة في الاردن خلال الاسبوع ارتفاع الرقم القياسي لأسعار الأسهم في بورصة عمان مختصون: الأردن في مرتبة جيدة بحماية الطيور من التكهرب الفايز: نشهد عودة لقوى الإرهاب والتطرف في سوريا طارق خطاب يعلن اعتزاله بعد اصابته الجديدة الأردن ثاني أقل الدول العربية في تكاليف الحج جنود الاحتلال يعتدون على جنازة امرأة فلسطينية - فيديو المسلمون يتدفقون على مكة في أول حج بعد الجائحة الأردن يلغي قرارات الإبعاد بحق السوريين الذين تم توطينهم في دول الاتحاد الاوروبي أسعار القمح عالميا تتراجع إلى مستويات ما قبل الحرب في أوكرانيا
الصفحة الرئيسية من هنا و هناك لعبة "إطلاق السهام على أوباما" تثير جدلاً واسعاً

لعبة "إطلاق السهام على أوباما" تثير جدلاً واسعاً

06-08-2010 10:04 PM

زاد الاردن الاخباري -

أثارت لعبة للأطفال في مهرجان صيفي بالولايات المتحدة جدلاً سياسياً وعرقياً واسعاً في الولايات المتحدة، بعد أن اتضح أنها تصور الرئيس باراك أوباما، وتدعو الأطفال لإطلاق أسهم عليه وإصابته في أماكن حساسة، منها الرأس والقلب.

ويبدو في لوحة اللعبة صورة لرجل أسود اللون يرتدي زياً رسمياً، وحزاماً يحمل ختم الرئاسة الأمريكية، وفي يده اليمنى لفافة ورقية كتب عليها "قانون الصحة العامة" في إشارة إلى المشروع المثير للجدل الذي انقسم حوله الشعب الأمريكي.

وكان المهرجان من تنظيم مدرسة دينية في مدينة روزيتو، وجرى خلاله عرض مجموعة من الألعاب، بينها لعبة "غزاة الفضاء" التي تضم صورة أوباما.

وعبر عدد من أولياء الأمور عن امتعاضهم من اللعبة وما حملته من إيحاءات، إذ قال كريس يانكاوسكي: "أرفض هذه الممارسات بشدة فهو (أوباما) رئيس بلادنا سواء أحببنا ذلك أم كرهناه."

أما سكوت بيترز، وهو أيضاً والد أحد الأطفال المشاركين بالكرنفال، فقال: "هذا تصرف عير مناسب مطلقاً.. إن القائمين على اللعبة يشيرون إلى شخص بعينه."

من جانبه، قال إيرين غود، مدير مدينة الترفيه التي جرى فيها تنظيم المهرجان، إنه لم يكن يقصد جرح مشاعر الناس بهذه اللعبة مضيفاً: "لا يسعني إلا أن أعتذر عن هذا التصرف.. لم يكن هناك أي خلفية سياسية لتصرفي هذا، بل إنني أحد الذين صوتوا لأوباما في الانتخابات."

وتكلف ممارسة اللعبة خمسة دولارات، ويمنح المشرفون عليها كل طفل ثمانية أسهم يمكن إطلاقها من خلال مسدسات بلاستيكية، ويطلبون منه إصابة الرئيس للحصول على النقاط، مع إمكانية نيل نقاط إضافية للإصابات في الرأس والقلب.

ولم يتح الاتصال بالقس جيم براير، المشرف على المهرجان الترفيهي للوقوف على رأيه في القضية، بينما قال جهاز الأمن السري الموكل بحماية أوباما إن من مسؤولياته التحقيق في القضايا المماثلة، بصرف النظر عن نوايا القائمين بها.

cnn





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع