أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
ميسر السردية تكتب : مخاضات الوطن البديل في الإزاحة والتعديل علماء : فيضان هائل ربما دمر البتراء القديمة العناني: لم يعد هناك قرارا حكوميا مرضيا للجميع مزيد من الأردنيين يسقطون في الفقر .. وغياب للحلول الشريدة: تحدي اللجوء السوري وتبعاته على الاقتصاد الوطني ما يزال قائماً "زاد الأردن" تهنيء بذكرى المولد النبوي الشريف مادبا .. إصابة شاب بعيار ناري اثر مشاجرة بدء تقديم طلبات شواغر تخصصي الصيدلة ودكتور الصيدلة للمعيدين نصر الله يهدد حزب القوات اللبنانية بـ100 ألف مقاتل تشكيلات إدارية في وزارة الداخلية - أسماء عويس يطالب الجامعات الخاصة بموازاة الحكومية أكاديميًا الأمن يثني شابا عن الانتحار بالقاء نفسه من أعلى برج للاتصالات في عجلون العثور على جنين غير مكتمل بمقبرة في الزرقاء اليكم ابرز التوصيات الجديدة للجنة الأوبئة النسور : لا حاجة لأوامر دفاع جديدة تتعلق بالصحة شكاوى من مطابقة الصورة في تطبيق سند البلبيسي : ارتفاع ملحوظ باصابات كورونا .. ولا إغلاقات قادمة أو تعليم عن بعد مهيدات: مصدر التسمم "مائيا" في جرش وعجلون الملك: السلام على من أنارت رسالته طريق البشرية وغرست فينا قيم الرحمة والتسامح إسقاط دعوى الحق العام بقضية مسؤولية طبية وصحية
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة حالة التسمم في احد منتجعات البحر الميت واستغلالها

حالة التسمم في احد منتجعات البحر الميت واستغلالها

21-10-2014 12:10 PM

على مدى حوالي الاسبوع وجميع الاردنيين منشغلين بحالة التسمم التي حصلت لاحدى العائلات نزيلة احد منتجعات البحر الميت والتي تسببت بوفاة طفل ووالدته , والذين ندعو لهم بالرحمة ولاهلهم بالصبر والسلوان على هذا الحادث والمصيبة الكبيرة التي حلت بهم ونرجو الله الا تتكرر .

الغريب في هذا الموضوع انه ما ان نشر هذا الخبر حتى نشط الناشطون وغير الناشطون بالحكم مسبقا واتخاذ المواقف المسبقة وقبل صدور نتائج الفحوصات المخبرية ومعرفة السبب الحقيقي لما جرى لهذه العائلة , البعض خلق هاشتاغ او وسم خاص بهذا الحدث ولا يخلو من التشويه .

خلق هذا الوسم او الهاشتاغ كي يجلب اكبر عدد ممكن ليشاركوه في وجهة نظره وحكمه المسبق على الموضوع والسبب فيما جرى والذي وضعه معتمدا على خياله او ربما بقصد الاساءة والتشويه, والتي استغلها البعض ليس بقصد الاساءة للمنتجع فقط بل بقصد الاساءة لسمعة مرافق البلد السياحية وتشويه صورتها وربما يتعدى هذا بكثير .

وللاسف نجد الكثيرين يعملون على نظرية الفزعة العشوائية ويساهمون في نشر هذا الحكم المسبق وبدون تمحيص وبدون تفكر بسبب هذا الاختلاق والهدف منه وبدون التفكر بان هناك جهات رسمية معنية بهذا الموضوع ومعنية بالتحقيق به ومعنية بالتوصل للحقيقة والنتيجة السليمة وهي فقط من يحق لها ان تقرر وتقول الحقيقة وكلنا ثقة بهذه الجهات .

الاغرب من هذا كله ان البعض من ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي وبعد خروج نتائج الفحوصات المخبرية ومن عدة جهات معنية بالموضوع اخذ ينشر اخبارا مثيرة للسخرية احيانا قبل اثارتها للاستغراب يكتبون "اخبار غير مؤكدة ان السبب هو كذا وكذا ...."

والسؤال الذي يطرح نفسه على هذه الاخبار غير المؤكدة هو :

طالما انها اخبار ليس مؤكدة فما هو سر نشرها وما هو سبب نشرها !؟

يفترض بالخبر قبل ان ينشر ان يكون صحيحا ومؤكدا والا دخل في باب الاشاعات وليس الاخبار !

والجميع يعلم كم عانينا من مرض الاشاعة خلال الايام والاسابيع الماضية وباكثر من مناسبة .

لقد آن الاوان نتقي الله في انفسنا اولا ونتقي الله في سمعة بلدنا ومؤسساته , هذا موضوع خطير ومن الجرم ان نثير الاشاعات به طالما ان لدينا اجهزة لها مصداقيتها ولها حرفيتها الكبيرة والمميزة جدا .

لقد كان الاجدر بنا ان ننتظر خروج نتائج كل الفحوصات المخبرية وننتظر اعلان الجهات الرسمية المعنية بهذا الموضوع والتي ستعلن حقيقة ما حصل ولن تجامل لا المنتجع ولا المتضررين .

كنا نتمنى الا يحصل ما حصل وكنا نتمنى ان يبقى حديثنا مقتصرا على ضرورة تكثيف الحملات على المطاعم ومحلات الاغذية وتشديد العقوبات على كل من يتاجر ويتلاعب على حساب صحة المواطن بشكل عام طالما انني واياكم لا نستطيع الا ان نعلق ونشارك ونكتب باي قضية وباي حادثة تحصل.

ولكن ليس من المقبول ابدا ان نستغل هذه الحادثة من اجل الاساءة لمؤسساتنا ومرافقنا السياحية دون دليل او اثبات وكنا نتمى لو اننا ضبطنا اقلامنا والسنتنا حتى تعلن الجهات الرسمية حقيقة ما حصل لهذه العائلة دون تعجل ودون تسرع .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع