أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
فاتورة التقاعد تتجاوز 1.45 مليار دينار تعرف على أسماء الفائزين بجوائز الدولة التقديرية 2020 شبح "التمويل" يلاحق منظمات المجتمع المدني في الأردن التحرش الجنسي في جامعات الأردن ومدارسه بين صمت الضحايا وإنكار المجتمع أبو طير : ذريعة الحكومة بأننا في الأردن لا نملك مالًا يجب أن تتوقف سهير جرادات تكتب لزاد الاردن : تحصيل حاصل لقاء بحضور نيابي يبحث آلية فتح “قاعات الأفراح” الحجاوي : لا تزال الامور تشكل خطورة والمؤشر يبعث على الارتياح اعتقال "صحفي مزيف ومسلح" ومظاهرة مسلحة امام كونغرس تكساس التربية: إنهاء الإجراءات التفصيلية التنظيمية لعودة الطلبة للمدارس خلال أيام إصابة أسيرين أردنيين في سجون الاحتلال بفيروس "كورونا" الأمن: لا شغب في الوحدات وتفريق اشخاص تجمعوا للاحتفال النائب الصفدي: طالب الواسطة من الحكومة لا يستطيع مراقبتها الهواري: أقسمنا اليمين بعدم إخفاء شيء يتعلق بلقاحات كورونا لجنة الاوبئة : دول مجاورة اغلقت مرة اخرى الحكومة : لن نكمل الفصل الدراسي الثاني في هذه الحالة أطباء أردنيون يسعون لإنتاج لقاح ضد فيروس كورونا لقاء يبحث آلية فتح قاعات الأفراح بالاردن ألمانيا تسجل المليون الأول في حملة تطعيم كورونا امين عام "الداخلية" السابق رائد العدوان : " لا تمتحنوا الشعب في صبره !!!!!
الصفحة الرئيسية تحليل إخباري إسرائيل .. خطة عسكرية جديدة لغزو غزة تحمل اسم...

إسرائيل .. خطة عسكرية جديدة لغزو غزة تحمل اسم الرصاص المصبوب 2 وتستغرق أسبوعا واحدا

10-01-2010 03:54 AM

زاد الاردن الاخباري -

عرض التلفزيون الإسرائيلي تقريرا حول استعدادات الجيش الإسرائيلي، لما قال إنه خطة جديدة لتنفيذ عملية واسعة في قطاع غزة، أطلق عليها اسم "الرصاص المصبوب 2"، في أبرز تصريح من الجانب الإسرائيلي حول الخطة، التي كان الاعتقاد أنها لا تزيد عن كونها نوعا من التهديدات الإسرائيلية المعتادة.

وأفاد التقرير بأن "عملية الرصاص المصبوب رقم 2 "، لن تستغرق أكثر من أسبوع واحد، لتجنب الأخطاء التي سادت العملية الاولى، التي تعرض لها قطاع غزة في شهري ديسمبر ويناير 2009، والتي أدت إلى دمار واسع في القطاع، بينما أكد التقرير التليفزيوني أن "سلاح المدفعية يجب أن يدخل الحرب، إذا أرادت إسرائيل اجتياح غزة بالكامل".

ونقل التقرير الإسرائيلي عن أحد الضباط قوله "هذه حرب وليست مزاحا، ونحن في الجيش نتدرب على كل شيء، وإذا عادت الحرب إلى غزة، فكل الألوية في الجيش ستشارك فيها، لا سيما سلاح المدفعية، الذي تقلص دوره في العملية الاولى، مقارنة بسلاحي الجو والمدرعات.

وأضاف التقرير أن إسرائيل تعول على الدبابة ميركافا 4، واستخدام الآليات المدرعة الأخرى، رغم أن إسرائيل لن تحسم المعركة، إلا بسلاح المدفعية، ضمن أجهزة تكنولوجيا متطورة، بالإضافة إلى ضرورة نزول المشاة إلى الأرض.

وفي ذات السياق، عرضت مؤسسة الصناعات العسكرية الإسرائيلية، نظام الدفاع الجوي القبة الفولاذية، الذي طورته لاعتراض الصواريخ قصيرة المدى، خاصة صواريخ المقاومة الفلسطينية واللبنانية، مؤكدة أن المنظومة أثبتت كفائتها، وهو ما دفع البتاجون للتفكير في شراء هذه المنظومة، بينما أشار محللون بإسرائيل، إلى أن هذه المنظومة تكلف إسرائيل آلاف الدولارات، من خلال إطلاق صاروخ غالي الثمن، لصد صاروخ يكلف المنظمات الفلسطينية دولارت قليلة.

وأكد المحلل العسكري روني دانييل، أن "القبة الفولاذية لا تستطيع أن تحمي المستوطنات من القذائف الصغيرة، لكنها تقلل حجم الاصابات، وهو ما نفاه محللون آخرون، قالوا إن هذه المنظومة تستطيع اعتراض أعداد كثيفة من الصواريخ، إذا ما تم إطلاقها على إسرائيل دفعة واحدة.

 

وكالات





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع