أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
محتجون يضرمون النار عند بوابة البرلمان اللبناني البلبيسي: 526 ألف متخلف عن أخذ اللقاح الحياري: وزارة الزراعة تعمل على خطة طموحة لتطوير القطاع الفايز: ندعو العالم لزيارة الأردن إحباط تهريب 500 الف حبة مخدرة عبر معبر جابر الأمانة: إبراز شهادة التطعيم شرط لدخول السائقين إلى السوق المركزي مجلس التعليم العالي يُجري تغييرات على رؤساء ست جامعات رسمية إحباط محاولة تسلل وتهريب مخدرات من سوريا إلى الأردن بالصور .. الملك يلتقي ممثلين عن أبناء المخيمات في الأردن عطلة رسمية الثلاثاء القادم توصية بتخفيض سن المترشح للبرلمان لـ 25 عاما 11 وفاة و897 إصابة جديدة بكورونا في الأردن اعطاء نصف مليون جرعة لقاح خلال اسبوع الحواتمة: المشاريع الهادفة لخدمة المواطنين والتخفيف عنهم تمثل احتفالنا الحقيقي بمئوية الدولة. بالأسماء .. احالات على التقاعد في امانة عمان بالأسماء .. برئاسة محافظة لجنة لتطوير امتحان التوجيهي هيئة النقل: حملة رقابية لرصد التزام وسائط النقل بأمر الدفاع 32 اعتبارا من غدا التخطيط: البطالة وتباطؤ النمو أهم تحديات الأردن نايف الطورة !! في أمريكا قال ما لم يقله مالك في الخمرة .. وفي عمان يلبس ثوب الرهبان ويطلب الصفح والمغفرة بالصور .. إصابة أردني بجروح خطرة باحتراق شاحنته في السعودية
الصفحة الرئيسية آراء و أقلام غابت عن بال الحكومة !!!!!!!!!!!!!! إن...

غابت عن بال الحكومة !!!!!!!!!!!!!! إن المتقاعدون العسكريون شعارهم

10-11-2013 06:47 PM

غابت عن بال الحكومة !!!!!!!!!!!!!!
إن المتقاعدون العسكريون شعارهم

هل تعلمون من هم المتقاعدون العسكريون يا حكومتنا الرشيدة ؟ إذا كنتم تعلمون أنهم فقط مجموعة خدمت في المدارس العسكرية وانتهى أمرهم إلى التقاعد .. فقد ارتكبتم خطأ فادحا" .. فعليكم الاعتذار لهم والاستغفار الاستعمار.جنود الاستقلال وليسوا جنود الاستعمار .. وإذا أردتم التوضيح .فلا تستحوا .. واطلبوا الاستفسار .

هؤلاء المتقاعدون العسكريون خير من مثل الشعار الذي يزين مكاتبكم وفوق رؤوسكم . فهم من حمى التاج وهم من حرسوا حدود الوطن لتنعم شعوب ألامه وتشعر بالحرية والأمن والأمان . وهم من ارتدوا وشاح التضحية والفداء والنقاء وهم من رفع الرايات خفاقة منذ بداية الثورة العربية .. فكانوا كالصقور بقوتهم وبأسهم وبطشهم في وجه أعداء ألامه . وحلقوا عاليا" في سماء الوطن وهم من امسكوا الكرة ليحافظوا على ديننا الإسلامي الحنيف وهم من رفعوا سنابل القمح لكي لا يجوع أردنيا" وهم من استخدموا سعفات النخيل وغطوا بها أنفسهم لاصطياد أعداء الأمة الإسلامية وهم خير من حمل السلاح والدروع والحراب والسيوف في وجه أعداء ألامه العربية والإسلامية .

رطبوا ارض الأردن بدمائهم وأصبحت خصبه واختلطت دمائهم بغيوم الوطن وسمائه وأمطرت دماء شهدائهم من السماء لتنتشر في بقاع الوطن وانتقلت من وريد إلى وريد وأرضعته أمهاتنا إلى كل طفل وليد . وارتوت الدماء الحمراء في الأنهار والبحار وزادت من البحر الأحمر احمرارا" معطرة بدماء الشهداء .

هم من اقسموا بالإله .. ولم تخر لهم جباه . وقد اخلصوا للمليك . وللبلاد ماضيا" وحاضرا" . ومدى الحياة ولم يناموا في الظلام ولم يسيروا على خطاه وافتدوا الوطن بأرواحهم ودمائهم وها هم لا زلنا يعيشون فداه .

رايتهم لا زالت خفاقة . واستمدوا من رايتنا بكلام رب العزة والإكرام بسورة فاتحة القران . فعيونهم حمراء وجباههم سمراء وضمائرهم بيضاء وطريقهم بعون الله خضراء . فلم يعرفوا الفاطميين أو العباسيين أو الأمويين .. بل عرفوا الهاشميين وأصول الأردنيين . فهم من شاركوا وعاصروا الكرامة وحافظوا عليها لأنها تعني لهم العدل والمساواة وقيمة الإنسان .. وأعلى قمة في المبادئ الدستورية وان القوانين تسير من أسفلها وليس أعلاها . فأصبحت تاج فخر لكل الأردنيين الشرفاء والأطهار .
لم نسمع يوما" أن متقاعدا" باع شرفه وقيمته وهو يعقد الصفقات المشبوهة لبيع الوطن وثرواته أو حتى بتلويث سمعته .

وفي نهاية ذلك كله .. ها هم يرون الحكومات المتعاقبة . تنتهك الكرامات بالظلم . وما كان منهم إلا أنهم عرفوا قدر أنفسهم وعملوا جاهدين لحفظ تلك الكرامات .سيظلون يعتزون بأنفسهم ويحترمون ذاتهم ولن يتقبلوا الاهانة من الآخرين .

نصيبهم من وصول الملايين لأردننا لم يصلهم ... ولكننا نرى الفاسدون وتاجروا الأوطان يتسابقون ويتراكضون هنا وهناك وكأنها غنائم من معركة ما ويريدون تقسيمها بينهم ..فهؤلاء الفاسدون وسارقوا خيرات الوطن لم يكونوا يوما" من الأيام حتى جنودا" سابقون . فقد فرضوا علينا من سجلاتهم وتاريخهم الأسود .وبقي التاريخ الأبيض يزهو بأسماء المتقاعدون العسكريون .

كان الله في عون هؤلاء المتقاعدون الذين افنوا حياتهم في الدفاع عن شرف الأمة .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع