أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الحياري: وزارة الزراعة تعمل على خطة طموحة لتطوير القطاع الفايز: ندعو العالم لزيارة الأردن إحباط تهريب 500 الف حبة مخدرة عبر معبر جابر الأمانة: إبراز شهادة التطعيم شرط لدخول السائقين إلى السوق المركزي مجلس التعليم العالي يُجري تغييرات على رؤساء ست جامعات رسمية إحباط محاولة تسلل وتهريب مخدرات من سوريا إلى الأردن بالصور .. الملك يلتقي ممثلين عن أبناء المخيمات في الأردن عطلة رسمية الثلاثاء القادم توصية بتخفيض سن المترشح للبرلمان لـ 25 عاما 11 وفاة و897 إصابة جديدة بكورونا في الأردن اعطاء نصف مليون جرعة لقاح خلال اسبوع الحواتمة: المشاريع الهادفة لخدمة المواطنين والتخفيف عنهم تمثل احتفالنا الحقيقي بمئوية الدولة. بالأسماء .. احالات على التقاعد في امانة عمان بالأسماء .. برئاسة محافظة لجنة لتطوير امتحان التوجيهي هيئة النقل: حملة رقابية لرصد التزام وسائط النقل بأمر الدفاع 32 اعتبارا من غدا التخطيط: البطالة وتباطؤ النمو أهم تحديات الأردن نايف الطورة !! في أمريكا قال ما لم يقله مالك في الخمرة .. وفي عمان يلبس ثوب الرهبان ويطلب الصفح والمغفرة بالصور .. إصابة أردني بجروح خطرة باحتراق شاحنته في السعودية الملك: لا يمكن لنا الانتظار ورؤية اللبنانيين يقتربون من الهاوية الحكومة تقرر تثبيت عمال الوطن الفعليين العاملين في الميدان (وثيقة)
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة فنجان .. حقوق الانسان

فنجان .. حقوق الانسان

05-11-2013 10:58 PM

فنجان ... حقوق الإنسان شاب طائش... مخمور .... متهور ... يسوق سيارة أبوه بسرعة جنونية ليقتل زوجي وأبني محمد وبدكم اسمح عنه وأخرجه من السجن اتقوا الله يا جماعة الخير هكذا قالت أم محمد .... الجاهة العشائرية ... له ... له ... يا أم محمد يا عيب الشووم والله ما كان العشم .... أنتي أخت رجال وبنت رجال .... بعدين هذا مقدر ومكتوب .... المثل بقول إلي ما بجل للناس ما هو من الناس . ثم يوضع الفنجان أمام كبير ألجاهه .... اشرب قهوتك يا كبير ... وعلى أ يش اشربها ... ابشر بالي جيت فيه ... بدنا تسمحوا عن الولد وتخرجوه من السجن اليوم ولا فنجانكم مردود عليكم .. وصلت يا كبير ا شرب قهوتك واعتبر ابنك عندك . الأستاذ أديب يا عالم ... يا ناس ... اتقوا الله بحق هذه الأرملة وأبنائها القصر مين بده يكفلهم ... مين بده يصرف عليهم ... الفنجان ... وما أن نطق بهذه الكلمة الساخرة حتى انهالت على الأستاذ أديب ألاف الشتائم واللكمات الممزوجة بالدفش والجر ليخرج من المضافة لا يردتي ألا ربطة عنق ملفوفة وبقايا بنطال ... ليقفل المشهد على هذا الصلح المبجل وشرب الفنجان ... وتضيع حقوق اليتامى وتتحول أم محمد من سيدة بيت إلى بائع متجول على الأرصفة .فأين الفنجان كي يدفع رسوم المدرسة عن أبناء أم محمدوأين الفنجان لعله يشتري ( الكاز) كي تتدفأ الأسرة في هذا الشتاء القارصوأين الفنجان عندما تجوع الأسرة اليوم واليومين دون لقمة خبزأين الفنجان ليسمع عويل أم محمد بالهزيع الأخير من الليل وهو تشكوا إلى بارئها لماذا يحاط هذا الفنجان بكل هذه الهالة من القدسية رغم انه ليس من ديننا الحنيف بشيءوإذا كان الفنجان يحل كل مشاكل امتنا ... لماذا لايخرج وفد من الجامعة العربية إلى مجلس الأمن رافضين أن يشرب فنجان القهوة ألا إذا خرجت إسرائيل من فلسطين ... ورفض الهيمنة على مقدراتنا ... وعدم التدخل بشؤوننا الداخلية والخارجية حتى يقول ...اوباما ... كبير عشيرة أمريكا اشربوا قهوتكم وابشروا بطلبكم .ولماذا كل هذا العناء الذي يعانيه الأخضر الإبراهيمي في حل مشكلة سوريا وبأمكنة أن لايشرب قهوة بشار الأسد ألا إذا تنازل عن كرسيه .لماذا لايذهب وفد من أبناء الأردن إلى أولئك الذين سرقوا مقدراتنا رافضين شرب فنجان قهوتهم ألا إذا أعادوا نصف ما سرقوا على الأقل... وهيك نكون وفرنا رواتب ويوميات دائرة مكافحة الفساد وما نشرنا غسيلنا قدام العالم.بالمناسبة إذا تأملت الخلطة السحرية للفنجان تجد أن القهوة ( البن ) من البرازيل والهيل من الهند والزعفران من اسبانيا .





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع