أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
51 مليون دينار لمبادرة تسريع الوصول إلى التعليم بالأردن التربية: تمديد تعليق الدوام بمدارس في جرش وعجلون يعتمد على المستجدات شاهد بالصور .. أردني يطلق النار على طبيب داخل عمله %24 نسبة الفقر في الأردن مرحليا الخلايلة: لا ردّ من السعودية حول الذهاب للعمرة براً جريمة مروعة في الأردن .. شاب يمزق وجه زميلته بالعمل بمشرط النائب السراحنة: بأي عين سنطلب من المواطن الالتزام في الاجراءات الصحية الاحد .. كتلة هوائية خريفية رطبة صوت العمال توجه نقدا لاذعا لتعديلات قانون الضمان .. وتطالب باعلان الدراسة الاكتوارية قرارات هامة لمجلس التعليم العالي تتعلق بقبول الطلبة هايل عبيدات : ماذا يجري ؟؟ توضيح بخصوص العودة إلى المملكة للقادمين من سوريا - تفاصيل السعودية تزيل علامات ومظاهر التباعد في الحرم المكي (فيديو) انقلاب جوي تعيشه الاردن وبقية دول بلاد الشام .. تفاصيل ابوعاقولة: الإجراءات الحكومية في معبر جابر رفعت الرسوم والكلف التشغيلية على الشاحنات الأردنية قرار حكومي مرتقب بالسماح بالأراجيل داخل المقاهي السياحة: تجاوزات وراء تأجيل انتخابات جمعية الأدلاء الرمثا يتصدر دوري المحترفين بعد فوزه على معان بالأسماء .. مراكز تطعيم كورونا وفق انواع اللقاحات الاحد السميرات: صمت حكومي مرفوض عن حفل عمرو دياب
الصفحة الرئيسية مقالات مختارة المشتقات النفطية .. و وصفي التل وهزاع المجالي

المشتقات النفطية .. و وصفي التل وهزاع المجالي

15-05-2010 11:40 PM

وصفي التل وهزاع المجالي لو كانا موجودين ما سمحا بتاتا برفع أسعار المحروقات غير المبررة التي يتبعها ارتفاعات وهموم أخرى جعلت المواطن الغلبان المسكين الذكي يكره نفسه وتمنى لو أنه ولد وترعرع وعاش في عصر وصفي التل وهزاع المجالي اللذين يقفان مع الشعب وكرامته المنتهكة والمخدوشة في أيامنا هذه ضد أي مسؤول أيا كان يستخف بالمواطنين على اختلافهم الضعفاء منهم والمستضعفين الذين عانوا معاناة تفوق قدراتهم الخلقية وتحملوا كل الهزات والأعاصير التي أصابت الوطن الداخلية والخارجية وصبروا صبر أيوب وشتان ما بين الصبرين و ضحوا بالغالي والنفيس ودفعوا ضريبة الوطن كاملة بدون نقصان والنتيجة رواتب هشة عكس رواتب القابعين خلف حصونهم المنيعة الذين لا يمتازون سوى بالتنظير والسفرات اللافائدة مرجوة منها وبتدخين السيجار الكوبي ، والنتيجة كانت كذلك مزيدا من الرفع والضرائب والتهميش والإقصاء ، ومكافأة نهاية خدمة لا تسمن ولا تغني من جوع تعادل راتب يوم أو أسبوع لأحد المنتسبين إلى ما أصبح يعرف بعبيد الدنانير والدراهم والحكومة .. والمواطن المسكين لأنه (صامت ) هو اللي يوكلها في نهاية المطاف أو في نهاية كل مسلسل أو فيلم أو مباراة وصار تائها بين ارتفاع الأسعار والضرائب وخدمات بلا نجمة..رحمك الله يا وصفي ويا هزاع.

لا أحد مقتنع بالمطلق برفع أسعار المشتقات النفطية الأخيرة إلا الجهاز الحكومي وبعض الجهات التي شعارها أولا وأخيرا \"الحكومة دائما على حق\" ، فالموطن تفاءل خيرا بعام 2010 كونه عام الإصلاح والتغيير حسب المؤشرات التي توحي لذلك من خلال حل مجلس الأمة بشقيه ومجيء حكومة تبنت نهج النزاهة والشفافية والمحاسبة والمكاشفة قولا ... أما عملا فلم نلمس شيئا والشواهد على ذلك لا تحصى ولا تعد والتلاعب بأسعار المحروقات أحدها واستمرار مسلسل الاستخفاف بالناس التي على دراية تامة بأن النفط والغاز يأتينا بأسعار تفضيلية وحتى لو لم تكن كذلك فخام برنت وتكساس تراجع في الشهر الأخير بشكل ملحوظ فلم ينعكس الانخفاض علينا بل حتى لم يتم تثبيت الأسعار عما كانت عليه وهذا أضعف الإيمان وكأن الحكومة تريد أن تبقى في صراع دائم مع الشعب عبر التحدي إبقاء النار مشتعلة بدلا من إطفائها.

الوضع المعيشي إلى الخلف در وركب الرفاعي راسه وأصر على رفع الأسعار حتى لا يقال عنه بأنه رضخ للتحركات الشعبية والقوى الوطنية السياسية والعسكرية والتربوية وإعلان النصر المؤزر عليها مع علمه بأن الحكومة الناجحة ــ كحكومة وصفي التل وهزاع المجالي ومن نحا نحوهما ــ هي التي تخدم الشعب عبر تنفيذ مطالبها المشروعة ورضا الشعب أهم من رضا بضعة ملايين تأتينا لتتحكم في قرارنا ومذ تكليف الرفاعي خادما لم يزر قرية أو بادية أو منطقة نائية أو مخيما ليحتك بالناس و يطلع على همومهم عن قرب ، ونطلب منه أن يقتدي بجلالة الملك في الزيارات المتخفية الخاطفة إلى الدوائر والمؤسسات الحكومية ليكتشف مدى مظلومية المراجعين ، وبما أن الحكومة رسبت في اختبار النفط والغاز فإنها سترسب أيضا ولا ريب في ذلك في الملفات الوطنية الأخرى ... الانتخابات النيابية ، اللامركزية ، الفساد ، التنمية ، الواسطة والمحسوبية ، المشاريع الاستراتيجية القادمة التي لم تر النور مذ عشر سنين ولا غرابة في ذلك فالذي رسب في كسب محبة الشعب فإنه راسب وبامتياز في كل شيء إلا إذا عادت إلى رشدها...رحم الله وصفي وهزاع.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع