أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
ملحس: كل الاجراءات التي تم اتخاذها كانت “فيشينك” لماذا تحدث القصر الملكي عن «برامج وليس أسماء»؟ «خاتمة الأحزاب» بدلاً من «الأحزان» تشغل الأردنيين المتقدمون لوظيفة وكيل قضايا الدولة يستنكرون مخالفة الحكومة نظام التعيين التربية: استخدام المدارس كمراكز إيواء اذا دعت الحاجة مراكز يتوافر فيها مطعوم كورونا الأربعاء – أسماء بلعاوي: الموجة الحالية بيئة خصبة لإنتاج متحور مدمج “زاد الاردن” تنشر التقويم الدراسي الجديد للفصل الثاني (وثائق) الحوارات عن المنخفض : وكأننا ندخل في حالة حرب التنمية الاجتماعية : صفحة مزورة باسم الوزارة تنشر معلومات مزورة وغير صحيحة وزير الصحة: إصابات كورونا المسجلة في اليومين الماضيين كانت متوقعة بالأسماء .. جامعات أردنية تعلق دوامها الأربعاء بسبب الظروف الجوية السائدة العمل الإسلامي يعلق مشاركته في الانتخابات المقبلة الخدمة المدنية يؤجل عقد مقابلات شخصية الحكومة: بلاغ الدوام موجه للمؤسسات العامة فقط حمل مشترك .. إجراء عملية نادرة في الأردن الأشغال تجهز 350 آلية للتعامل مع المنخفض ضبط مواطن حاصل على اعفاء طبي ويمتلك ملايين الدنانير إجراءات جديدة .. منع الزيارات في المستشفيات الأمن يدعو لأخذ الحيطة والحذر خلال المنخفض حجاوي يتوقع أن يبلغ الأردن ذروة موجة كورونا في 15 شباط
الصفحة الرئيسية عربي و دولي "أونروا" تحذر من توقف خدماتها بعد أربعة أشهر...

"أونروا" تحذر من توقف خدماتها بعد أربعة أشهر بسبب العجز المالي

12-05-2010 09:04 PM

زاد الاردن الاخباري -

حذر المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) فيليبو جراندي اليوم الأربعاء من توقف كافة أنشطة الوكالة مطلع شهر تشرين أول /أكتوبر القادم في حال عدم دعمها بمبلغ 90 مليون دولار. وقال جراندي ، في مؤتمر صحفي عقده بإحدى مدارس أونروا في بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة :" لدينا مشكلة كبيرة في التمويل ونعاني من عجز مالي بقيمة مئة مليون دولار أمريكي كعجز عام ونحن بحاجة ماسة لمبلغ 90 مليون كأولوية". وبرر جراندي هذا العجز في ميزانية أونروا بعدم وفاء الداعمين بالتزاماتهم المالية، موجها مناشدة إلى الدول المانحة الغربية والعربية إلى العمل الفوري على "إنقاذ" أونروا ودعمها بشكل عاجل. وقال :"إذا لم نحصل على مبلغ 90 مليون دولار عند الأول من تشرين أول /أكتوبر لن نستطيع الاستمرار في العمل في كافة مناطق خدماتنا خاصة أننا نعتمد على دعم المانحين بشكل كلي والكرة الآن في ملعب المانحين". ووصف جراندي المرحلة الراهنة لوكالة الغوث الدولية بأنها في غاية الحساسية ، مشددا على أنه "من غير المناسب إضعاف الوكالة الدولية بل يجب العمل على تقويتها". وتتوزع أوجه إنفاق أموال أونروا التي تأسست بقرار من الأمم المتحدة عام 1949 بـ54 بالمئة لبرامج التعليم و18 بالمئة لبرامج الصحة و18 بالمئة للخدمات المشتركة والخدمات التشغيلية و10 بالمئة لبرامج الإغاثة والخدمات الاجتماعية. وتغطي خدمات أونروا للاجئين الفلسطينيين المقيمين في مناطق الضفة الغربية وقطاع غزة ولبنان والأردن وسوريا، والبالغ عددهم 8ر3 ملايين لاجئ حسب أرقام عام 2001. وعبر غراندي عن الأسف الشديد لعدم حل قضية اللاجئين الفلسطينيين بعد ستين عاما على ترحيلهم، مشددا على الحاجة للتوصل إلى حل عادل لقضيتهم "وهو مسؤولية المجتمع الدولي والطرفين الفلسطيني والإسرائيلي". ودعا المتحاورين من كافة الأطراف ألا ينسوا قضية اللاجئين الفلسطينيين وحملهم المسؤولية عن أي تدهور قد ينتج عن أزمة أونروا. وحول الوضع في قطاع غزة أوضح جراندي أن أونروا بحاجة ماسة لبناء مئة مدرسة وفق خطة ضرورية لحل مشاكل الازدحام بين طلبة القطاع والدوام في فترتين، داعيا إلى تهيئة الأجواء المناسبة لطلبة غزة كما طلبة العالم. وفي هذا السياق انتقد جراندي بشدة استمرار رفض إسرائيل في السماح لإدخال مواد البناء إلى قطاع غزة ، واصفا استمرار الحصار وعجز الأمم المتحدة عن البناء والأعمار في القطاع بأنه "فضيحة". وتفرض إسرائيل حصارا على قطاع غزة الذي يقطنه مليون ونصف المليون نسمة منذ حزيران/يونيو 2007 اثر سيطرة حركة حماس على الأوضاع فيه وهي ما زالت تمنع إعادة إعماره أثر الحرب التي شنتها قبل 18 شهرا.

--د ب أ





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع