أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
أجواء حارة نسبيا في الأغوار والعقبة السبت هل يقدم الأردن على اغلاق المعابر مع الاحتلال “الأوبئة” يوصي بإجراء فحص تسلسل جيني لأشخاص دخلوا الأردن قبل 14 يوما وفاة 52 طبيبا اردنيا بكورونا آخرهم الدكتور قاسم المغربي خبير الصحة الاردني المعاني يكشف خفايا المتحور الجديد الجنوب افريقي شهادات جامعية أردنية مع وقف التنفيذ النائب البدول تسأل عن تبرعات قدمت لطلبة جامعات اردنية مخرجات اللجنة الملكية،والتعثر على سلالم الدولة ! حداد: الاستيضاحات لا تغلق الا لحين تصويب المخالفة أو استرداد المال العام الكوارث مؤجلة .. من يريد السوء بنا؟ الاتفاق على "آلية" استقالة جورج قرداحي عطية يسأل الخصاونة عن الغاء قانون المجلس الصحي العالي إنتبه .. امامك تحويلة .. شاخصة مل الأردنيين من رؤيتها على الصحراوي بلعاوي: على الحكومة تطبيق اجرءات صارمة ورفع درجة القلق من متحور كورونا 1.6 مليار دينار قضايا الخزينة المؤجلة منذ سنوات توصية باجراء فحص تسلسل جيني للقادمين للأردن مؤخرا الشياب يوضح حقيقة امتلاء أسرة مستشفى الأميرة بسمة في اربد الأردن 44 عالميا بإصابات كورونا النشطة الصفدي الى رام الله للقاء عباس فوز صعب لصقور السلة على السعودية في تصفيات المونديال
الصفحة الرئيسية عربي و دولي اردوغان يصف اسرائيل بـ الخطر الرئيسي على السلام

اردوغان يصف اسرائيل بـ الخطر الرئيسي على السلام

08-04-2010 01:19 AM

زاد الاردن الاخباري -

اكدت صحيفة الواشنطن بوست الامريكية على لساني مسؤولين كبيرين في ادارة الرئيس اوباما انه يدرس بجدية طرح مبادرة سلام امريكية الخريف المقبل .

واضافت الصحيفة ان المبادرة في حال طرحت ستشكل تحولا حادا في طريقة تعامل الادارة الامريكية مع الصراع الفلسطيني الاسرائيلي قياسا بالطريقة المتبعه حاليا وان الخطة الامريكية ستحاول ابتزاز اطراف الصراع للتوصل الى حلول وسط تمكن من اطلاق المفاوضات غير المباشرة وصولا للمفاوضات المباشرة بين الاطراف المعنية مؤكدا ان ادراك الادارة الامريكية لاستحالة نجاح سياسة الخطوات التدريجية في الوصول الى اي مكان او هدف مشيرة الى ارتفاع احتمالات طرح المبادرة الامريكية خاصة في ظل الازمة التي خلقها البناء الاستيطاني في القدس الشرقية .

وترتكز خطة اوباما للسلام على اسس خطة الرئيس الامريكي السابق بيل كلينتون التي طرحت في مؤتمر كامب ديفيد عام 2000 وخطوطها العريضة مضافا اليها بعض التعديلات الضرورية لملاءمة المتغيرات التي شهدها واقع المنطقة خلال العقد الماضي .

وقال مسؤول كبير في ادارة اوباما معقبا على الخطة المذكورة  الجميع يعلم تمام العلم الخطوط العريضة للخطة والمبادرة الجديدة لن تختلف كثيرا عن خطة كلينتون وان 90% من الخارطة ستظهر كما هي استنادا لنتيجة المباحثات السابقة .

ووفقا لتقرير الواشنطن بوست فقد ظهر تردد وارتباك اوباما بكل ما يتعلق بخطة السلام الموعودة وتجلى خلال اجتماع جرى في البيت الابيض الشهر الماضي  وضم مستشار الامن القومي جيم جونس وطاقماً يضم المستشارين السابقين للامن القومي وهو طاقم لا يجتمع الا كل عدة اشهر بناء على طلب المستشار الحالي وفقا للمتبع امريكيا .

وربطت بعض المصادر بين توقيت اعلان المبادرة الامريكية واختيار الخريف المقبل موعدا لها وبين حل ازمة البرنامج النووي الايراني رغم معارضة اسرائيل لاي حل مفروض ومحاولة حكومة نتنياهو الفصل بين مسار الازمة النووية الايرانية والصراع العربي الاسرائيلي .

وقال مسؤول كبير في ادارة اوباما  الموضوع ليس ايران او الصراع الاسرائيلي الفلسطيني بل يجب حل القضيتين, الامريكان يريدون انهاء الخلافات حول الاستيطان في القدس الشرقية وتحقيق حل اقليمي بين اسرائيل والدول العربية .

فيما قال مسؤول امريكي اخر وصفته الصحيفة بالكبير بان الولايات المتحدة لا يمكنها السماح باستمرار القضية الفلسطينية كقضية متفجرة تزود ايران والجهات المتطرفه بالذخيرة اننا كقوة عظمى لها مسؤولياتها العالمية ملزمون بالقيام بشيء ما وان اي حل سيأخذ في الحسبان مطالب اسرائيل الامنية والسيادة الفلسطينية بطريقة منطقية .

من جهته  قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو امس  بعد التشاور مع اعضاء بارزين في حكومته ان اسرائيل والولايات المتحدة مازالتا منقسمتين بشأن بناء المستوطنات اليهودية رغم انه تم تضييق الخلافات في بعض المجالات.

ويدرس نتنياهو ووزراء في حكومته الرد على معارضة الولايات المتحدة لبناء منازل لليهود في مناطق محتلة بالقدس ومناطق قريبة منها ودعوة واشنطن لاتخاذ خطوات لاقناع الفلسطينيين بالعودة الى محادثات السلام.

وفي مؤتمر صحافي لتلخيص انجازات عام في السلطة لم يعط نتنياهو مؤشرا على اقتراب تسوية النزاع الذي تسبب في توتر العلاقات بين اسرائيل وحليفها الرئيسي الولايات المتحده الاميركية.

وقال نتنياهو في اشارة الى الحوار مع ادارة الرئيس الامريكي باراك اوباما نحن في محادثات مستمرة.

وقال من دون ان يخوض في تفاصيل انني لا اقول اننا ليست لدينا خلافات. توجد أشياء نتفق عليها كما توجد أشياء لا نتفق بشأنها. وتوجد امور نضيق فيها الخلافات.

وقال نتنياهو اننا نبذل جهودا لنتحرك بتنسيق لاننا والولايات المتحدة لدينا مصالح وقيم مشتركة عميقة.

واضاف نتنياهو بما يخص الجندي الاسير جلعاد شاليط :لقد كنا جادين ولا زلنا في اتمام صفقة التبادل , وقد قطعنا شوطا مهما ونحن جاهزين لاستمرار المفاوضات التي تسمح بعودة شاليط من دون تعريض حياة الاسرائيليين الى الخطر , وقد اتخذنا قرارات مهمة ولكن حركة حماس لم تظهر جدية كافية لاتمام الصفقة .

وقد حذر نتنياهو التنظيمات الفلسطينية كافة من استمرار اطلاق الصواريخ على جنوب اسرائيل , ذلك ان سياسة اسرائيل واضحة وصريحة واننا سنقوم بالرد على اي تصعيد بقوة وعليهم ان ياخذوا هذا الامر على محمل من الجد .

 

واضاف: بما يخص حالة الجمود السياسي في المنطقة فقد حمل نتنياهو المسؤولية للجانب الفلسطيني الذي اعتبره صعد على الشجرة منذ البداية , عندما وضع شروطا عالية للبدء في المفاوضات حيث لا اتحمل نتائج سياسة استمرت 42 عاما , مع التاكيد انه يجري الان تغير في العالم تجاه العديد من القضايا وهذا ما يجب ان ناخذه بعين الاعتبار .

واكد انه لايجب النظر لكل ما ينشر عبر وسائل الاعلام بما يخص العلاقات الاسرائيلية الامريكية , حيث يوجد مطالب نوافق عليها واخرى لم نعط عليها حتى الان اجابات , في الوقت الذي قمنا بابلاغ الجانب الامريكي رفضنا لبعض المطالب الامريكية , حيث نستمر في حوارنا مع الادارة الامريكية والتي تهدف الى ايجاد النقاط المشتركة وتقليص الفجوة بيننا في بعض المواقف .

وقال مسؤول حكومي اسرائيلي رفيع ان نتنياهو لا يزمع خلال زيارته المقبلة للولايات المتحدة تقديم رد رسمي على مطالب الولايات المتحدة بخطوات اسرائيلية لبناء الثقة في محاولة لاحياء محادثات السلام التي توقفت منذ ديسمبر كانون الاول عام 2008 .

وقال البيت الابيض ان اوباما ليست لديه خطط اثناء المؤتمر للاجتماع مع نتنياهو أو زعماء أجانب اخرين التقاهم الرئيس بهم في الاونة الاخيرة.

من جانبها  نفت السلطة الفلسطينية امس الأربعاء تلقيها رسميا أي مبادرة أميركية - أوروبية لإعادة إطلاق عملية السلام مع إسرائيل في الخريف المقبل.

وقال رئيس دائرة المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات في تصريحات لإذاعة صوت فلسطينالرسمية: لم نتلق رسميا أي مبادرة جديدة لكن نأمل أن تتوج الجهود التي تبذلها الإدارة الأميركية هذه الأيام لإحياء عملية السلام المجمدة بالنجاح رغم التعنت الإسرائيلي المتواصل.

وجدد عريقات مطالبة القيادة الفلسطينية لإسرائيل بتجميد الاستيطان في الضفة الغربية والقدس من أجل استئناف مفاوضات السلام بين الجانبين.

وكان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي قد أعلن أمس أن مبادرة سلام أميركية أوروبية للشرق الأوسط قد تتم في الخريف المقبل.

وفي سياق متصل شن رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان هجوما عنيفا على اسرائيل واصفا اياها بانها الخطر الرئيسي على السلام في الشرق الاوسط, وذلك خلال زيارته باريس لاجراء مباحثات مع الرئيس الفرنسي حول انضمام تركيا الى الاتحاد الاوروبي وحول ازمة البرنامج النووي الايراني.

وقال اردوغان للصحافيين قبل غداء عمل مع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ان اسرائيل هي الخطر الرئيسي على السلام الاقليمي.

واضاف اردوغان اذا استخدم بلد قوة غير متكافئة في فلسطين, في غزة, اذا استخدم قنابل فوسفورية فلن نقول له عافاك الله , بل نسأله كيف امكنه فعل ذلك.

وتابع لقد حصل هجوم اوقع 1500 شهيد  (في غزة) والدوافع التي تم التذرع بها كانت اكاذيب, مضيفا غولدستون يهودي وتقريره واضح, في اشارة الى القاضي الجنوب افريقي ريتشارد غولدستون الذي انتدبته الامم المتحدة للتحقيق في الحرب على غزة ووضع تقريرا اتهم فيه اسرائيل وفصائل فلسطينية بارتكاب جرائم حرب خلال هجومها على القطاع.

وتعقيبا على تصريحات اردوغان, قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو في مؤتمر صحافي امس لمناسبة مرور عام على توليه رئاسة الحكومة نحن مهتمون باقامة علاقات جيدة مع تركيا, وانا ابدي اسفي لأن اردوغان يقرر دائما مهاجمة اسرائيل.

ومساء امس الاول  نددت تركيا بالتصريحات المنسوبة الى وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان الذي شبه اردوغان بالقادة المثيرين للجدل مثل الزعيم الليبي معمر القذافي والرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز.

واكد اردوغان موضوعية موقفه وقال نحن لا نتبع هذه المقاربة لاننا مسلمون, هذه مقاربة انسانية.


وكالات





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع