أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
طاهر المصري: فلسطين يجب أن تبقى في الذاكرة ولن نقبل إلا بإعادتها ترامب يختار أردنية مستشارة للأمن الداخلي أطلاق نار على سيارة ودهس قائدها بالمدينة المنورة أول إصابة بكورونا في لبنان منخفض قطبي يضرب السعودية الاثنين وفاة طفلة اثر تعرضها للغرق في حفرة أمام منزل ذويها في الكرك العجارمة يكتب : البتراء والاستثمار - وجهة نظر قانونية خوري: نشامى الدرك يؤدون صلاة الجمعة يعطيهم الف عافية ترامب يصدر قراراً جديداً بشأن عائلة القذافي مسيرة في الزرقاء تنديدا بصفقة القرن فاتورة الكهرباء للسفارة اللبنانية بالأردن صفر دينار إسرائيل تسجل أول إصابة بكورونا ارتفاع وفيات كورونا في إيران مليار دولار حجم الاستثمار القطري في البورصة الأردنية أبو تايه يودع بطولة تركيا بإنجاز عربي بالصور .. القبض على ١٠ اشخاص من مروجي المواد المخدرات في عمان واربد والزرقاء وقفة أمام السفارة الأميركية بعبدون الآلاف يؤدون صلاة "الفجر العظيم" في الأقصى تقرير دولي: الأردن في المرتبة الثالثة بإنتاج طاقة الرياح الاحتلال يمنع محافظ القدس من دخول الضفة الغربية 6 أشهر
الصفحة الرئيسية عربي و دولي بعد أمريكا .. بريطانيا تغلق سفارتها في صنعاء...

بعد أمريكا .. بريطانيا تغلق سفارتها في صنعاء لأسباب أمنية

03-01-2010 05:33 AM

زاد الاردن الاخباري -

بعد الولايات المتحدة الأمريكية، أعلنت وزارة الخارجية البريطانية إغلاق سفارتها في صنعاء، بسبب تهديدات من تنظيم القاعدة. واستشهدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية البريطانية "بأسباب أمنية" وراء إغلاق السفارة، ورفضت ذكر ما إذا كان هناك تهديد أمني معيّن وراء القرار. وجاءت الخطوة البريطانية بعدما بادرت أمريكا إلى إغلاق سفارتها أيضاً في العاصمة اليمنية، الأحد 3-1-2010، بسبب تهديد من "القاعدة"، وطلبت من العاملين اليمنيين بها عدم التوجه للعمل لحين إشعار آخر. وأضاف العاملون اليمنيون في السفارة لـ"رويترز" أنهم طلب منهم البقاء في منازلهم. وقال بيان من السفارة الأمريكية في موقعها على الإنترنت "أغلقت السفارة الأمريكية في صنعاء اليوم الموافق الثالث من يناير 2010 بسبب تهديدات قائمة من تنظيم القاعدة في جزيرة العرب لمهاجمة المصالح الأمريكية في اليمن". من جانب آخر، رحبت صنعاء بالقرار الذي اتخذته بريطانيا والولايات المتحدة بتمويل قوة لمكافحة الإرهاب في اليمن من أجل تعزيز جهود محاربة تنظيم القاعدة في البلاد. وقال مسؤول يمني لوكالة الصحافة الفرنسية، طالباً عدم الكشف عن اسمه: إن "أي دعم أو مساعدة تقدم لقوات مكافحة الإرهاب في اليمن هو محل ترحيب". وذكر المسؤول أن صنعاء سبق وأشارت إلى أن قوات مكافحة الإرهاب في اليمن "لاتزال محدودة العدد والعدة ويقتصر وجودها على أمانة العاصمة وبعض المهمات الخاطفة في بعض المحافظات". وشدد المسؤول على ضرورة "رفع كفاءة هذه القوات وتوسيع انتشارها وتزويدها بالأسلحة ووسائل النقل الجوي الحديثة". وكان بيان أصدره مكتب رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون الاحد أكد أن بريطانيا والولايات المتحدة قررتا تعزيز تحركهما ضد الارهاب في اليمن والصومال بعد محاولة تفجير طائرة الركاب الامريكية في 25 كانون الاول (ديسمبر) الماضي. وجاء في البيان أن من المبادرات التي اتفق الطرفان عليها تمويل قوة لمكافحة الارهاب في اليمن. وقال المسؤول اليمني "في ضوء تزايد الخطر القادم من الصومال، تأمل اليمن من شركائها في مكافحة الإرهاب دعمها لتعزيز قوات خفر السواحل لمواجهة الإرهاب والقرصنة". وكان الشاب النيجيري عمر الفاروق عبدالمطلب حاول يوم عيد الميلاد تفجير طائرة تابعة لشركة "نورث وست ايرلاينز" الامريكية قبل قليل من هبوطها في مدينة ديترويت (شمال الولايات المتحدة) آتية من امستردام. وقد أعلن إثر توقيفه أن تنظيم القاعدة درّبه وجهزه في اليمن





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع