أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
القضاة: تمويل جمعية جماعة الاخوان داخلي ولا علاقات خارجية لها الأغوار الشمالية .. وفاة طفل اثر تعرضه لحادث دهس في بلدة المشارع حماس ترحب بقرار الأمم المتحدة بتمديد التفويض للاونروا الفايز: لا خلافات شخصية مع رئيس مجلس النواب .. ولست مع حبس المدين يوسف منصور: عدد الفقراء في الأردن مليون 7 ميداليات لمنتخب الكاراتيه ببطولة الشارقة فتح مناهل أغلقتها مياه الأمطار بعمّان القسام يكشف تفاصيلاً جديدة عن استهداف حافلة 2018 زوج يطعن زوجته عدة طعنات في العاصمة عمان الدفاع المدني ينقذ اربعة اشخاص حاصرتهم مياه الأمطار في منطقة جرف الدراويش مجلس النواب يعقد جلسة الأحد تفويض تأخير الدوام وتعطيل المدارس لمديرية التربية القبض على مرتكب حادثة وفاة شخص دهسا والفرار في محافظة البلقاء انقاذ 4 أشخاص من جنسية عربية حاصرتهم المياه في وادي الأزرق الزراعة: مساحة الأراضي الصالحة لا تكفي لزراعة القمح والشعير نقابة المقاولين: 200 دينار يومية "القصير" والد السيدة المعنفة في جرش : لن نتنازل عن المطالبة بحق ابنتي الشخصي دعوة لتعميم ملصق تنكات الزيت الحراري حمودة: تخفيض ضريبة المبيعات يحفز الاقتصاد دراسة فرص الاستثمار الزراعي للباقورة والغمر
الصفحة الرئيسية أردنيات سياسيون وإعلاميون يبدون تشاؤمهم مما سيحمله عام...

سياسيون وإعلاميون يبدون تشاؤمهم مما سيحمله عام 2010

03-01-2010 05:32 AM

زاد الاردن الاخباري -

رجح 76 في المائة من قادة الرأي في الأردن تعديل قانون الانتخابات النيابية الحالي خلال العام 2010، وتوقع 57 في المائة منهم إجراء الانتخابات النيابية في العام الجديد، وتوقع 51 بالمائة إن تجرى انتخابات المجالس المحلية وفق مشروع اللامركزية هذا العام أيضا. فيما عبر 76 في المائة من قادة الرأي في استطلاع أجرته "السبيل" يوم أمس وشمل مائة شخصية موزعة على عشر قطاعات، عن تشاؤمهم بإمكانية تحسن الوضع الاقتصادي في الأردن خلال العام 2010، ونفس الأمر تكرر بالنسبة لمشكلة العنف الاجتماعي والطلابي، حيث توقع 80 في المائة استمرار الظاهرة في العام الجديد. التشاؤم كان سيد الموقف أيضا في ما يتعلق بفرص تقدم مسار الحريات السياسية والإعلامية، حيث عبر 66 في المائة عن عدم توقعهم حصول ذلك. الصورة كانت سوداوية أيضا في ما تعلق بالقضايا الإقليمية، حيث استبعد 88 في المائة من المستطلعين تحسن الأوضاع العربية في العام 2010، ورجح 86 في المائة عدم تقدم عملية التسوية السياسية في المنطقة، وتوقع 55 في المائة حصول مواجهة عسكرية في العام الجديد، واستبعد 77 في المائة أن تنجح الانتخابات العراقية القادمة في تحسين أجواء الاستقرار في العراق. وبدا الارتباك واضحا في التنبؤ بمصير الأزمة الداخلية في إيران، حيث توقع 22 في المائة فقط من قادة الرأي انتهاء الأزمة بين النظام والمعارضة خلال العام الجديد، فيما توقع 5 في المائة استمرارها، وأجاب 73 في المائة بـ (لا أدري). والملفت للانتباه أنه رغم أجواء التئشاوم بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية ووضع الحريات في البلاد، والتشاؤم بمستقبل الأوضاع الإقليمية في المنطقة، فإن ثلثي المستطلعين عبروا عن تفاؤلهم بالعام الجديد. قادة الرأي توزعوا على عشرة قطاعات وبواقع 10 شخصيات لكل قطاع من القطاعات التالية:( شخصيات سياسية، قيادات نقابية، قادة أحزاب سياسية، باحثون ومسؤولو مراكز دراسات، إعلاميون وخبراء إعلام، محللون سياسيون، خبراء اقتصاديون، قانونيون وحقوقيون، نواب سابقون، أكاديميون وأساتذة جامعات السبيل





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع