أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
حيتان المياه .. مُستثمرون في عطش الأردنيين أم مُجرّد لصوص تصادم مركبة وجرافة داخل نفق الكيلو وإنسكاب الزيوت (فيديو) ألمانيا ستقدم للأردن مساعدات بقيمة 413.9 مليون يورو طيور ببغاء تشتم الزوار بكلام بذيء متداول في الأردن .. ومصدر يكشف الحقيقة الطاقة تنفي انهيار بئر في حقل السرحان النفطي على المعدات شاهد بالفيديو: كلاب ضالة تتجول بمركز صحي وأخرى تهاجم طالب مدرسة الحكومة: حوار تحديث القطاع العام ينتهي في كانون الأول المقبل المفلح: توقيف 4 موظفين عقب ضبط عقاقير خطرة في مركز لذوي الإعاقة الشونه الشمالية .. تعرض شاب عشريني لإصابة من "فرد غسيل السيارات" وحالته سيئة بالصور - نجاة عائلة من انهيار سقف منزل بالطفيلة الأردن .. متنفذون سيحالون للقضاء بتهم تتعلق بالمخدرات الاردن: 4.8 مليار دينار حصيلة الإيرادات المحلية حتى تموز توقيف عدد من أصحاب البسطات العشوائية في المفرق الشواربة: عمان أصبحت حديثة بعد مشاريع البنية التحتية طوقان: الخزينة دفعت 56 مليون دينار على المفاعلات النووية تفاصيل حادثة ردم بئر نفطي في الأردن تثبيت أسعار عصر الزيتون بالاردن رئيس الوزراء العراقي: خط الربط الكهربائي مع الأردن سيدخل الخدمة في حزيران المقبل هبوط معظم بورصات الخليج بالفيديو .. حادث تصادم في ايدون
الصفحة الرئيسية عربي و دولي توقيف قريب صدام حسين في بيروت

توقيف قريب صدام حسين في بيروت

توقيف قريب صدام حسين في بيروت

19-08-2022 10:19 AM

زاد الاردن الاخباري -

ينتظر عبدالله سبعاوي، حفيد سبعاوي الناصري الأخ غير الشقيق للرئيس العراقي الأسبق صدام حسين، البت بمصير إقامته في لبنان بعد أن يتم الأمن العام إجراءاته بهذا الشأن. سبعاوي موقوف منذ أيام لدى الأمن العام الذي تسلمه من شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي بعد توقيف دام منذ 13 حزيران الماضي. حينها، داهمت قوة من الشعبة منزل سبعاوي في جبيل وأوقفته بناء على إشارة من النيابة العامة التمييزية. ولفت مصدر قضائي لـ»الأخبار» بأن التوقيف «استند إلى مذكرة صادرة من الحكومة العراقية تتهمه بالتورط في مجزرة سبايكر التي ارتكبت بحق الجيش العراقي في تكريت عام 2014»



ووفق المصدر، قررت النيابة إخلاء سبيله «بعد أن تبين لها بأن المتهم كان في وقت وقوع الجريمة مقيماً في اليمن الذي لجأ إليه عدد من أفراد عائلة صدام حسين عقب سقوط حكمه عام 2003. أما عند احتلال العراق فقد كان يبلغ من العمر 9 سنوات». سبعاوي على غرار عدد من أفراد عائلته حصل على جواز سفر يمني قبل سقوط حكم الرئيس الأسبق علي عبدالله صالح. وعند اندلاع الحرب على اليمن، «انتقل إلى بيروت قبل أربع سنوات حيث يقيم بصورة شرعية بصفة لاجئ»



بعد أن أتمت الشعبة والنيابة إجراءاتهما، أحيل سبعاوي إلى الأمن العام للنظر بشرعية إقامته في لبنان. بالتزامن، أرسلت السفارة اليمنية في بيروت أول من أمس كتاباً إلى الأمن العام تشير فيه إلى أن سبعاوي مواطن يمني ويحوز على جواز سفر صالح تنتهي صلاحيته في 2025. أما المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة، فقد راجعت أيضاً للتقصي عن مصير سبعاوي الذي يحمل بطاقة لاجئ صادرة عنها. «الأخبار» استفسرت من الأمن العام عن مصير سبعاوي. وقالت مصادره إنه «ينتظر استلام الأوراق الكاملة في ملفه من قوى الأمن الداخلي للبت بوضعه»



إشارة إلى أن بشار سبعاوي، عم عبدالله، أوقف في مطار بيروت في أيار 2006 أثناء انتقاله إلى البرازيل بناء على مذكرة صادرة من الإنتربول. وبعد احتجاز لأشهر، قررت النيابة العامة التمييزية إخلاء سبيله








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع