أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
عمال بالقطاع العام يطالبون برفع علاوة غلاء المعيشة ما حظوظ المبادرة الأردنية لحل الأزمة في سوريا؟ يحضر عشيقته لمنزله ويقتل زوجته ثم يدعي انتحارها حراك في بورصة الأسماء بعد فض “استثنائية” البرلمان وتحديد موعد “العادية” بوتين: عملت سائق تاكسي بعد انهيار الاتحاد السوفييتي جودة .. حسان .. المجالي :حراك في بورصة الأسماء بعد فض الاستثنائية الملك يهنئ ولي العهد السعودي بتعيينه رئيسا لمجلس الوزراء الحكومة: طرح التعاقد مع شركات التواصل الاجتماعي لا يمس الحريات بالأسماء .. احالة عدد من الاداريين والمعلمين على التقاعد المبكر في وزارة التربية والتعليم الحرارة الجمعة اعلى من معدلاتها إصابات في حادث على الطريق الصحراوي إصابتان بحريق أسطوانة غاز بمحل تجاري - فيديو الأردنيون يترقبون انخفاض كبير على اسعار البنزين الكوفحي: بلدية إربد ماضية بمشروعها التنموي الخصاونة: ندرس تزويد المدن الصناعية بالغاز المصري الحكومة ستحسم موقفها من التوقيت خلال اسبوعين إصابة شخص بسقوط سقف منزل بالمفرق الشبول: إذا انتهت الجائحة لا مبرر لتطبيق قانون الدفاع تشكيلات أكاديمية واسعة في الجامعة الأردنية (اسماء) أبو غزالة يدعو الشباب للتوجه الى الزراعة
الصفحة الرئيسية أردنيات بلدية إربد: لا مهلة خامسة لترخيص المحال التجارية

بلدية إربد: لا مهلة خامسة لترخيص المحال التجارية

بلدية إربد: لا مهلة خامسة لترخيص المحال التجارية

13-08-2022 03:02 PM

زاد الاردن الاخباري -

قال رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس نبيل الكوفحي ان البلدية بالتعاون مع الغرفة التجارية اعطت 4 مهل اضافية بعد ٣١/ ٣ وهو الموعد النهائي للترخيص، شعورا منها مع الاوضاع العامة للبلاد وجزء منه لتجار اربد، وقد نشرت عشرات الاعلانات بهذا الشأن.

واضاف الكوفحي فب بيان له ان البلدية لا تستطيع ان تديم الخدمة للمواطنين والتجار دون ان تحصل اثمانها، ومع ذلك تتعامل البلدية بكل يسر ومرونة لتقسيط بعض هذه المبالغ حسب القوانين والانظمة وامكاناتها المالية وقناعتها بظروف المستفيدين.

واهاب بالجميع وعلى راسهم التجار المبادرة لتسديد ما عليهم من رسوم حتى تستطيع ادامة الخدمة لهم ولكل المواطنين والساكنين، وهي تمارس اعمالها بكل شفافية وتقدم خدماتها بكل عدالة وتنفق الاموال بكل امانة.

واكد الكوفحي أن البلدية تعمل بموجب أنظمة وقوانين، وهذه التشريعات ليست من صنعها.

واشار الى ان البلدية تعمل على خدمة المواطنين بأشخاصهم وبيوتهم ومؤسساتهم في مختلف المجالات في البنى التحتية والخدمات الادارية كالتراخيص المختلفة.

واكد ان البلدية تقوم بتحصيل رسوم مقابل هذه الخدمات، ولا تستطيع البلدية تقديم الخدمات المختلفة دون هذه الرسوم حيث تحتاج لرواتب موظفين ومصروفات لإدامة العمل الروتيني كأي مؤسسة صغيرة او كبيرة.

ولفت الى ان البلدية تخدم القطاع التجاري في جوانب كثيرة منها على سبيل المثال خدمات التعبيد للشوارع واقامة الارصفة والانارة وجمع النفايات وتجميل المدينة وتنظيم البنى التحتية لحركة المرور.

ومقابل هذا تحصل منهم رسوم التراخيص المهنية وكذلك رسوم اللوحات الاعلانية التي طالبت البلدية مراراً بتخفيضها لقناعتها انها مرتفعة ولا تتناسب مع النشاط التجاري في المدينة، وتحدثنا ايضا مع الكثير من النواب في هذا الشأن.

وتكد ان البلدية وهي تعمل على تنفيذ القانون لتضع نصب اعينها تحقيق الخدمة العادلة المتطورة للمواطنين كما التجار، فهذه الخدمة تقدم للمكان كالشارع مثلا وليس لأشخاص او محلات في شارع معين، إذاً فالعدالة تقتضي ان يساهم كل مستفيد من هذه الخدمات.





تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع