أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الخطيب: 90 % من التعليم الجامعي في الأردن (ببلاش) هل تضمن إصلاحات الملك ثلاثية المحاور العبور؟ السعدي: لم يتعطل عمل أيّ بنك بسبب هجوم سيبراني العجارمة: تعامل الحكومة مع تسعيرة المحروقات سببه قصور دور النواب الادعاء يوقف 4 فتيات بقضية شركة التمويل الوهمية في عمان “الأزمات” يدعو المواطنين والمقيمين لإجراء فحص كورونا لتقييم الوضع الوبائي "التعليم العالي": عملية تسجيل طلبات الالتحاق بالجامعات الكترونيا بشكل كام حماس: ندعو للتوحد بالميدان هزة أرضية تضرب مصر المسيمي أمينا عاما للمجلس القضائي الأردني 38 ألف طالب أردني يدرسون الطب النائب الربابعة يطالب برفع اسعار المشروبات الروحية والسجائر وزير الخارجية اليمني: الأردن من أوائل الدول التي سهلت فتح مطار صنعاء حزن إثر وفاة الطفل عصام بخطأ طبي في عمان البلبيسي: وضعنا الوبائي مريح .. والمطار استقبل 1.8 مليون زائر في تموز مؤشر بورصة عمان يواصل انخفاضه للجسله الثالثة على التوالي بدء توفر قطع غيار المركبات الكهربائية الصينية بالأردن طوقان: نسعى لإنتاج 800 طن من الكعكة الصفراء سنويا التربية: نهدف للحد من نسب الاكتظاظ بالصفوف عزل 750 عمود كهرباء لحماية الطيور المهاجرة
الصفحة الرئيسية مال و أعمال تجارة الأردن: انخفاض بعض السلع محليا بعد...

تجارة الأردن: انخفاض بعض السلع محليا بعد انخفاضها عالميا

تجارة الأردن: انخفاض بعض السلع محليا بعد انخفاضها عالميا

05-08-2022 03:13 PM

زاد الاردن الاخباري -

قال رئيس غرفة تجارة الأردن، نائل الكباريتي، الجمعة، إنّ بعض السلع بدأت تنخفض بالسوق المحلي بعد انخفاضها عالميا، منها "أسعار الزيوت، والحبوب، والقمح، والأرز، واللحوم".

وأضاف الكباريتي، أن انخفاض أسعار السلع عالميا وفي البورصة العالمية، ينعكس على السوق المحلي، كما أنّه لا يوجد قوة شرائية، مما تصبح المنافسة "أقوى"؛ يلجأ التاجر إلى تخفيض الأسعار والبيع بالكلفة، وخوفا من بقاء السلع في مخازن التاجر وتصل إلى فترة زمنية وهي انقضاء المسموح بها للبيع على الرفوف يُخفض الأسعار".

وأشار، إلى أن الحبوب والقمح تستورد من قبل الحكومة؛ ونسبة بسيطة يستوردها التاجر، والاعلاف والذرة تستعمل للطعام وتربية المواشي والطيور بحسب المملكة

ولفت الكباريتي، إلى أنه عند انخفاض الاسعار أو ارتفاعها عالميا سيكون لها انعكاس محلي؛ وذلك يسمى بالبضائع المستوردة في المخازن هي الاسعار الجديدة، وبالتالي تأخذ الفترة بين شهرين إلى 3 أشهر حتى تستقر الأسعار، قائلا: "الانخفاض واضح في الأسواق".

وبين، أن انخفاض اسعار بعض المواد الغذائية عالميا؛ لاستقرار الأسواق، وبعض الدول أصبح مخزونها فائض خلال "بداية الأزمة الروسية الأوكرانية"، حيث إنّ دول لجأت إلى التخزين وأصبحت لديها الان فائض.

كما أن بعض الدول أيضا التي كان لديها عائق بعمليات التصدير أصبحت الآن هناك مرونة بالتصدير، بالإضافة إلى الموسم الحصادي الجديد فيما يتعلق بالزيوت والحبوب، وبالتالي الطلب انخفض وأصبح هناك انخفاض عالمي.

وأكّد، أن الأردن جزء لا يتجزأ عن العالم، وعندما يحدث اي ارتفاعات بالأسعار في العالم تتأثر المملكة سلبا، وعندما تنخفض الأسعار عالميا يصبح هنالك تأثير ايجابي محليا.

وبين الكباريتي، أن غرفة تجارة الأردن لديها آلية لمتابعة الأسعار عالميا ومحليا بالتعاون مع وزارة الصناعة والتجارة.








تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع