أول وكالة اخبارية خاصة انطلقت في الأردن

تواصل بلا حدود

أخر الأخبار
الخصاونة يصدر أمر الدّفاع رقم (31) الذي يحدّد تكاليف أجور نقل البضائع المستوردة للمملكة صدور الإرادة الملكية بالنظام المعدل لنظام الهيئة التدريسية في جامعة البلقاء التطبيقية السوري حكيم مديرا فنيا لفريق الحسين إربد حريق كبير في مخيم للنازحين بالعراق روسيا تكشف عن عدد الأسرى الأوكرانيين لديها خبير طاقة يتوقع: ٣٥ فلسا للبزين ٩٠ و٦٠ فلسا بنزين ٩٥ صندوق المعونة: ادخال 10 الاف اسرة جديدة على برنامج الدعم النقدي الموحد هذا الشهر مرصد "أكيد": 39 إشاعة في حزيران مصدر غالبيتها مواقع التواصل الاجتماعي أحمد هندي يتوج بذهبية دفع الكرة الحديدية في بطولة تونس الدولية لألعاب القوى كريشان: فاتورة الكهرباء تستهلك ما يصل إلى 25% من موازنة البلديات قائمة بأسعار الخضار والفواكه محليا بلد عربي مهدد بانقطاع الإنترنت مؤقتة الفيصلي: صرفنا مكافآت مالية وراتب شهر للاعبين الأردنيون يترقبون رفعة جديدة للمحروقات السجن 3 سنوات لأشخاص تاجروا بمطاعيم كورونا وباعوها الخرابشة معلقاً على حادثة الدوار السابع: هل كان يحفر ببئراً أم منجماً للبحث عن المعادن انخفاض اسعار الذهب 30 قرشا محليا الكنيست الإسرائيلي يوافق بالأغلبية على حل نفسه القبض على شخصين سلبا مبلغاً مالياً من احد محال الصرافة تحت تهديد السلاح في عمّان الاستخبارات الأميركية تضع 3 سيناريوهات لحرب أوكرانيا
الصفحة الرئيسية علوم و تكنولوجيا تطوير "غراء حيوي" بخصائص فريدة يشفي...

تطوير "غراء حيوي" بخصائص فريدة يشفي الجروح بشكل شبه فوري!

تطوير "غراء حيوي" بخصائص فريدة يشفي الجروح بشكل شبه فوري!

25-05-2022 10:23 AM

زاد الاردن الاخباري -

طور فريق من العلماء أول سائل صمغي صاد للماء (كاره للماء)، يزيح سوائل الجسم المحيطة بالجرح ما يسمح بالتئام وشفاء الأنسجة المصابة بشكل شبه فوري.

وقال الخبير في المواد الحيوية كيبراي ميكوانينت، وأستاذ الهندسة البيوكيميائية في Western engineering: "الأنسجة اللاصقة التي يمكن أن تؤدي مهامها في ظل وجود الدم والماء والبروتينات الأخرى في الجسم، هي الكأس المقدسة لإغلاق الجرح الفوري والإرقاء (وقف نزف الدم بتحويله من سائل إلى صلب)، خاصة عندما يكون الوقت حاسما في عمليات الإنقاذ والاستجابة للطوارئ".

و"الغراء الحيوي" الجديد، الذي نُشرت تفاصيل تطويره واختباره مجلة Science Advances، يملك القدرة على استبدال وإحداث ثورة في المواد اللاصقة للأنسجة (مثل غراء الفيبرين) المستخدمة حاليا في الحالات السريرية وحوادث الإصابات الجماعية.

وأضاف ميكوانينت: "غالبا ما يفشل غراء الفبرين وما شابه في إزاحة السوائل حول الإصابة. وهذا الفشل يعني أن المواد اللاصقة للأنسجة الحالية لا تلتصق أبدا بقوة بالجرح وغالبا ما تنفصل في غضون ساعة أو ساعتين".

ويعد انجراف الأنسجة اللاصقة وانفصالها من المشكلات الرئيسية للممارسين الطبيين وقد تكون قاتلة لبعض المرضى، خاصة عندما يحدث الانفصال في الأعضاء الحيوية مثل الرئتين والكبد والقلب.

وتخضع هذه الأعضاء، حتى عندما تكون صحية، لحركة متكررة (تقلصات وارتخاء) بسبب الاحتياجات الفسيولوجية، والتي تسبب ضغطا إضافيا على المواد اللاصقة للأنسجة.


ونظرا لأن "الغراء الحيوي" الجديد يشكل رابطة قوية مع الأنسجة المجاورة، فإنه يقضي فعليا على الانفصال.

ويشير ميكانينت، بالشراكة مع مالكولم تشينغ، من جامعة مانيتوبا،إلى أنه في دراسات ما قبل السريرية المكثفة، كان الغراء قادرا على سد ثقوب الرئة والقلب والشريان، وحتى الجمجمة المكسورة.

وأكد ميكانينت أنه لم يكن هناك أي رد فعل من الأنسجة تجاه هذا الغراء الحيوي "وكان الشفاء سريعا".

وفي حين أن هذا الاكتشاف الجديد قد يعني في أيامه الأولى نهاية للخيوط الجراحية والدبابيس المصنوعة من البلاستيك أو الفولاذ المقاوم للصدأ، إلا أن الغراء الحيوي الجديد المصنوع باستخدام مواد وافقت عليها إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)، صُمم لتطبيقات أخرى أيضا.

وأشار ميكانينت: "يمثل التصاق المواد تحت الماء تحديا نظرا لأنه لا يمكن إزاحة المياه الحدودية بحيث يمكن أن تلامس المادة اللاصقة الأنسجة الأساسية. والعديد من المواد اللاصقة الحيوية تمتص الماء بالفعل بدلا من إزاحته. وهذه مشكلة مع الكثير من المواد".

وبالنسبة للغراء الحيوي الجديد، فإن المادة الأساسية المكونة له هي السيليكون، الذي لا يمتص الماء من الأنسجة، لذلك يلتصق.

وقال ميكانينت: "يشكل السيليكون مادة لاصقة قوية، لذلك لا داعي للقلق بعد الإصلاح من أنه سيعاد فتحه ويسبب المزيد من المشاكل بعد الإصابة الأولية".









تابعونا على صفحتنا على الفيسبوك , وكالة زاد الاردن الاخبارية

التعليقات حالياً متوقفة من الموقع